علاج ادمان الكافيين

يعد إدمان الكافيين هو واحدا من أكثر أنواع الإدمان شيوعا وانتشارا في العالم ، حيث يعتبر الكافيين من منبهات الجهاز العصبي المركزي ، والذي يلعب دورا فعالا في تحسين الحالة المزاجية وزيادة الأيض وزيادة التركيز ، وسواء كان بتناول القهوة أو الشاي أو مشروبات الطاقة أو حتى المشروبات الغازية ، فإن بعض الأشخاص يشعرون بأنهم بحاجة إلى تناول الكافيين في الصباح لزيادة اليقظة والدافع للعمل ، فهناك حوالي 90 % من الأشخاص البالغين يقومون بتناول الكافيين بانتظام ، ولا يمكنهم بدء يومهم بدون تناول مشروبهم المفضل من مشروبات الكافيين .

اضرار ادمان الكافيين

برغم وجود بعض الفوائد لمشروبات الكافيين ، إلا أن الإفراط في هذه المشروبات يتسبب في إدمان الكافيين وله العديد من الآثار الجانبية ، مثل :

القلق

نظرا لأن الكافيين يمنح الشعور باليقظة فإن تناوله بكمية كبيرة يؤدي إلى الإصابة باضطرابات القلق ، حيث أنه يتسبب في زيادة هرمون الأدرينالين ، وعند تناول ما يزيد عن 1000 كلجم يوميا من الكافيين ، فإن ذلك يؤدي إلى أعراض العصبية والتنفس السريع والخفقان .

الارق

قد يلجأ الكثيرون إلى تناول الكافيين من أجل الشعور باليقظة ، إلا أن هذا قد يؤدي لنتيجة عكسية ، حيث تؤدي الكميات الكبيرة من الكافيين إلى الإصابة بالأرق ، فهو يتسبب في تقليل الوقت الذي يستغرقه الفرد للنوم ، مما يقلل من إجمالي ساعات النوم اليومية ، كما يتداخل الكافيين الذي يتم تناوله في وقت متأخر مع القدرة على النوم ، وذلك لأن آثار الكافيين تستغرق حوالي 5 ساعات كاملين حتى تختفي من الجسم .

اضطرابات الجهاز الهضمي

يلاحظ الكثير من الأشخاص بأن تناول القهوة في الصباح تسبب لهم اضطرابات معوية ، وذلك لأن مادة الكافيين تحفز حركة الأمعاء ، ولذا فإن الإفراط في تناول مشروبات الكافيين ينتج عنه الإصابة بالإسهال ، كما أشارت الدراسات أن مشروبات الكافيين تتسبب في تفاقم مرض الارتجاع المريئي .

ارتفاع ضغط الدم

ثبت أن الكافيين يتسبب في رفع ضغط الدم ، وهذا يؤدي بدوره إلى ارتفاع مخاطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية وانسداد الشرايين ، ومع ذلك فإن تأثير الكافيين على ضغط الدم يكون تأثيرا مؤقتا ، وعلى الأغلب لا يعاني منه سوى الأشخاص الذين لم يعتادوا على استهلاك الكافيين .

الإصابة بسلس البول

سلس البول من الأضرار الشائعة الناتجة عن ارتفاع نسبة الكافيين في الجسم ، وذلك لتأثير هذه المادة على المثانة ، والتي تتسبب في كثرة الحاجة للتبول بشكل متكرر .

كيفية علاج ادمان الكافيين

لعلاج إدمان الكافيين ينصح بتقليل استهلاك الكافيين ببطء ، وذلك لأن التوقف عن الكافيين فجأة سوف يتسبب في بعض الأعراض ، مثل الصداع والتعب وصعوبة التركيز والغثيان وآلام العضلات وغيرها ، وتسمى هذه الأعراض باسم أعراض الانسحاب ، وكلما زاد استهلاك الكافيين كلما كانت أعراض انسحاب الكافيين أكثر حدة ، تبدأ أعراض الانسحاب بعد 12 – 24 ساعة من تناول آخر مشروب من مشروبات الكافيين ، وتستمر من 2 – 9 أيام .

وينصح بالإكثار من شرب الماء على مدار اليوم ، واستبدال مشروبات الكافيين به ، حيث أن الماء هو خيارا صحيا كبديل عن مشروبات الكافيين ، إلى جانب أنه يطهر الجسم ويخلصه من السموم ، وكذلك فإنه يعمل على ترطيب الجسم ومنع إصابته بالجفاف .

كما يمكن أيضا استبدال القهوة العادية بالقهوة منزوعة الكافيين ، ويمكن البدء بذلك تدريجيا أيضا ، وذلك عن طريق تناول كوب من القهوة التي تحتوي على الكافيين ، ثم تناول كوب من القهوة منزوعة الكافيين ، وهكذا بالتبادل لمدة 2 – 3 أسابيع ، حتى يمكن التعود على ترك الكافيين دون التعرض لأعراض الانسحاب .

بالإضافة إلى أهمية النوم الجيد لمحاربة الشعور بالتعب والإجهاد ، حيث ينصح بالحصول على 7 – 9 ساعات من النوم يوميا ، ومن الضروري أيضا إيجاد مصادر أخرى للطاقة إذا تأثرت الطاقة بنقص الكافيين ، وذلك عن طريق تناول الأطعمة الغنية بالمغذيات ، من فيتامينات ومعادن وبروتينات وألياف غذائية ، وممارسة التمارين الرياضية والابتعاد عن القلق والتوتر .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى