شاي الزيزفون

الزيزفون هو الاسم الشائع للأشجار التي تنتمي إلى جنس الأشجار الخبازية  Tilia أو التليو ،  وتستخدم الزهرة المجففة ، والأوراق ، والخشب الخاص بالزيزفون في الطب ، لعلاج حالات مثل نزلات البرد ، والصداع ، وحكة الجلد ، والعديد من الحالات الأخرى ، لكن لا يوجد دليل علمي جيد يدعم هذه الاستخدامات .

ما هو الزيزفون

تنتشر أشجار الزيزفون العملاقة في جميع أنحاء البلاد ولكنها تنمو بشكل خاص في جميع أنحاء أوروبا ، وأمريكا الشمالية ، وآسيا ،  وتعيش أشجار الزيزفون لمدة تصل إلى 1000 عام ، وتأخذ أوراق الزيزفون شكل قلب مميز ، ولها زهور صفراء فاتحة اللون وذات رائحة عطرة وحساسة .

لقد استخدم الناس منذ مئات السنين أجزاء من شجرة الزيزفون ، وخاصة الأوراق ، والزهور ، والخشب ، واللحاء للأغراض الطبية ، بما في ذلك استخدامه كمهدئ ومسكن ، وإلى جانب الاستخدامات الطبية ، يُعرف شاي الزيزفون أيضًا بذوقه المقبول ، ويمكن استهلاك الشاي الساخن أو البارد لما له من نكهة حلوة ونباتية قوية .

فوائد الزيزفون التركي

وفقًا لتقرير من جامعة ميشيغان ، فإن المكونات النشطة في الزيزفون هي الفلافونويد ، الجليكوسيدات (مركب يتكون من سكر بسيط قابل للذوبان في الماء) ، وربما زيت متطاير (يُسمى أيضًا الزيوت الأساسية أو الزيوت التي تتبخر بسرعة)  تستخدم كعلاج للكثير من الأمراض التي أهمها ما يلي :

  • القلق .
  • عسر الهضم .
  • الأرق .
  • مشاكل القلب والأوعية الدموية .
  • أعراض البرد والانفلونزا .
  • الحساسية .
  • توتر العضلات .
  • ضغط الدم المرتفع .
  • التعرق الزائد .
  • القيء .

وقد أظهرت بعض التجارب السريرية المحدودة أن مكونات الزيزفون قد تخفف من اضطراب المعدة ، ولها فوائد مضادة للتشنج ( خاصة في الأمعاء ) ، وتخفف من الغازات الزائدة .

يحتوي شاي الزيزفون على مضادات الأكسدة القوية مثل تيليروسايد وكامبفيرول التي تساعد في مكافحة الالتهاب ، ويرتبط الالتهاب المزمن بالعديد من الأمراض ، بما في ذلك مرض السكري والسرطان .

اضرار الزيزفون

يعتبر نبات الزيزفون عمومًا آمنًا (GRAS) وذلك وفقاً لتقرير من قِبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية ، كما ذكر مركز الأبحاث العلاجية على أنه من الآمن لمعظم الناس أن يستهلكوا عشبة الزيزفون عن طريق الفم ولكن بكميات مناسبة مثل التي تكون موجودة عادة في الأطعمة ، ومع ذلك  توصي المنظمة النساء الحوامل والمرضعات بتجنب استخدام العشبة لعدم وجود بيانات كافية بشأن سلامتها ، كما تنصح أيضًا بأن العشبة قد تسبب مشاكل للأشخاص الذين يتناولون الليثيوم وأن الذين يعانون من أمراض القلب ، والأوعية الدموية ، وضغط الدم يجب أن يتوخون الحذر عند استخدام أوراق الزيزفون .

قد يسبب الزيزفون أيضاً النعاس ، لذلك لا يجب قيادة السيارة أو تشغيل الآلات الثقيلة بعد تناولها ، لتجنب التفاعلات التي يحتمل أن تكون خطرة ، لا ينبغي أن تؤخذ العشبة مع الأدوية المهدئة ، والأعشاب أو الأدوية التي يمكن أن تخفض ضغط الدم ، أو الأدوية الخاصة بزيادة ضغط الدم .

أما عند تطبيقه على الجلد فلا توجد معلومات موثوقة كافية لمعرفة ما إذا كان الزيزفون آمنًا عند تطبيقه على الجلد أم لا إلا أنه في بعض الحالات قد يسبب الحساسية لدى بعض الناس .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى