عسر الطمث

عسر الطمث هو المصطلح الطبي الشائع لتشنجات الحيض والتي تتميز بألم شديد أو مغص في أسفل البطن ، وهي شائعة في جميع النساء تقريبا وتستمر لبضعة أيام قبل أو أثناء دورة الحيض ، منهن من يشعر بآلام خفيفة في حين أن بعضهن يشعرن بآلام شديدة والتي قد تتجاوز المغص لتشمل شعورا بالضعف والإصابة بالإسهال .

انواع عسر الطمث

ينقسم عسر الطمث إلى نوعين هما :

عسر الطمث الأولي

هو شكل شائع من عسر الطمث والذي يحدث عادة خلال فترة المراهقة ويتسم بانقباض الرحم الطبيعي وليس بسبب بعض الأمراض الكامنة ، وفي هذا النوع ، يبدأ الألم قبل الحيض بيوم ويستمر لمدة 12-72 ساعة ، ويمكن الشعور بالألم في الجزء السفلي من البطن والفخذين والوركين تليها بعض الأعراض مثل التعب والإسهال ، ويزول الألم عادة مع تقدم المرأة في العمر أو بعد الولادة .

عسر الطمث الثانوي

يكون الألم الناجم بسبب بعض الاضطرابات الكامنة في الجهاز التناسلي للمرأة مثل الأورام الليفية الرحمية ، التهاب بطانة الرحم ، العدوى ، وجود ورم ، يوبدأ الألم قبل الحيض ببضعة أيام ، لكنه يستمر لفترة أطول من التشنجات الطبيعية ، غالبًا ما لا يكون مصحوبًا بالغثيان والتعب والإسهال .

اسباب عسر الطمث

كل شهر تُمزق بطانة الرحم الداخلية عندما لا يتم تخصيب البويضة مما يؤدي ذلك إلى الحيض ، ويتحكم هرمون يسمى البروستاجلاندين في تقلص واسترخاء الرحم أثناء فترة الحيض ، ولكن عندما يرتفع الهرمون في الجسم بسبب العدوى أو بعض الأمراض الكامنة في الأعضاء التناسلية للمرأة تحدث تشنجات مؤلمة مسببة عسر الطمث .

الأورام الليفية الرحمية

هي أورام غير سرطانية في الرحم تظهر غالبًا أثناء سن الإنجاب

بطانة الرحم

حالة مؤلمة تنمو فيها الأنسجة التي تبطن الرحم خارج المبيض والأمعاء وقناة فالوب وعلى بطانة الحوض .

التهاب الحوض

وهو التهاب بكتيري يسببه الرحم والمبيض وعنق الرحم وقناة فالوب .

ضيق عنق الرحم

حالة يكون فيها ضيق القناة الشوكية ويتسبب في بطء تدفق الحيض وزيادة الضغط داخل الرحم .

اعراض عسر الطمث

الأعراض الشائعة لعسر الطمث تختلف من امرأة لأخرى و تشمل ما يلي :

  • تشنج العضلات الشديد في أسفل البطن
  • ألم شديد أو مستمر في أسفل البطن
  • الضعف والتعب
  • الغثيان
  • الإسهال
  • ألم في الساقين والفخذين
  • مضاعفات عسر الطمث

قد تحدث مضاعفات في عسر الطمث بسبب تأخر العلاج ، أو عندما لا يتم علاج هذه الحالات في وقتها حيث يمكن أن تؤدي الأورام الليفية الرحمية إلى ورم سرطاني ، ويمكن أن يسبب التهاب بطانة الرحم العقم أو ندبات في الرحم ، أو قد تصاب المرأة بققر الدم أو حدوث ضرر جسيم في الرحم .

تشخيص عسر الطمث

يمكن أن يتم تشخيص عسر الطمث من خلال الطرق التالية :

  • الموجات فوق الصوتية : يتم ذلك للحصول على عرض تفصيلي لصورة الجهاز التناسلي للأنثى ومعرفة أي اضطراب .
  • تنظير البطن : في هذه الطريقة يتم إجراء شق رفيع أو قص في منطقة البطن ويتم إدخال منظار البطن الذي يتكون من عدسة خفيفة وعدسة الكاميرا ، يتم تنفيذ هذه الطريقة لمعرفة الأورام الليفية وغيرها .
  • التصوير بالرنين المغناطيسي : وهي غير مؤلمة تنفذ للحصول على عرض مفصل للهياكل الداخلية للأعضاء .
  • تنظير الرحم : وفيها يتم إدخال أنبوب مضاء يسمى منظار الرحم في المهبل للبحث عن أي تشوهات أو مشاكل في الرحم .

علاج عسر الطمث

يتم علاج عسر الطمث بعد تحديد عمر المريضة ونوع تشنجات الحيض ، وشدة الحالة ، ومستوى تحمل المريضة لبعض الأدوية وبعد تحديد التاريخ الطبي ، قد يقترح الطبيب بعض التغييرات في نمط الحياة مثل التمارين الرياضية والنظام الغذائي المتوازن والنوم الكافي ، أما إذا كانت حالة المريضة شديدة ، فقد يقترحون طرق العلاج التالية :

  • مسكنات الألم : تشمل مسكنات الألم مثل الإيبوبروفين ونابروكسين الصوديوم .
  • مكملات الفيتامينات: لتقليل الالتهاب والألم أثناء تشنجات الحيض ، وتشمل فيتامين (د) ، وهاء وأوميغا 3 .
  • حبوب منع الحمل : تساعد حبوب منع الحمل عن طريق الفم على تقليل كمية هرمون البروستاجلاندين في الجسم مما يقلل بدوره من التشنج وتدفق الدم الزائد .
  • استئصال الرحم : عملية يتم فيها استئصال الرحم جراحياً ، ويتم تنفيذ هذه العملية غالبًا عند النساء في منتصف العمر أو كبار السن .
  • عملية تآكل بطانة الرحم : في هذه العملية ، تتم إزالة بطانة الرحم عن طريق طاقة الترددات الراديوية لمنع النزيف .

م/ منى برعي

الحمد لله حمدا كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى