السياحة في اشبيلية

تعتبر مدينة إشبيلية واحدة من أهم المدن المتميزة في أسبانيا ، فهي تجمع في معالمها بين الثقافة والحضارة وبين الترفيه والمتعة ، ويأتي إليها السياح من كل أرجاء العالم كل عام ، للاستمتاع بمعالمها السياحية العظيمة ، أما معالم حضارتها فإنها مزيج من ثقافة أسبانيا وحضارة المغرب ، ويظهر ذلك في روعة تصميمات مبانيها التي تتجلى فيها عظمة فنون العمارة ، ولذا فإذا كنت ترغب في زيارة إشبيلية فسوف تجد في هذا المقال تقرير مفصل عنها وعن معالمها السياحية الرائعة .

برنامج سياحي في اشبيليا

إذا أردت السفر إلى إشبيلية فسوف تحتاج إلى البرنامج السياحي التالي ، والذي سوف يشتمل على أهم وأروع المناطق التي يمكن الاستمتاع بها في إشبيلية ، والتي تتمثل في :

قصر المورق

يرجع تاريخ هذا القصر إلى العصور القديمة ، حيث اعتبر من الأماكن الحصينة والمنيعة لحماية المسلمين ، وبعدها أصبح قصرا للحكام ، ويأتي الكثير من السياح لزيارة هذا القصر الذي تفتح أبوابه طوال أيام الأسبوع ، ويسمح بزيارته من الساعة التاسعة والنصف صباحا إلى الساعة الخامسة مساء ، ويسمح بالتقاط الصور التذكارية في هذا القصر ، والتجول في أروقته والتمتع بالمناظر الطبيعية في الحديقة الخارجية .

كاتدرائية اشبيلية

تعتبر من أضخم الكاتدرائيات في دولة أسبانيا ، والتي يزورها السياح من جميع الدول ، ويمكن القيام بعدة أنشطة في هذه الكاتدرائية مثل التقاط الصور ، أو صعود البرج والتمتع بمشاهدة المحتوى العسكري والديني ، أما مواعيد زيارة الكاتدرائية فهي من الساعة 11 صباحا إلى 6 مساء .

حديقة دونانا

هي من الأماكن المميزة التي يقصدها السياح من أجل الترفيه والمتعة ، حيث يوجد فيها العديد من أنواع الطيور المختلفة ، سواء الطيور المحلية أو الطيور المهاجرة ، كما يوجد بها مجموعة من الحيوانات المتنوعة والتي من ضمنها الحيوانات نادرة الوجود والمهددة بالانقراض ، حيث تم إنشاء هذه الحديقة أساسا لحماية هذه الحيوانات من الانقراض .

حي باريو سانتا كروز

هو من الأحياء القديمة والذي يدل على تاريخ المدينة الأثري العظيم ، وهو من المناطق الشهيرة ، ولذلك فإن هذا الحي يعرض دائما في وسائل الإعلام ، دون غيره من مناطق إشبيلية ، أما الطقس الذي يسود هذا الحي فهو دائما ما يكون معتدلا ولطيفا ، ويشتمل هذا الحي على الكثير من الحانات والمتاجر والمطاعم ، ولذا يمكن التجول بداخله دون الشعور بالملل .

برج الذهب

هو من أهم المباني الموجودة في إشبيلية ، فهو من المباني العريقة والأصيلة ، حيث تم بنائه في القرن الثالث عشر الميلادي ، وكان وظيفته وقتها التحكم في حركة مرور السفن التي تمر من خلال نهر الوادي ، وفي القرون الوسطى أصبح له استخدام آخر عندما استخدم كسجن ، وبعدها كسياج أمني من أجل حماية البضائع التي تأتي من أمريكا الجنوبية والهند إلى إسبانيا ، وفي العصر الحديث أصبح برج الذهب مكانا سياحيا ، يزوره السياح من كل المناطق للتعرف على التصميمات المعمارية الإسلامية .

قصر بيلاتوس

من أروع المباني التي تتميز بتصميماتها المعمارية الرائعة ، والتي يظهر فيها امتزاج الفنون المعمارية الراقية ، حيث يجمع في تصميماته بين الحضارة الإيطالية والأسبانية ، ويسمح للزوار بدخول قصر بيلاتوس ورؤيته من الداخل ، ويمكنهم التقاط الكثير من الصور للآثار الموجودة بداخل هذا القصر .

حديقة ماريا لويزا بارك

تعد من أشهر مناطق المتنزهات الوطنية في إشبيلية على الإطلاق ، وهي من أفضل أماكن العطلات والرحلات التي يقصدها السكان المحليين ، ويأتي إليها السياح للتمتع بروعة المناظر الطبيعية المبهرة ، حيث توجد بها مساحات خضراء شاسعة من الأشجار والزهور المريحة للنظر ، فهذه الحديقة تعتبر من أفضل الوجهات لمحبي الطبيعة .

قصر دوينياس

هو من القصور الأثرية ذات الطابع التاريخي القديم ، حيث يأتي إليه أعداد مهولة من السياح من جميع المناطق ، ويغلب على هذا القصر طابع الهدوء ، ولذلك يذهب له الزوار من أجل استعادة السلام الداخلي ، أما حدائق القصر الخارجية فهي من أروع الحدائق ذات المناظر الطبيعية المبهجة والممتعة ، وتتوفر الكثير من الكراسي حتى يجلس عليها الزوار من أجل الاستراحة والتقاط الصور .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى