علاج الحصبة

الحصبة هي عبارة عن عدوى فيروسية تصيب الجهاز التنفسي ، وهي واحدة من أكثر أسباب الوفاة في العالم ، حيث بلغ عدد الوفيات بمرض الحصبة في عام 2017 م ما يقرب من 110 ألف حالة وفقًا لتقديرات منظمة الصحة العالمية .

اعراض الحصبة

وتستغرق أعراض الحصبة حوالي 10 أيام لكي تظهر على المريض ، ومن أهم أعراض الحصبة :

  • سعال قوي .
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم .
  • سيلان شديد بالأنف .
  • احمرار العين .
  • التهاب قوي بالحلق .
  • بقع بيضاء بالفم .

ومن أهم علامات الحصبة التي تؤكد الإصابة بها ظهور طفح جلدي بالجسم بأكمله ، ويستمر هذا الطفح لمدة أسبوعين من بداية الإصابة بفيروس الحصبة ، ويبدأ في الرأس ثم ينتشر بجميع أجزاء الجسم .

هل الحصبة معدية للكبار

يرتبط مرض الحصبة بالأطفال ، ولكن هناك احتمالية كبيرة لأن يتعرض الأشخاص البالغين للحصبة ، خاصة من لم يتلقوا تطعيم الحصبة في مرحلة الطفولة .

وحسبما أثبت الأطباء فأن المضاعفات الخطيرة للحصبة ليست شائعة عند الأطفال الصغار فقط ، بل أيضًا يتعرض لها الأشخاص البالغين الذين يتجاوز عمرهم  20 عامًا ، وقد تشمل المضاعفات الخطيرة على الالتهاب الرئوي والتهاب الدماغ وفقدان البصر .

وإذا لم تحصل على تطعيم الحصبة خلال مرحلة الطفولة ، فعليك استشارة الطبيب المختص لتلقي التطعيم حسب الجرعة المناسبة لك .

الحصبة وانواعها

هناك أنواع مختلفة من الحصبة إلى جانب الحصبة العادية التي نعرفها جميعًا ، وأبرز هذه الأنواع :

الحصبة غير النمطية : وهي تصيب الأشخاص الذين تلقوا لقاح الحصبة المقتول بين عامي 1963 و 1967 م ، وهناك عدة أعراض تحدث عند الإصابة بهذا النوع من الحصبة أبرزها ارتفاع شديد في درجة الحرارة ، وظهور طفح جلدي ، وفي بعض الأحيان يصاب المريض بالالتهاب الرئوي

الحصبة المعدلة : وهي تصيب الأشخاص الذين حصلوا على الغلوبولين المناعي عقب التعرض للإصابة بالحصبة ، كما تصيب الأطفال الذين لديهم بعض المناعة السلبية .

الحصبة النزفية : وهي من أنواع الحصبة نادرة الحدوث ، وتسبب ارتفاع شديد في درجة الحرارة ، بالإضافة إلى نزيف شديد في الجلد والأغشية المخاطية .

الحصبة الألمانية : وهي نوع غير معدي من الحصبة ، ومن أكثر الأشخاص العرضة للإصابة به النساء الحوامل ، ومن الممكن أن تسبب الحصبة الألمانية مضاعفات خطيرة إذا تم الإصابة بها أثناء الحمل .

علاج الحصبة عند الكبار

لا يوجد علاج محدد للحصبة يؤدي إلى القضاء عليها ، ولكن الفيروس يختفي في خلال 3 أسابيع من بدء الإصابة به ، ويصف الأطباء مجموعة من الأدوية والتعليمات التي تساعد على التخفيف من شدة الحصبة ، أو منع العدوى من الانتشار ، وأبرزها :

  • مصل الحصبة ويتم إعطاءه في خلال 72 ساعة من التعرض للفيروس .
  • جرعة من البروتينات المناعية يتم أخذها خلال ستة أيام من الإصابة بالحصبة .
  • اسيتامينوفين ( تايلينول ) أو ايبوبروفين ( أدفيل ) لخفض درجة حرارة الجسم .
  • أدوية لتقوية المناعة .
  • تناول الكثير من السوائل .
  • علاجات لتخفيف السعال والتهاب الحلق .
  • مكملات غذائية .

نصائح هامة للوقاية من الحصبة

هناك مجموعة من النصائح التي تساعدك على الوقاية من الإصابة بالحصبة ، وأبرزها :

  • الابتعاد عن الشخص المصاب بالحصبة ، وتجنب استخدام أدواته الشخصية .
  • تنتقل الحصبة من خلال رذاذ الشخص المصاب المتراكم على الأسطح ، لذا ابتعد عن الأماكن غير النظيفة .
  • تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن التي تقوي الجهاز المناعي ، ومن أهمها الخضراوات والفواكه والأسماك .
  • يجب التأكد من أخذ المصل خلال مرحلة الطفولة ، وفي حالة ثبوت عدم التطعيم ، توجه إلى الطبيب ليحدد الإجراء المناسب لك كي تتجنب التعرض للعدوى .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى