زخارف اسلامية

الزخارف الإسلامية هي عبارة عن أنماط هندسية متكررة تشكل صورة تعبيرية رائعة ، وهي أحد أهم أنواع الفنون الإسلامية التي تطورت بمرور السنوات ، واستخدمت لتزيين العديد من الأماكن مثل المساجد ، والمنازل ، وغيرها من الأماكن الأخرى ، ونستعرض معك من خلال التقرير التالي أهم المعلومات حول الزخارف الإسلامية ، مع عرض بعض النماذج التي يمكنك استخدامها في التصميم بكل سهولة .

وتستخدم الزخارف الإسلامية الدوائر والمربعات الهندسية بطريقة متكررة ، حيث يمكن أن تجاور بعضها ، أو تتداخل ، لتشكل في النهاية رسومات رائعة وفي نفس الوقت معقدة ، لا يتقنها الكثيرون ، فهي تحتاج إلى موهبة كبيرة مصقولة بالدراسة .

وقد تكون الزخارف الإسلامية هي المحور الأساسي للصورة أو تكون بمثابة إطار أو خلفية ، وتعتمد على التنوع في الأشكال والأنماط المستخدمة ، ففي البداية اعتمدت الزخارف الإسلامية على أنماط تتكون من 6 إلى 13 نقطة ، وكان ذلك في بداية القرن التاسع .

وفي القرن الـ 16 شهدت الزخارف الإسلامية تطورًا كبيرًا ، حيث تضمنت استخدام أنماط تتكون من 14 و 16 نقطة ، وهو ما يعد قفزة كبيرة في تطور الزخرف الإسلامية .

واستخدمت زخارف إسلامية في تزيين المعادن والأخشاب ، وكذلك السجاد والكليم ، كما تم استخدام الزخرفة الإسلامية في النقش على الجلود والسيراميك ، وتبتعد الزخارف الإسلامية عن الرسومات التصويرية حتى لا يتم اعتبارها أشياء يمكن عبادتها ، لذا اتجهت الزخرفة الإسلامية إلى علم الرياضيات لتصميم لوحات جمالية مميزة .

وتحتوي الأنماط الإسلامية على 3 أشكال أولها الزخارف الإسلامية التي تقوم على استخدام علم الهندسة ، وثانيها الأرابيسك الذي يعتمد على النباتات المنحنية التي تكون مفرغة من الداخل ، وثالثها الخط الإسلامي الذي يتميز بروعة التصميم ، وأحيانًا يتم الدمج بين الأشكال الثلاثة للخروج بتصميم مميز يلفت أنظار الجميع .

ولا تعد الزخارف الإسلامية مجرد ديكور يتم تزيين مختلف الأماكن بها ، لكن هناك أهمية روحانية لها ، حيث تم اعتبار الزخرفة الإسلامية على أنها جسر يربط بين العالم الحقيقي والعالم الروحي ، كما ينظر إليها على أنها وسيلة لحث الروح والعقل على التأمل والتدبر .

ومن أقدم الزخارف الإسلامية تلك الموجودة في جامع عقبة بن نافع في تونس ، حيث يرجع تاريخها إلى العام الهجري 221 ، وفيه تم التوسع في استخدام زخارف اسلامية بأشكال عديدة ، وبعد مرور ما يقرب من 45 عامًا شهدت الزخارف الإسلامية في عام 265 تطورًا كبيرًا ، حيث اشتملت على النجمة السداسية والثمانية ، والتي ظهرت في مصر بجامع أحمد بن طولون .

ومن أشهر وأقدم الأماكن التي تم استخدام زخارف اسلامية لتزيينها :

  • أبراج خراقان في بلاد فارس .
  •  مسجد الجيوشي في مصر .
  • المسجد الجامع في أصفهان .
  • مسجد علاء الدين في قونية .
  • القصور العباسية في بغداد .
  • مسجد حسن صدقة بالقاهرة .
  • مسجد السلطان حسن .
  • قصر الحمراء في الأندلس .
  • المسجد الجامع في فاتحبور سيكري في الهند .

زخارف اسلامية ابيض واسود

وهي زخارف تعتمد على استخدام اللونين الأبيض والأسود لرسم زخارف رائعة ، تتسم بالبساطة والرقة ، وإليك نماذج زخارف إسلامية أبيض وأسود :

 اطارات زخارف اسلامية

استخدمت الإطارات الزخرفية على مر السنين كتحديد رائع للكتابات الإسلامية ، وهي تضفي جمال وأناقة للتصميمات المختلفة ، وإليك بعض إطارات زخارف إسلامية  :

زخارف اسلامية كتابية

من أبرز الفنون الإسلامية هي الكتابة الزخرفية التي نقشت بها العديد من العبارات والآيات القرآنية على جدران المساجد وغيرها من معالم الحضارة الإسلامية ، وإليك بعض الزخارف الإسلامية الكتابية :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى