الحضارات القديمة في عمان

تشتهر عمان بأنها ثالث أكبر الدول مساحة في شبه الجزيرة العربية ، حيث تقع في الركن الجنوبي الشرقي ، وتبلغ مساحتها ما يقرب من 309.500 كيلو متر مربع ، ولها سواحل كبيرة تمتد لليمن ومضيق هرمز من الناحية الشمالية ، بالإضافة إلى الإمارات والسعودية من الناحية الغربية ، أما من الجنوب فهي تطل على اليمن  ، ومن الشرق يحدها بحر العرب .

تاريخ عمان

اشتهرت عمان في أواخر القرن الـ 15 ، بالنفوذ القوي ، حيث دخلت في منافسة مع البرتغال والمملكة المتحدة على السلطة في منطقة الخليج العربي ، وبالفعل في القرن الـ 19 تزايدت قوة النفوذ العماني لتصل إلى مضيق باب السلام وإيران وباكستان وصولًا إلى زنجبار في الجنوب ، ولم تلبث هذه القوة إلا قليلًا ، حيث تراجع النفوذ العماني في القرن الـ 20 .

تتبع عمان نظام الحكم الوراثي ، ومن أشهر السلاطنة الذين تولوا الحكم في عمان السلطان قابوس بن سعيد بن تيمور آل سعيد ، الذي حقق رقمًا قياسيًا لكونه صاحب أطول فترة للحكم في منطقة الشرق الأوسط ، ويمنع دستور عمان الأحزاب السياسية من الانتخاب ، لكنه يكفل هذا الحق إلى المواطنين بعد بلوغ 21 عامًا ، فيما يخص انتخابات مجلس الشورى .

وعلى مر التاريخ كانت العاصمة العمانية مسقط هي أهم ميناء تجاري في الخليج العربي والمحيط الهندي ، وكانت عمان بمثابة نقطة الوصل بين دول الخليج العربي ، حيث تمر بها العديد من القوافل التجارية كما كان بها مجموعة من الحضارات القديمة في شبه الجزيرة العربية .

وسميت عمان قديمًا بجبل النحاس وعرفت باسم ” مجان ” في الكتابات السومرية وهو من أشهر اسماء عمان قديما ، وعرف عن مجان بأنها تقوم بتصدير النحاس ، وكذلك أحجار الديوريت للعديد من البلاد المحيطة مثل العراق ، واستخدم اليمنيون طريق دلمون ليكون أساس لهذه التجارة .

وتضم عمان 4 مواقع تم ضمها لأماكن التراث العالمي ، وتشتهر برقصة ” البرعة ” التي تم ضمها لقائمة التراث الثقافي للإنسانية ، وتشتهر عمان بوجود اختلاف وتميز في التضاريس الجغرافية الموجودة بها .

وعلى المستوى الاقتصادي ، تتمتع عمان باستقرار ملحوظ ، حيث يقوم اقتصادها على النفط ، وهي في المرتبة الـ 23 ضمن قائمة الدول التي تتمتع باحتياطي النفط العالمي ، ويبلغ ترتيبها في قائمة أكبر الدول الاقتصادية على مستوى العالم المركز الـ 64 .

تخضع سلطنة عمان إلى المذهب الإباضي ، وهو المذهب المتبع في الحكم ، لكننها تحتوي على الكثير من المذاهب الأخرى منها الشيعي والسني ، لكنها لا تواجه أي خلاف بين المذاهب وبعضها ، بل صنفت على أنها من أكثر البلاد التي تتمتع بالسلمية .

تقرير عن الحضارات القديمة في عمان

إليك نبذة عن أهم الحضارات القديمة في عمان :

عصر ما قبل التاريخ

سكنت قبيلة عمان القحطانية أرض عمان قديمًا ، ومن هنا جاء اسم البلاد ، واسم عمان يعني الاستقرار ، حيث أنه مشتق من العمن أي الإقامة في مكان ما ، والبعض يرجع التسمية إلى عمان بن إبراهيم الخليل ، والذي قام ببناء المدينة .

وقديمًا كانت عمان بمثابة مركز اقتصادي هام ، وأطلق عليها اسم مجان من قبل السومريين ، حيث اشتهرت عمان بصناعة السفن ، وفي اللغة السومرية يرمز اسم مجان إلى هيكل السفينة .

وهناك في الجزء الجنوبي من يلطنة عمان توجد مدينة ظفار التي ورد ذكرها في الكثير من الأحاديث النبوية ، التي روتها السيدة عائشة رضي الله عنها ، وتم اكتشاف العديد من المواقع الأثرية بها مثل سمهرم والبليد .

وتضم عمان أيضًا مدينة عبري التي تعد بمثابة أقدم مستوطنة بشرية ، ويرجع تاريخ تأسيسها إلى 8 ألاف عام ، وتم اكتشاف العديد من الأغراض الأثرية بها والتي تعود إلى العصر الحجري مثل مداخن النار والفخار ، والكثير من الهياكل العظمية للحيوانات .

العصر الحجري القديم

اعتمد الشعب العماني القديم في العصر الحجري على صنع الأدوات من الحجر ، وتشير العديد من النقوش الأثرية على جدران عمان إلى هذا العصر ، واستطاع الإنسان العماني أن يسجل الحضارة القديمة بالحفر على الصخور واستخدام الألوان الجميلة .

وعثر في عمان على العديد من الأدوات والاكتشافات الأثرية التي تعود إلى العصر الحجري القديم ، وتنوعت ما بين أدوات صيد ، وعظام حيوانات ، وفؤوس ، وغيرها من الاكتشافات الأخرى التي ترمز إلى هذا العصر .

العصر الحجري الحديث

خلال العصر الحجري ، استخدم العماني القديم الموارد الطبيعية لصنع الأدوات الهامة مثل المدقات والفؤؤس ، ومن أهم الأدوات التي استخدمها أحجار الصوان ، واستطاع أن يتميز في صناعة الفخار ، وبناء المقابر بأسلوب منظم يرمز اعتقادهم في البعث مرة أخرى .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى