الفرق بين نشا الذرة ودقيق الذرة

دقيق الذرة ونشاء الذرة كلاهما أحد المنتجات التي يتم استخراجها من الذرة ، ولكنهما يختلفان في قيمتهما الغذائية ونكهتهما واستخداماتهما أيضًا ، فدقيق الذرة هو عبارة عن مسحوق ناعم مصنوع من سحق حبات الذرة الكاملة ، بينما نشاء الذرة ، يتم استخراجه من طحن الجزء النشوي فقط الموجود في حبات الذرة ، وسوف نستعرض أهم الاختلافات بين نشاء الذرة ودقيق الذرة في المقال التالي .

الفرق بين نشا الذرة ودقيق الذرة

طريقة المعالجة

إن كلا من النوعين مصنوع كما يبدو من الاسم من الذرة الخم ، ولكن عند صنع الدقيق يتم طحن حبات الذرة الكاملة لنحصل على مسحوق ناعم يحتوي على البروتين والألياف والنشا وبعض الفيتامينات والمعادن الموجودة في حبات الذرة قبل الطحن ، وعادة ما يميل لونه إلى اللون الأصفر .

أما بالنسبة لنشاء الذرة فيتم فيه إزالة الألياف والبروتين من حبات الذرة قبل طحنها ويتبقى فقط نواة أو قلب الحبة التي تعرف باسم الإندوسبيرم ، لنحصل في النهاية على مسحوق أبيض .

القيمة الغذائية

يحتوي كل ربع كوب من نشا الذرة ودقيق الذرة على لقيمة الغذائية التالية :

                      نشا الذرة      دقيق الذرة

السعرات الحرارية    120           110

البروتين                0 جرام       3 جرام

الدهون                0 غرام        1.5 غرام

الكربوهيدرات         28 جرام     22 جرام

الألياف                0 جرام         2 جرام

بالإضافة إلى الألياف والبروتين ، فإن دقيق الذرة غني بفيتامين ب والحديد والبوتاسيوم ، وهذه العناصر غير موجودة أو موجودة بكميات قليلة في النشاء .

الاستخدامات

قد يختلط الأمر عند البعض عند استخدام النوعين ، ولإزالة اللبس ، إذا كانت الوصفة التي تنوي عملها يمكن صنعها باستخدام دقيق القمح ، فأنت في تلك الحالة تحتاج لاستخدام دقيق الذرة وليس النشاء ، وبوجه عام يمكن استخدام دقيق الذرة لصنع بعض المخبوزات والمعجنات والبسكويت .

ولكن نظرا لأن دقيق الذرة لا يحتوي على الجلوتين الموجود في دقيق القمح ، فيجب أن تتوقع أن يكون المنتج النهائي أكثر صلابة وقابل للتفتيت بسهولة .

أما بالنسبة لاستخدامات نشاء الذرة فيمكن استخدامه لتكثيف الحساء والصلصات ، وفي بعض الأوقات يتم إضافة نشاء الذرة إلى سكر الحلويات لمنع تكتله كما يمكن إضافة بعض النشاء للمعجنات المقلية لتنعيمها ، ولكن لا يمكن استخدامه بدلا من دقيق القمح في الوصفات .

فوائد الذرة

إن حبات الذرة الكاملة تحتوي على كمية كبيرة من الألياف ، والكربوهيدرات ، والمعادن ، والفيتامينات ، والمغذيات الدقيقة الأخرى ، ومن فوائد الذرة

يتحكم في مرض السكري

ارتفاع السكر في الدم زيادة مستويات السكر في الدم ، يؤدي إلى نقص الأكسجين ، انخفاض مستوى الأكسجين في الدم ، يتفاقم نقص الأكسجين عند وجود جذور حرة في الدم ، هذه الجذور الحرة أو أنواع الأكسجين التفاعلية تؤدي إلى التهاب الأنسجة وانتشار الخلايا غير المرغوب فيه ، والانثوسيانين والفلافونويد الموجود في الذرة تقضي على الجذور الحرة القوية ، وتحسن تدفق الدم ، وتحمي خلايا البنكرياس ، وتزيد من إفراز الأنسولين وحساسيتها ، وتمنع الفشل الكلوي .

قد تساعد في تخفيف الوزن

يحتوي الذرة على العديد من الفلافونويدات الأساسية ، والعفص ، والسابونين ، والقلويات ، والستوستيرول بالإضافة إلى الكالسيوم ، والبوتاسيوم ، والمغنيسيوم ، وهذه المواد الكيميائية النباتية في الذرة تنظم الجينات التي تتحكم في تراكم الدهون ، وتمايز الخلايا الدهنية مع زيادة معدل انحلال الدهون ، واستقلاب الأحماض الدهنية ، وهذا يمكن أن يساعدك على فقدان الوزن ، ومع ذلك فقد أظهرت العديد من الأوراق دور الذرة ونشاها في زيادة الوزن والسمنة

يمكن أن تقلل من الالتهابات

الالتهاب هي طريقة الجسم في الاستجابة للتهديدات مثل مسببات الأمراض ، والجذور الحرة ، والمعادن الثقيلة ، والمنبهات الخارجية ، وأي إجهاد فسيولوجي آخر غير مناسب ، وتوفر البروتينات والكيماويات النباتية الموجودة في أجزاء مختلفة من الذرة حماية للجسم من هذه العوامل المؤيدة للالتهابات ، ووفقًا لذلك يمكن للنظام الغذائي الغني بالذرة أن يقلل من الإمساك ، والربو ، والتهاب المفاصل ، ومرض القولون العصبي ومرض الارتجاع المريئي ، والتهاب الجلد .

يعزز مستويات الحديد

فقر الدم يتطور نتيجة لنقص الحديد في الجسم ، ويؤدي انخفاض مستويات الهيموغلوبين إلى العديد من المشكلات التنموية ، ويعاني الأطفال المصابون بفقر الدم من تأخر في تطورهم المعرفي والنفسي ، وضعف الجهاز المناعي ، ويلعب الحديد دورًا حيويًا في نقل الأكسجين والمواد الغذائية ، واستقلاب الطاقة ، ويمكن أن تؤدي إضافة مشتقات الذرة أو الذرة إلى النظام الغذائي بالكميات المطلوبة إلى حل المشكلات المتعلقة بفقر الدم خاصة عند الأطفال والنساء ، ووجود الحديد بالنسبة المطلوبة في الجسم ضروري أيضًا لصحة العين ، والشعر ، والبشرة .

يعزز التحمل واللياقة البدنية

يتفق جميع العلماء على أن الكربوهيدرات هي أفضل وقود للجسم أثناء التمرين لفترات طويلة ، وتساعد الألياف والكربوهيدرات الموجودة في الذرة في بناء الجسم ، وعلى الرغم من هضم الكربوهيدرات بسرعة مقارنة بالبروتين أو الدهون ، إلا أنه يمكن تخزينها في خلايا الجسم لفترة طويلة دون التسبب في حدوث التهاب .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى