الشهور الميلادية

يستخدم العالم جميعا تقويم التاريخ الميلادي في الأحداث التي تمر بها البلاد وذلك يرجع لشهرة هذا التاريخ ، واشتهر استخدام هذا التاريخ منذ ميلاد النبي عيسى عليه السلام ، وفي بداية استخدام هذا التقويم كانت مدة الشهور عشرة أشهر فقط ، وتم بعد ذلك إضافة كل من شهري يناير وفبراير لتصبح الشهور اثنتا عشر شهرا .

عدد ايام الشهور وترتيبها

  • يناير – كانون الثاني وعدد أيامه واحد وثلاثين يوما .
  • فبراير – شباط وعدد أيامه ثماني وعشرين يوما أو تسعة وعشرين يوما .
  • مارس – آذار وعدد أيامه واحد وثلاثين يوما .
  • أبريل – نيسان وعدد أيامه ثلاثين يوما .
  • مايو – أيار وعدد أيامه واحد وثلاثين يوما .
  • يونيو – حزيران وعدد أيامه ثلاثين يوما .
  • يوليو – تموز وعدد أيامه واحد وثلاثين يوما .
  • أغسطس – آب وعدد أيامه واحد وثلاثين يوما .
  • سبتمبر – أيلول وعدد أيامه ثلاثين يوما .
  • أكتوبر – تشرين الأول وعدد أيامه واحد وثلاثين يوما .
  • نوفمبر – تشرين الثاني وعدد أيامه ثلاثين يوما .
  • ديسمبر – كانون الأول وعدد أيامه واحد وثلاثين يوما .

اصل الشهور الميلادية

يرجع أصل الشهور الميلادية إلى الرومان ، وإليك معاني أسماء تلك الشهور :

  1. يعني شهر يناير حسب الرومان ” جانس “وكذلك عند اليونان أول الأمر وبدايته أو البوابة .
  2. ويعتبر إطلاق اسم شهر فبراير نسبة إلى ” فيبرا ” وهو يعني صفاء النفس وتطهيرها .
  3. وكان قديما شهر مارس هو أول الشهور الميلادية ويطلق هذا الاسم على أحد آلهة اليونان والرومان والتي ترمز إلى الازدهار والخير ، وقد كان مارس إله الحرب في اليونان القديمة .
  4. أما شهر إبريل فهو بداية فصل الربيع لذا سمي هذا الشهر بهذا الاسم ” أفريل ” الذي يعني الربيع .
  5. ويرجع اسم شهر مايو إلى الآلهة الرومانية التي ترمز إلى الخصوبة ويعتبرها البعض والدة الإله عطارد .
  6. شهر يونيو من الشهور التي تعني الشباب وترجع تسميته بذلك الاسم أن عيد الشباب كان يوافق هذا التوقيت من كل عام لذا أطلق عليه هذا الاسم .
  7. أما يوليو فسبب تسميته هو أن الرومان كانت تبجل الإمبراطور يوليوس قيصر بشكل ، كبير لذا تم تسمية هذا الشهر بهذا الاسم نسبة لهذا الإمبراطور .
  8. أغسطس نسبة إلى الإمبراطور الروماني أغسطس ابن الإمبراطور يوليوس قيصر ، لذا تم إطلاق هذا الاسم نسبة إلى الإمبراطور أغسطس .
  9. سبتمبر قديما كان هذا الشهر يحمل الترتيب السابع عند الرومان ، لذا أطلق على الشهر هذا الاسم نسبة إلى ترتيبه قديما .
  10. أكتوبر من الشهور التي يرجع تسميتها إلى ” أكتا ” ويعني هذا الاسم باللغة الرومانية الرقم الثامن ، وهذا الترتيب كان عند الشعب الروماني قديما .
  11. نوفمبر اشتق هذا الاسم من مصطلح ” نوفا ” وهو يعني الرقم التاسع حسب ترتيب الشهور عند اليونان قديما .
  12. ديسمبر كذلك اشتق هذا الاسم من مصطلح “ديكا ” وهو يعني الرقم العاشر لذا أطلقوا الرومان هذا الاسم على هذا الشهر في العالم القديم .

مراحل تطور الشهور الميلادية

كان الرومان يقسمون العام لعشرة أشهر فقط وليس اثنا عشر كما هو معروف حاليا ، لكن الأمر تطور بعد ذلك عقب احتلال الرومان لمصر فتم استخدام التقويم  الذي يحتوي على اثنا عشر شهرا ، وذلك على يد الإمبراطور يوليوس قيصر الذي قام بتغيير التقويم ، فكانت السنة قديما عبارة عن 355 يوم حيث أن كل شهر كان يحتوي على 35 يوم  .

واختلف التقويم بعد ذلك ليصبح العام 365 يوم ويشمل العام 12 شهرا بدلا من 10 أشهر ، طبقا لمدة دوران الأرض حول الشمس ، واختلف كذلك التقسيم لأيام الشهور وعددها حيث تم تقسيم الأيام إلى أربعة أقسام ، فالأشهر المزدوجة وهي التي يبلغ عدد أيامها ثلاثين يوما ، أما الأشهر المنفردة هي التي يبلغ عدد أيامها واحد وثلاثين يوما ، وشهر فبراير يصل إلى 28 يوما في الأعوام العادية وكل أربعة أعوام يزيد يوما ليصبح 29 يوما ويطلق عليه العام الكبيس .

ترتيب الشهور بدولة المغرب العربي

في جميع البلدان العربية يتم تسمية الشهور الميلادية بشهر يناير وفبراير ومارس وأبريل ومايو ويونيو ويوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر ، أما في المغرب العربي يتم تغيير تسمية بعض الشهور الميلادية إلى : يناير وفبراير ومارس وأبريل وماي ويونيو ويوليوز وغشت وشتنبر وأكتوبر ونونبر ودجنبر ، تلك هي كانت الشهور الميلادية بدولة المغرب العربي .

م/ منى برعي

الحمد لله حمدا كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى