علاج الغازات عند الرضع

تمثل مشكلة الغازات عند الرضع أحد المشكلات المؤرقة للأمهات ، وخاصة الأم لأول مرة فهي لا يكون لديها الخبرة الكافية للتعامل مع هذه المشكلة ، وتشير الدراسات إلى أن حوالي 70 % من الأطفال الرضع يعانون من الغازات ، وقد تحدث هذه المشكلة بعد الولادة مباشرة ، أو عندما يبلغ عمر الرضيع أسبوعان ، ولحسن الحظ أن مشكلة الغازات عند الرضع هي مشكلة مؤقتة ، يمكن أن تزول من تلقاء نفسها بين عمر 4 – 6 أشهر ، وبرغم ذلك فإنها قد تستمر لفترة أطول لدى بعض الأطفال .

اسباب الغازات عند الرضع

هناك عدة أسباب تؤدي إلى تراكم الغازات عند الرضع ، مثل ابتلاع الهواء عند الرضاعة أو البكاء ، وهي من الأمور الشائعة والطبيعية بين الأطفال الرضع ، وأيضا عدم اكتمال نمو الجهاز الهضمي خاصة في الأربعة أشهر الأولى من عمر الطفل ، والذي يسمح بمرور الغذاء بشكل سريع من الجهاز الهضمي دون هضمه بشكل جيد ، كما قد يتأثر الطفل الرضيع بطعام الأم ، فإن الأطعمة التي تسبب الانتفاخات والغازات لا تؤثر على الأم فقط ولكن على الرضيع أيضا .

اعراض الغازات عند الرضع

هناك بعض الأعراض التي تظهر عند الطفل المصاب بالغازات ، وهذه الأعراض تشمل البكاء لمدة طويلة قد تصل إلى ساعة أو أكثر ، وأيضا يبدو على الطفل المصاب بالغازات بأنه لا يشعر بالراحة ، بالإضافة إلى أنه لا يرضع ولا ينام جيدا ، حيث أن الألم الذي يعاني منه يجعل نومه مضطربا ، وكذلك فإن الألم والمغص بسبب الغازات يجعله غير قادر على الرضاعة بشكل جيد ، حيث تلاحظ الأم أن طفلها يترك الثدي ويبكي ثم يعود له مجددا ، وأيضا يلاحظ على الطفل المصاب بالغازات أنه عندما يبكي يصبح وجهه أحمر اللون ويبدو عليه أنه يتألم ، كما أنه يصرخ من الألم ويسحب ساقيه إلى الأعلى في اتجاه صدره .

علاج الغازات عند الاطفال حديثي الولادة

يمكن علاج الغازات عند الرضع بالكثير من الطرق والخطوات ، والتي تشمل ما يلي :

مساعدة الطفل على التجشؤ

كما قلنا فيما سبق أن الهواء الذي يبتلعه الطفل أثناء الرضاعة يتسبب في الغازات ، ولحل هذه المشكلة لا بد أن تهتم الأم بتجشؤ طفلها مرتين أثناء الرضعة الواحدة ، في منتصف الرضعة ونهايتها ، حتى إذا نام الطفل أثناء الرضاعة فلا بد أن ترفعه على كتفها ، بضربه ضربات خفيفة في أعلى الظهر ، حتى يتجشأ ويخرج الهواء الذي قام بابتلاعه مع الرضاعة .

تقليل بكاء الطفل

مما لا شك فيه أن بكاء الأطفال الرضع يمثل أمرا محيرا للأمهات ، ولكن يجب على الأم أن تحاول قدر استطاعتها بأن تعمل على تهدئة الطفل في الحال ، وذلك لأن الطفل كلما زاد بكاءه كلما زادت الغازات في معدته .

تمرين الدراجة

وذلك بوضع الطفل على ظهره ورفع ساقيه إلى الأعلى ، ومن ثم تحريك رجليه في حركة تشبه حركة الدراجة ، حيث يساعد هذا التمرين على التخلص من الانتفاخات والغازات في البطن ، كما يمكن بدلا من ذلك الإمساك بساقي الطفل وثنيهما إلى الأعلى في اتجاه البطن ، والانتظار لمدة 10 ثوان ثم تحريك الساقين إلى الأسفل مجددا وهكذا عدة مرات .

تدليك البطن

يساعد التدليك على تخفيف الألم الذي يعاني منه الطفل وطرد الغازات الموجودة في معدته ، ويمكن استخدام زيت الزيتون أو الزيت المخصص للأطفال في التدليك ، ويتم تدليك البطن في حركة دائرية باتجاه عقارب الساعة ، مع تطبيق بعض الضغط الخفيف على المعدة .

ضبط وضع الطفل اثناء الرضاعة

يجب على الأم أن تقوم بإرضاع طفلها في وضعية صحيحة ، بحيث يتم رفع الطفل لتكون رأسه أعلى من معدته ، فمن الخطأ أن يكون رأس الطفل في نفس المستوى مع معدته ، فهذا يؤدي إلى مشكلة الغازات عند الرضع .

تعديل النظام الغذائي للأم

يجب للأم أن تنتبه لنظامها الغذائي ، وتبتعد عن الأطعمة التي تسبب لها الغازات وبالتالي تؤثر على طفلها ، ومن هذه الأطعمة التي يجب الابتعاد عنها أثناء الرضاعة القرنبيط والملفوف والفاصوليا .

استخدام الأدوية الآمنة

هناك بعض الأدوية الآمنة والشائع استخدامها ، والتي تساعد بشكل كبير في تخفيف الغازات عند الرضع ، ومن أمثلة هذه الأدوية قطرات سيميثيكون ، ويجب التأكد من مكونات الأدوية فلا ينبغي إعطاء الطفل الأدوبة التي تحتوي على بنزوات الصوديوم أو حمض البنزويك لأنها يمكن أن تسبب الضرر للطفل .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى