فوائد الارجنين

الأرجنين مثل الأحماض الأمينية الأخرى ، يلعب الأرجنين دورًا في بناء البروتين ، ويُمكن الجسم من استخدام البروتين للمساعدة في بناء العضلات ، وإعادة بناء الأنسجة ، نتيجة لذلك أثبت الباحثون فعالية الأرجينين في علاج الجروح الشديدة ، ونمو الأنسجة في الأمراض الخطيرة .

ما هو الارجينين

يوجد الأرجينين في البيض ، والأسماك ، واللحوم الحمراء ، يطلق على الأرجينين أكسيد النيتريك والذي يتوافر بكثرة في الدم ، ويعمل أكسيد النيتريك على توسيع الأوعية الدموية في مجرى الدم ، مما قد يساعد في بعض حالات هبوط الدورة الدموية  .

وينتج جسم الإنسان بشكل طبيعي الأرجينين في الظروف العادية ،  ويحصل الأشخاص أيضًا على الأرجينين إضافي كجزء من نظامهم الغذائي المعتاد ، حيث تحتوي اللحوم الحمراء ، والسمك ، ومنتجات الألبان ، والبيض على كميات قليلة من الأرجينين تساعد الجسم على تجديد موارده الضرورية .

وفي بعض الأحيان ، قد تتجاوز حاجة الشخص إلى الأرجينين قدرة الجسم على إنتاجه أو استهلاكه بشكل طبيعي ، وهذا صحيح في كثير من الأحيان لكبار السن ، أو الأشخاص الذين يعانون من حالات طبية معينة .

فوائد الارجينين

الأرجينين له تأثيران على الجسم يتحول إلى أكسيد النيتريك ويساعد الجسم على بناء البروتين ، وهذه الآثار تعطي الأرجينين مجموعة من الفوائد المحتملة التي تتراوح من صحة القلب وآلام الصدر إلى المساعدة في بناء العضلات ، وشفاء الجروح ، وتحسين خصوبة الذكور ، وفيما يلي أهم فوائد الأرجينين :

  • الحد من ارتفاع ضغط الدم .
  • علاج الإصابات الفطرية الناتجة عن توليف اليوريا .
  • علاج أمراض القلب .
  • علاج ضعف الانتصاب ( الضعف الجنسي ) .
  • تخفيف التهاب الجهاز الهضمي .
  • السيطرة على نسبة السكر في الدم لدى مرضى السكري .
  • تحسين تدفق الدم .
  • شفاء الجروح بشكل أسرع .
  • تخفيف القلق .
  • علاج الحروق .
  • تحسين وظائف الكلى للأشخاص الذين يعانون من قصور القلب الاحتقاني .
  • تعزيز أداء التمرين .

ومن الضروري لأي شخص يتناول الأرجينين التحدث إلى الطبيب حول الفوائد والمخاطر المحتملة قبل البدء في استخدامه .

اضرار الارجينين

على الرغم من أن الأرجينين يعتبر آمنًا عند تناوله بجرعات معتدلة ، إلا أن تناول الكثير من الأرجينين يمكن أن يكون له آثار جانبية شديدة ، بما في ذلك الوفاة ، ومن المهم أن يتم فهم كيف يمكن أن يتفاعل الارجينين مع الجسم ومع الأدوية الإضافية قبل تناوله .

فالأرجينين له بعض الآثار الجانبية المحتملة التي يجب مراعاتها عند تناوله ، ومن أهم الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا والحميدة ما يلي :

  • النقرس .
  • الانتفاخ .
  • وجع البطن .
  • التهاب الشعب الهوائية .
  • الإسهال .
  • خفض ضغط الدم .
  • الحساسية .
  • الإصابة بالربو .

ومع ذلك ، فإن الأرجينين قد يؤدي إلى بعض المضاعفات الخطيرة التي يجب مراعاتها والتي من أهمها :

  • الإصابة بمرض خطير أو الموت عند الأطفال والرضع .
  • صعوبة في السيطرة على ضغط الدم أثناء الجراحة .
  • تفاقم أعراض الهربس .
  • زيادة خطر الموت بعد النوبة القلبية .
  • التفاعل السلبي مع بعض الأدوية ، بما في ذلك أدوية الفياجرا وضغط الدم .

على الرغم من وجود مخاطر مرتبطة بالأرجنين ، إلا أن معظم الأبحاث تشير إلى أنه من الآمن للناس عند تناول جرعات صغيرة منه .

الطرق الطبيعية للحصول على الارجينين

يمكن الحصول على الأرجينين من خلال اتباع نظام غذائي لكن بكميات قليلة ،  لكن من خلال ذلك يمكن تجنب بعض الآثار الجانبية لاستهلاك للأرجينين من مصادر خارجية ، ويعد أفضل مصدر طبيعي للأرجينين هو الأغذية الغنية بالبروتين ، وبالنسبة لبعض الناس ، قد تكون البروتينات الحيوانية ، مثل اللحوم الحمراء ( لحم البقر ) ، والدجاج ، والديك الرومي ، ومنتجات الألبان ، المصدر الرئيسي للأرجينين .

أما بالنسبة للأشخاص الذين لا يتناولون اللحوم ، تشمل البروتينات النباتية التي تحتوي على الأرجينين العدس ، والحمص ، والفول السوداني ، وبذور اليقطين ،  وفول الصويا ، لذا يجب على الأشخاص الذين يجدون أن لديهم كمية غير كافية من الأرجينين لتلبية احتياجاتهم تعديل نظامهم الغذائي ليشمل الأطعمة الغنية بالبروتين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى