سكر اريثريتول

يوجد الإريثريتول أو كحول السكر بشكل طبيعي في بعض الفواكه مثل البطيخ ، والكمثرى ، والعنب ، والفطر ، والأطعمة المخمرة مثل الجبن ، كما يتم إنتاجه بشكل مصطنع وإضافته إلى عناصر قليلة السكر أو خالية من السكر ، ويتم إنتاج الإريثريتول عن طريق تخمير نوع من خميرة الجلوكوز من القمح أو نشا الذرة ، ومن المعروف أنه يحتوي على عدد أقل من السعرات الحرارية مقارنة بالمحليات الأخرى .

وتستخدم شركات تصنيع المواد الغذائية الإريثريتول لتحلية المنتجات مثل الأطعمة والمشروبات الخالية من السكر ، ويمكن العثور على الإريثريتول في مشروبات الصودا ذات السعرات الحرارية ، ومشروبات الطاقة الخالية من السكر ، والنعناع ، ومنتجات الشوكولاتة ، والحلويات المبنية على الحبوب المعبأة ، وفي بعض الأدوية .

فوائد سكر الاريثريتول

يساعد في الحفاظ على الوزن

من المرجح أن الأطعمة التي تحتوي على سكر الإريثريتول ذات سعرات حرارية أقل مقارنة بتلك المحلاة بالسكر ، ولذلك يمكن أن تكون مفيدة في تنظيم الوزن ، بالإضافة إلى ذلك فإن الإريثريتول مناسب أيضًا لمرضى السكري والأشخاص الذين يتناولون نظام الكيتو الغذائي .

يسيطر على نسبة السكر في الدم

يتم امتصاص سكر الإريثريتول بسرعة في الأمعاء الدقيقة مع دخول نسبة صغيرة فقط من القولون والباقي يتم إفرازه عن طريق البول ، ولا يسبب سكر الإريثريتول ارتفاعًا في مستويات السكر في الدم أو الأنسولين ، ولا يؤثر سلبًا على مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية ، وهذا يجعل الإريثريتول من المحليات الممتازة لمرضى السكري .

يمنع امراض القلب

أظهرت دراسة أن 24 من البالغين المصابين بداء السكري من النوع الثاني ، والذين تناولوا 36 جرامًا من سكر الإريثريتول بانتظام لمدة شهر قاموا بتحسين وظائف الأوعية الدموية ، مما يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب  .

يمنع تسوس الأسنان

أظهرت الدراسات أن سكر الإريثريتول يمكن أن يقلل تسوس الأسنان .

اضرار سكر الاريثريتول

سكر الإريثريتول آمن للاستهلاك ولم تظهر أي آثار جانبية خطيرة بعد ، حيث وافقت منظمة الصحة العالمية على الإريثريتول في عام 1999 م ووافقت عليه إدارة الأغذية والعقاقير في عام  2001 م .

ومع ذلك من المهم أن يستهلك بكميات معتدلة ، مما يعني أن تناول هذا التحلية يجب ألا يتجاوز 1 غرام لكل كيلوغرام من وزن الجسم ، لأنه إذا تم تناوله بكميات كبيرة قد يؤدي إلى عواقب وخيمة والتي أهمها ما يلي :-

  • يسبب أمراض الجهاز الهضمي : حيث يمكن أن يسبب سكر الإريثريتول غازات في البطن ، والإسهال ، والانتفاخ لدى بعض الأشخاص لأن الجسم لا يمتصه بالكامل ويتم تخميره بواسطة البكتيريا في الأمعاء الغليظة .
  • قد يسبب الحساسية : فوفقا لدراسة نشرت في مجلة الأمراض الجلدية ، قد تسبب الإريثريتول رد فعل تحسسي في الجلد لدى بعض الناس .
  • بالإضافة إلى ذلك ، إذا تم استخدام سكر الإريثريتول بالاقتران مع الأسبارتام ، وهو مادة تحلية اصطناعية ، فقد يؤدي ذلك إلى آثار جانبية مثل زيادة الوزن ، وأورام المخ ، والقلق ، والاكتئاب ، والتعب .

كيفية استخدام سكر الاريثريتول

يمكن استخدام سكر الاريثريتول الاصطناعي  في القهوة ، والشاي ، والكعك ، والمعجنات وغيرها من منتجات الخبز .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى