الغازات النبيلة

هي تلك العناصر الكيميائية السبعة التي تشكل المجموعة 18 من الجدول الدوري ، الغازات النبيلة غازات عديمة اللون وعديمة الرائحة ولا طعم لها ، غير قابلة للاشتعال .

لقد تم تصنيفها على المجموعة صفر في الجدول الدوري لمدة طويلة ؛ لأنه لعدة عقود بعد اكتشافها كان يعتقد أن تلك الغازات لا تستطيع الارتباط بالذرات أو العناصر الأخرى ، أو بمعنى آخر أن ذراتها لا يمكن أن تتحد مع ذرات العناصر الأخرى لتشكيل مركبات كيميائية ، أما بعد الاكتشاف والدراسة أدى ذلك إلى تعيين أكثر مناسبة وهي المجموعة 18 من الجدول الدوري وليست صفر .

ما هي العناصر النبيلة في الكيمياء

جميع العناصر الموجودة في المجموعة 18 – مجموعة صفر سابقا – هي غازات نبيلة ، تشمل القائمة الهيليوم He والنيون Ne والأرجون Ar والكريبتون Kr والزينون Xe والرادون Rn .

عكس ما يعتقد بأن هذه العناصر لا تحب أن تتفاعل أو يمكن أن تتواجد في الطبيعة ، فهي تستخدم بصورة مباشرة بل يمكن أن تجد الغازات النبيلة في جميع أنحاء العالم .

يستخدم النيون في علامات الإعلانات ، ويستخدم الأرجون في المصابيح الكهربائية ، كما يستخدم الهيليوم في البالونات ولتبريد الأشياء ، أما الزينون يستخدم في المصابيح الأمامية للسيارات الجديدة ، وبسبب خواصها الكيميائية تستخدم هذه الغازات أيضا في المختبر للمساعدة في تثبيت التفاعلات التي عادة ما تتم بسرعة كبيرة .

عندما تتحرك لأسفل الجدول الدوري مع زيادة الأرقام الذرية ، تصبح العناصر نادرة ، فهي ليست فقط نادرة في الطبيعة ولكنها نادرة كعناصر مفيدة أيضا .

موقع الغازات النبيلة على الجدول الدوري

توجد الغازات النبيلة المعروفة أيضًا باسم الغازات الخاملة أو الغازات النادرة ، في المجموعة 18 من الجدول الدوري ، يعتبر هذا عمود العناصر على الجانب الأيمن العلوي من الجدول الدوري .

هذه المجموعة هي مجموعة فرعية من اللافلزات مجتمعة ، تسمى العناصر أيضا مجموعة الهيليوم أو مجموعة النيون ، باستثناء oganesson كل هذه العناصر عبارة عن غازات في درجة حرارة وضغط عاديين ، لم تكن هناك ذرات كافية من عنصر oganesson لمعرفة حالتها يقينا ، ولكن معظم العلماء يتوقعون أنها ستكون سائلة أو صلبة ، أما كلا الرادون و oganesson يتكون فقط من النظائر المشعة .

الخواص الكيميائية للغازات النبيلة

الغازات النبيلة غير فعالة نسبيا ، في الواقع فهي العناصر الأقل رد الفعل على الجدول الدوري ؛ هذا لأن لديهم غلاف التكافؤ كامل ، وكذلك لديهم ميل قليل لكسب أو فقدان الإلكترونات ، فذلك يعكس انخفاض تفاعل هذه العناصر ، بنفس الطريقة التي تكون بها المعادن النبيلة أقل تفاعلية من المعادن الأخرى .

  • تحتوي الغازات النبيلة على طاقات تأين عالية .
  • لها طاقات كهربية ضئيلة .
  • تحتوي الغازات النبيلة على نقاط غليان منخفضة .
  • جميعها غازات في درجة حرارة الغرفة .
  • غير نشط إلى حد ما .
  • الإلكترون الخارجي الكامل أو غلاف التكافؤ ، ورقم الأكسدة يساوي صفر .
  • ليس لها لون أو رائحة أو نكهة في ظل الظروف العادية .
  • قد تشكل سوائل ملونة أو المواد الصلبة في بعض الظروف .
  • غير قابلة للاشتعال .
  • عند الضغط المنخفض ، سيقومون بتوصيل الكهرباء والإشعاع .

لماذا سميت الغازات النبيلة بهذا الاسم

أطلق عليها اللة عام 1988 م من قبل العالم هوجو إردمان ، وذلك بسبب أنها غالبا ما توجد على هيئة غازات أحادية الذرات ، تماما بغلاف الإلكترون الخارجي ممتلئ ، لذلك ليس لديها ميل للتفاعل مع العناصر الأخرى ، وبالتالي نادرا ما تكون مركبات مع عناصر أخرى ولذلك أطلق عليها نبيلة أو خاملة .

هل تستطيع الغازات النبيلة تشكيل اي مركب

بعضها يمكنه ذلك ؛ فمنذ حوالي 40 عاما تمكن العلماء من تصنيع بعض المركبات بالغازات النبيلة ، وقد استخدم البعض في المركبات لصنع المتفجرات ، والبعض الآخر مجرد مركبات في المختبر .

على أساس ذلك فإن الحصول على الغاز النبيل للتفاعل أمر ممكن ، من خلال إمداد طاقة كبير بما فيه الكفاية ، يمكن تأين الإلكترونات الخارجية للغاز النبيل ، وبمجرد تأين الغاز ، يمكن أن يقبل الإلكترونات من عناصر أخرى .

حتى في ظل هذه الظروف ، لا تشكل الغازات النبيلة العديد من المركبات ، ومن المعروف فقط بضع مئات من تلك المركبات ، ومن الأمثلة عليها سداسي فلوريد الزينون XeF6 وفلوروهيدريد الأرجون HArF .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى