تقرير عن المقصف المدرسي

يستمر الطلاب في المدرسة وقتا طويلا ، فمعظم أوقاتهم يقضونها بها ، ولهذا فهم دوما بحاجة إلى الأطعمة والمشروبات الصحية اللازمة لبناء أجسادهم ، حتى يستطيعون التركيز والفهم والقدرة على تحمل هذه الساعات التي يقضونها في داخل الحصص المدرسية ، ومن خلال تواجد المقصف المدرسي تستطيع المدرسة توفير كل ما يحتاج التلاميذ إليه لتحمل اليوم الدراسي ، حيث يتوجه الطلاب والطالبات إلى المقصف المدرسي في وقت راحتهم لتناول غذائهم ومشروباتهم .

الاهتمام والرقابة من قبل المدرسة

لابد على المدرسة أن تراقب جيدا عمل ونظافة مقصف المدرسة لما له من دور هام وفعال للحفاظ على سلامة وأمن غذاء تلاميذهم ، حيث لابد من التأكد قدر المستطاع من ملائمة هذا المقصف والتزامه بالمعايير المدرسية التي من شأنها أن تضمن سلامة أطعمة التلاميذ ، وبالتالي سلامة صحتهم ، حيث أنه في الآونة الأخيرة بات الحديث عن تسمم التلاميذ في المدارس يتم ذكره كثيرا ، كما انتشرت في بعض المدارس الكثير من المخالفات التي يتم أخذها عليهم ، مثل وجود أغذية فاسدة أو منتهية الصلاحية مثل منتجات الشيبس والمياه الغازية ، وكذلك بعض المعلبات التي يجدونها غير صالحة للاستهلاك البشري ، كما تم اكتشاف وجود منفذ لبيع السجائر للطلبة في داخل أحد المقاصف المدرسية ، ولهذا لابد من إدارة المدرسة أن تتحكم بكل ما أوتيت من قوة في هذا المنفذ الهام الذي من شأنه أن يؤثر على حياة أبنائنا ، فهناك الكثير من المشرفين والمعلمين الذين دوما يكون لهم الأولوية في مسؤولية هذا المقصف ، ولكن كل ذلك في الحقيقة لا يفي بالشروط ، حيث لابد من توافر إخصائي تغذية في كل مدرسة على الأقل ليطمئن على جودة الأغذية والمشروبات ، والتأكد من سلامتها ومن خلوها من الصبغات .

الاغذية التي لابد أن تتوافر في مقصف المدرسة

أطفالنا هم بناة وأمل المستقبل ، وحياتهم تعني للجميع استدامة كاملة فلابد من حفظ الجيل القادم وحفظ مختلف الموارد لهم ، والحفاظ على حياتهم ، مقصف المدرسة لابد أن يكون فيه كل سبل الدعم ، والأمان ، والسلامة للتلاميذ ، حيث أن وجود ما يهدد حياتهم يحمي لأوليائهم الكثير ، وبهذا فهم أمانة في أعناق مدرستهم والمسؤولين فيها جميعا ، وعلى ذلك لابد من توافر أغذية صحية لهم في مقصف المدرسة تحتوي على البروتينات ، والكربوهيدرات ، والفيتامينات ، والمعادن اللازمة لنمو أجسامهم مثل الخضراوات الطازجة والفواكه الطازجة ، الألبان ومنتجاتها الخالية من المواد الحافظة ، ولابد كذلك على المسؤولين في المدرسة أن يقوموا بتوفير كل الأجهزة التي من شأنها أن تحافظ على المواد الغذائية مثل الثلاجات وغير ذلك ، كما على الآباء أن يقوموا بتعليم أبنائهم كيفية الحفاظ على أنفسهم ، وكيفية معرفة إذا كان الطعام منتجا صلاحيته أم لا ؟ وأنه في حال كان الطعام له رائحة غير محببة لهم أن لا يأكلوا منه في الحال ؛ حتى لا يصابوا بالأمراض ، ومن الممكن أن يتواجد في مقصف المدرسة كمية من السندويتشات المجهزة بطريقة صحية والتي تحتوي على أطعمة متكاملة تحتوي على عناصر ومعادن غذائية كاملة .

وفي النهاية صحة الأبناء واجب على كل شخص مكنه الله من التواجد في موقع يسمح له بمتابعتهم ، فعلى المسؤولين في المدارس أن يكونون شديدي الحرص على المقصف المدرسي ، وعلى حسن إدارته ، والتأكد من سلامتها بقدر المستطاع ؛ حتى يكون التلاميذ في أمان وسلام ، وتحظى بجيل رائع يتمتع بالبنية السليمة التي تجعل منه حقا جيلا يعتمد عليه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى