اهداف اليوم العالمي للطفل

تم إعلان وثيقة حقوق الطفل من قبل الجمعية العامة للأمم المتحدة في يوم العشرين من تشرين الثاني ، وهو الموافق ليوم الطفل العالمي بناء على توصية المجلس الديموقراطي النسائي في هذا الوقت ، وقد تم إجراء الكثير من التعديلات على الإعلان قبل اعتماده من خلال الأمم المتحدة ، وتم نشره في العام 1989 م ، وكان أساسه الوثيقة التي كُتبت في العام 1959 م ، وذلك لحفظ حقوق الأطفال طبقاً لهذه الوثيقة ، والتعرف على الانتهاكات التي يتعرض لها الأطفال ، والوقوف في مواجهتها ، وهي استكمال للخطة الخاصة بالجمعية العامة للأمم المتحدة في الحفاظ على حقوق الإنسان عموما ، وهو أحد المناسبات العالمية الهامة حيث يتم إقامة الفعاليات الخاصة بهذا اليوم بجميع أنحاء العالم .

تطور اعلان حقوق الطفل

يعُد يوم 20 نوفمبر أو تشرين الثاني من الأيام الهامة بتاريخ الطفولة بالعالم ، فهو اليوم الذي تم الإعلان فيه عن حقوق الطفل ، والذي اعتمدته الأمم المتحدة في نفس اليوم من العام 1989 م ، وتحتفل مختلف الدول بهذا الإعلان منذ العام 1990 ، وذلك لنشر الوعي والتكاتف بين الدول لحماية حقوق الأطفال بجميع دول العالم ، وتهتم منظمة اليونيسيف أو منظمة الأمم المتحدة للطفولة ، بتنسيق وتعزيز الجهود في مختلف الدول للتأكيد على هذه الحقوق ، ويصل عدد هذه الدول لنحو 191 دولة .

كما دعت منظمة اليونيسيف للاحتفال بهذا اليوم في جميع وسائل الإعلام ، لمساندة الأطفال في العالم والتكاتف لحماية هذه الحقوق ، فهي جزء أساسي من حقوق الإنسان بصفة عامة .

والذي يشاهد أوضاع الأطفال في بعض الدول العربية ، وبصفة خاصة في الشرق الأوسط يتأكد من وجود مشكلة حقيقية تواجه هؤلاء الأطفال ، منهم أطفال سوريا واليمن ، بسبب وجود الميليشيات المسلحة ، لذلك يجب التدخل من جميع الجهات المسئولة لحماية هؤلاء الأطفال ، وإنقاذهم من الوضع الخطير الذي يعيشون فيه ، والذي تُنتهك فيه حقوقهم بشكل كبير .

أهداف اليوم العالمي للطفل

يعتبر يوم الطفل العالمي هو اليوم الذي يتم فيه توحيد الأطفال ، بغض النظر عن اختلافاتهم ، بشكل يضمن حصولهم على حقوقهم طبقا للمبادئ السليمة ، وسنذكر بالسطور التالية أهداف اليوم العالمي للطفل :

  • تعزيز وتقوية القيم المختلفة التي تتمثل في المؤاخاة والرحمة والوحدة بين كافة الأطفال في العالم .
  • حماية الأطفال من التعرض للأذى النفسي والجسدي .
  • ضمان بيئة كريمة يعيش بها الطفل مع توفير كافة الاحتياجات الأساسية له .
  • الوقوف في مواجهة أي جهة تستغل الأطفال أو الاستفادة منهم في أي من الأعمال غير المشروعة .
  • تعزيز شخصية الطفل وتربيته على المبادئ الأخلاقية السليمة مع حمايته من الانحراف الأخلاقي .
  • ضمان حق الطفل في الحصول على التعليم في مجتمع تعليمي صحي .
  • المساهمة في تقييم وتغيير أوضاع الأطفال بالدول الفقيرة والدول التي توجد بها مشاكل سياسية .
  • منح العائلة الإرشاد اللازم لكي يتحملوا مسئولية الطفل من خلال توجيههم للقيم الحميدة التي يجب تعليمها للأطفال .

الحقوق التي يجب توفيرها للطفل في العالم

  • الحق في الحصول على جنسية واسم .
  • الحق في العيش في بيئة جيدة وسليمة .
  • الحق في الحرية بما يحافظ على كرامة الطفل .
  • حق الطفل في توفير الرعاية والخدمات الصحية له .
  • حق الطفل في المعاملة الحسنة ومنحه الحب والاهتمام .
  • حق الطفل في الحصول على التعليم الملائم له من خلال تلقي العلم في المدرسة .
  • الحق في عدم التعرض للأذى بكافة أشكاله .
  • عدم التمييز بين الأطفال بمختلف جنسياتهم، أو اللون، أو ديانتهم ، أو العرق  .
  • أن توفر للطفل الحماية الخاصة التي تمنحه النمو الجسمي السليم ، والروحي ، والخلقي ، والعقلي .
  • الاهتمام بالطفل المعاق سواء جسدياً أو عقليا من خلال توفير الرعاية اللازمة له ، والطريقة التي تناسبه في التربية بما يتوافق مع حالته الصحية .
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى