كريم فيوسيباكت

كتابة: أ . سهام خليفة آخر تحديث: 30 نوفمبر 2019 , 20:43

كريم فيوسيباكت هو عبارة عن علاج موضعي ، ينتمي إلى فئة المضادات الحيوية ، ويحتوي على مادة حمض الفيوسيدك ، الذي يساعد على تطهير الجلد من الجراثيم والميكروبات ، وإليك دواعي استعمال كريم فيوسيباكت ، والآثار الجانبية التي قد تنتج عن استخدامه .

دواعي استعمال كريم فيوسيباكت

هناك العديد من الأمراض الجلدية التي يستخدم كريم فيوسيباكت لعلاجها ، لأنه قادر على إيقاف نمو البكثيريا والجراثيم ، وتنشيط مناعة الجسم للتخلص من العدوى ، ومن أبرز دواعي استعمال كريم فيوسيباكت :

  • تطهير الجروح السطحية والمساعدة على التئامها .
  • تهدئة الجلد عقب إزالة الشعر الزائد .
  • علاج الإكزيما الجلدية .
  • التخلص من العدوى الجلدية المحيطة بالأظافر .
  • علاج حب الشباب .
  • القضاء على العدوى الفيروسية التي تحيط بالفم .
  • علاج الدمامل .
  • علاج مرض القوباء .

الجرعة المسموحة من كريم فيوسيباكت

يجب استخدام كريم فيوسيباكت حسب الجرعة المحددة من قبل الطبيب المعالج ، مع الالتزام بفترة العلاج حتى يتم القضاء على الجراثيم والفيروسات نهائيًا وشفاء المنطقة المصابة .

وفي أغلب الأحيان تكون الجرعة المسموح بها هي 3 أو 4 مرات يوميًا ، مع الالتزام الكامل بالفترة التي يجب استخدام المستحضر خلالها لتجنب حدوث أي مضاعفات صحية .

وقبل استخدام كريم فيوسيباكت لابد من غسل اليدين جيدًا وتطهيرهما بالماء والصابون ، وكذلك تطهير المنطقة المصابة ، ثم وضع طبقة بسيطة من الكريم ، وتدليكها بلطف ليمتصها الجلد ، وبعد ذلك يتم ترك الكريم حتى يجف ، أو تغطية المنطقة المصابة بالضمادات ، حسب توجيهات الطبيب .

الآثار الجانبية لكريم فيوسيباكت

هناك بعض الآثار التي قد تنتج عن استخدام كريم فيوسيباكت على المدى الطويل ، وفي حالة ظهور أي منها يجب الرجوع إلى الطبيب المعالج على الفور ، لمعرفة البديل المناسب للكريم ، وأبرز هذه الآثار :

  • الشعور بالحكة .
  • ظهور طفح جلدي .
  • احمرار الجلد .
  • ألم ووخز بالجلد .

موانع استعمال كريم فيوسيباكت

يجب عدم استخدام كريم فيوسيباكت في حالة إن كانت لديك حساسية من المادة الفعالة التي يحتوي عليها ، وهي حمض الفوسيديك .

ويجب الابتعاد تمامً عن منطقة العين عند استعمال الكريم ، لأنه قد يسبب حدوث التهابًا شديدًا بالعين ، وفي حالة ملامسة الكريم للعين يجب غسلها بالماء جيدًا ، حتى تزيل كافة آثار الكريم .

في حالة الحمل ، لابد من استشارة الطبيب أولًا حول ما إذا كان يجب استخدام الكريم أم لا ، حتى لا تتعرض الأم أو الجنين لأي مخاطر صحية ممكنة ، لذا أخبري طبيبك قبل استخدام الكريم لمعرفة ما إذا كان مناسب لك أم لا .

في حالة الرضاعة الطبيعية ، يجب أن تخبر المرأة الطبيب لأن الكريم من الممكن أن يتسرب إلى الطفل من خلال حليب الرضاعة ، وعلى الرغم من أن الكمية التي قد تصل للطفل قليلة ، إلا أنه يجب استشارة الطبيب أولًا قبل استخدامه .

وفي حالة استخدام الكريم لعلاج التهابات جلدية في الثدي ينبغي تنظيف الثدي جيدًا وتطهيره من آثار الكريم ، وذلك قبل البدء في إرضاع الطفل ، حتى لا تكون هناك أي خطورة على صحة الجنين .

كريم فيوسيباكت للمهبل

يمكن استخدام كريم فيوسيباكت لعلاج بعض الالتهابات التي تصيب المهبل نتيجة التعرض لعدوى بكتيرية ، أو عدم التهوية الجيدة لهذه المنطقة ، مما يتسبب في ظهور البثور أو الالتهابات الشديدة ، ولكن يجب أن يكون موصوف من قبل الطبيب ، ولا تقوم باستخدامه من تلقاء نفسك حتى لا تحدث أي آثار جانبية سيئة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المزيد من المواضيع في قسم مراهم وكريمات الذهاب الى الصفحة الرئيسية
زر الذهاب إلى الأعلى