دم الدورة اسود وثقيل

يخرج الدم من رحم المرأة في ميعاد معين كل شهر ولذلك سمي بعادتها الشهرية ، وهو عبارة عن بقايا قطع من بطانة الرحم التي تتمزق في وقت الدورة الشهرية ، ويختلف الدم الطبيعي عن دم الدورة الشهرية من نواح شتى ، حيث أن دم الحيض يكون أكثر تماسكا من الدم الطبيعي وكذلك يختلف من حيث قلة الصفائح الدموية التي تكون في الدم .

الوان دم الدورة

قد يتغير لون دم المرأة في فترة الحيض من لون إلى آخر في الشهر ذاته ، وقد يكون ذلك نتيجة لبعض التغيرات الهرمونية التي تحدث في الجسد من تناول أنواع مختلفة من الغذاء وعمر الإنسان واختلاق البيئة كل ذلك من شأنه أن يتسبب في تغير لون الدم ، وكذلك قد يتغير اللون حسب التدفق من اللون الأحمر الفاتح إلى القاتم أو البني ، وكذلك حدوث بعض الأمراض في الجسم قد يتسبب في حدوث تغيرات في لون الدماء كأمراض السرطان التي تحدث في العنق أو النزيف والالتهاب كل تلك الأمراض من شأنها أيضا أن تتسبب في تغيير لون دم الحيض .

دم الدورة اسود وثقيل

تختلف ألوان دم الدورة حيث أن لكل لون له دلالة خاصة فمثلا اللون الأسود يظهر في بداية أو نهاية الدورة الشهرية ، وعادة ما يكون اللون الأسود علامة على الدم القديم أو الدم الذي استغرق وقتًا أطول لمغادرة الرحم فكان لديه وقت للتأكسد ، حيث تحول من اللون البني أو الأحمر الداكن حتى أصبح في النهاية أسودًا .

وقد يتسبب الدم الأسود لدم الدورة الشهرية إلى حدوث انسداد في مهبل المرأة أحيانا ، ويكون وقتها لهذا الدم رائحة غير طبيعية ويعطي شعورا بعدم الراحة عند استخدام الحمام ، وقد يتسبب ذلك في الحكة والتورم في المهبل أو ما حوله مع وجود حمى .

في الطبيعي يكون الدم الأسود بكميات قليلة ، أما في حالة كانت الكمية زائدة عن المعدل الطبيعي فذلك يتوجب الذهاب إلى الطبيب المختص للفحص الطبي خوفا من أن يكون ذلك تحذيرا من مرض ما ، أما في حالة كون الدم ثقيل ومتجلط فهذا من شأنه أن يكون تحذيرا يجب أن يؤخذ بمحمل الجدية والذهاب إلى  الطبيب المعالج للاطمئنان .

دم الدورة احمر قاتم او بني

إذا كان دم الدورة أحمر قاتم أو بني فهذا يعني أن هناك بقايا دماء قديمة مترسبة في الرحم ، وليس هناك وقت محدد لظهور ذلك الدم القاتم ، ويكون ذلك الدم القاتم علامة على حدوث حمل في حالة عدم وجود حمل ، أما إذا كانت المرأة حاملا فهذا قد يكون تحذيرا بأن المرأة قد فقدت جنينها ، أو أن ذلك الدم هو تنبيه على أن الحمل خارج الرحم في قناة فالوب ، وفي تلك الحالة يجب على المرأة الحامل التوجه إلى الطبيب المعالج لتجنب حدوث أي آثار جانبية ضارة .

دم الدورة احمر فاتح

في حالة إن كان الدم يميل إلى اللون الأحمر الفاتح ، فهذا يدل على وجود دماء جديدة وحدوث تدفق لتلك الدماء بشكل مستمر ، وكذلك يدل اللون الأحمر الفاتح للدماء على وجود نزيف لتلك المرأة ، وقد يكون هذا اللون أيضا تنبيه على حدوث عدوى مثل السيلان أو الكلاميديا .

ويحدث نزيف في الرحم إذا كان الرحم به أورام حميدة أو أورام ليفية ، وفي حالات قليلة قد يكون هذا النوع من الدماء دليلا على وجود سرطان في عنق الرحم ، ويكون وقتها مصحوبا بوجود أعراض أخرى مثل طول مدة الدورة الشهرية عن المعتاد ، وعدم الرغبة في الطعام ، أو نقصان ملحوظ في وزن الجسم مع وجود رائحة غير محبوبة ووجود إفرازات مهبلية كثيرة عن المعتاد ، وكذلك وجود ألم في كل من منطقة الحوض أو أسفل الظهر .

دم الدورة زهري

يدل لون الدماء الزهري على اختلاط الدم الطبيعي بالسائل المتواجد بعنق الرحم ، وقد يؤدي نقص الاستروجين في الجسم بسبب استخدام بعض وسائل منع حدوث الحمل إلى جعل اللون ورديا بسبب انخفاض التدفق ، وكذلك نقصان وزن الجسم ، أو حدوث فقر في الدم أو اتباع نظام غذائي غير مفيد ، كل ذلك من شأنه أن يجعل لون الدماء ورديا .

قد يشير لون الدم الزهري إلى حدوث إجهاض بالنسبة للمرأة في فترة الحمل ، لذا يتوجب عليها متابعة الطبيب المختص خوفا من حدوث أي ضرر لها ولجنينها .

دم الدورة رمادي

يميل دم المرأة إلى اللون الرمادي في حالة وجود التهابات في المهبل وتكون تلك الالتهابات نتيجة عدم حدوث توازن بين كل من البكتريا النافعة والبكتيريا المضرة في المهبل ، وهناك أعراض من شأنها أن تظهر في حالة حدوث تلك الالتهابات منها : الحكة في كل من المهبل أو حوله مع حدوث ألم عند التبول أو حرقان ، ومن تلك الأعراض أيضا وجود رائحة غير طبيعية في المهبل .

م/ منى برعي

الحمد لله حمدا كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى