فوائد القرنفل على الريق

القرنفل هو محصول عطري يشيع استخدامه كتوابل ، وأشجار القرنفل دائمة الخضرة بأزهار قرمزية بين أوراق كبيرة ويتراوح ارتفاعها بين 8 و 12 متراً ، ويستخدم على نطاق واسع في العلاج بالروائح العطرية ، في صورة زيت لعلاج الأسنان ولمعالجة مشاكل أخرى في الطحال ، والإسهال ، والبرد ، والسعال ، إلخ ، ويستخدم في السجائر لإضافة نكهة ، وكمطهر طبيعي إلى جانب استخدامه على نطاق واسع في الطهي ، وبرجع أصل القرنفل إلى جزر سبايس ، وشهد القرنفل أعلى زراعة له في زنجبار وذلك في الأيام الأولى من زراعته ، إلا أنه حاليا يتم زراعة القرنفل على نطاق واسع في بنغلاديش ، وإندونيسيا ، ومدغشقر ، والهند ، وباكستان ، وتنزانيا ، وسريلانكا .

القيمة الغذائية للقرنفل

يعد الأوجينول هو المكون الرئيسي للقرنفل والذي يتكون من 70-90 ٪ من إجمالي مكونات القرنفل ، كما يحتوي على عدد من الزيوت الأخرى مثل الأسيتيل يوجينول ، والفانيلين ، والعفص ، والفلافونويد ، وهذه الزيوت جعلت القرنفل يستخدم في تحضير معجون الأسنان ، وكمخدر موضعي لعلاج الأسنان ، وكوسيلة للتخلص من البرد والسعال ، والحمى .

فوائد القرنفل على الريق

حماية الكبد

نظرًا لوجود مضادات الأكسدة بكميات عالية ، يعد القرنفل خيارًا مثاليًا لحماية أعضاء الجسم ، وخاصة الكبد ، حيث يعمل القرنفل بخصائصه الكبدية على الحد من الآثار الناجمة عن النشاط الأيضي الحر مثل عملية زيادة نسبة الدهون في الجسم مما يؤدي إلى انخفاض مستوى مضادات الأكسدة في الكبد .

تنظيم مستوى السكر في الدم

في حالة مرضى السكري ، لا تكفي كمية الأنسولين التي ينتجها الجسم لتعويض مستوى الأنسولين الذي يحتاجه الجسم ، وتشير الأبحاث إلى أن استخدام القرنفل يؤدي إلى توليد الأنسولين في الجسم والحفاظ على مستوى السكر في الدم .

علاج اضطرابات المعدة

يعد القرنفل مادة فعالة للغاية للحفاظ على صحة الجهاز الهضمي ، حيث أنه يقضي على مشاكل المعدة مثل الإسهال ، والانتفاخ ، والغثيان ، والقيء ، وعسر الهضم ، والغازات المعوية ، وآلام المعدة ، والإمساك ، إلخ .

يقوي جهاز المناعة

أثبتت الدراسات أن برعم القرنفل هو المسؤول عن زيادة عدد خلايا الدم البيضاء في الجسم ، وبالتالي تعزيز الخصائص المناعية ، فهو يقلل من فرط حساسية الجسم للعوامل الخارجية المسؤولة عن التسبب في ضرر ، وعدم الراحة في الأداء الطبيعي للجسم .

علاج امراض الفم

القرنفل عبارة عن مسكن للألم ومطهر موصى به لعلاج مشاكل الفم والأسنان ، ويمكن استخدامها لعلاج أمراض الفم المرتبطة بالتهاب اللثة ، والأسنان .

تعزيز قوة العظام

يحتوي القرنفل على القليل من الكحول المائي للمركبات الفينولية مثل الأوجينول ، والفلافون ، والفلافونويدات ، والأيسوفلافون ، وأثبتت الأبحاث أن هذه المركبات تمكن الجسم من الحفاظ على كثافة العظام ، وزيادة المحتوى المعدني للعظم ، وعلاج  المرضى الذين يعانون من هشاشة العظام ، يلاحظ أن استخدام القرنفل يزيد من قوة وشدة العظام .

يعالج الصداع

يعمل القرنفل على تقليل الصداع بشكل فعال ، ويعتبر تطبيق زيت القرنفل على الجبهة وحول الفم ، أو تناول مزيج من القرنفل مع الحليب فعال للغاية في التخلص من الصداع .

تحسين الهضم

يعمل القرنفل على إنتاج وإفراز الإنزيمات الهضمية ، مما يضمن أن عملية الهضم تسير بحرية ، ويساعد القرنفل أيضًا في التخفيف من مشاكل المعدة مثل التهيج في المعدة ، وانتفاخ البطن ، والغثيان ، وعسر الهضم .

محاربة سرطان الرئة

لقد أجريت أبحاث واسعة النطاق لدراسة الآثار المترتبة على القرنفل لمعالجة السرطان ، وقد أظهرت أنه قادر على علاج سرطان الرئة في مراحله المبكرة .

محاربة رائحة الفم الكريهة

يعرف القرنفل بأنه ذات رائحة مميزة ، وهي فعالة للغاية في القضاء على رائحة الفم الكريهة ، وبصرف النظر عن استخدامه على نطاق واسع كعنصر رئيسي في إعداد معاجين الأسنان ، ويمكن أن يستخدم القرنفل في المشروبات ، أو الطعام .

خصائص مضادة للالتهابات

القرنفل هو مسكن ممتاز للألم ، فهو يحفز مستقبلات الألم في الجسم في عملية لتخفيف الأوجاع ، ومن المعروف أن وجود الأوجينول بكميات كبيرة يقلل بشكل أساسي من الألم المصاحب للوذمة .

الاثار الجانبية والحساسية للقرنفل

يجب تجنب استخدام القرنفل للرضع ، لأن الاستخدام المفرط قد يؤدي إلى إصابة الرضيع بالتشنجات ، كما أنه بسبب التركيب الكيميائي القوي يعتقد أن الاستخدام المطول لزيت القرنفل على اللثة يضعف الغشاء المخاطي واللثة ، ولا ينصح باستخدام الجرعات الثقيلة للحوامل ، والأمهات المرضعات لأنها قد تؤدي إلى الإصابة بالالتهابات .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى