الشخصية السيكوباتية

الشخصية السيكوباتية واحدة من أسوأ انواع الشخصيات التي من الممكن أن تصادفها ، لأن أصحاب هذا النوع يميلون دائمًا إلى التقليل من شأن الآخرين والإعلاء من قيمة أنفسهم ، كما أنهم يتمتعون بقدر كبير من الصفات السلبية التي تعمل كحاجز يحول دون تحقيق علاقات اجتماعية ناجحة تدوم لوقت طويل ، واليوم نتعرف سويًا على أبرز صفات الشخصية السيكوباتية والعوامل التي تسهم في تكوينها وكيفية اكتشاف ما إذا كنت شخصًا سيكوباتيًا ام لا.

صفات الشخصية السيكوباتية

أجمع علماء النفس على وجود مجموعة من الصفات التي تميز الشخص السيكوباتي عن غيره ، ومن أهم وأبرز صفات الشخصية السيكوباتية :

  • تتمتع الشخصية السيكوباتية بقدر عال من الذكاء والثقة في النفس .
  • يميل الشخص السيكوباتي إلى إلحاق الأذى بمن حوله للوصول إلى غايته الشخصية .
  • أصحاب الشخصية السيكوباتية يميلون إلى ارتكاب أي خطأ كالخيانة والكذب والسرقة للوصول إلى هدف معين .
  • يحظى أصحاب هذا النمط بجاذبية كبيرة وقدرة على لفت أنظار جميع المحيطين .
  • يتميز السيكوباتيون بقدرة رائعة على إخفاء مشاعرهم وهو ما يُشكل صعوبة في فهمم .
  • الشخص السيكوباتي يهرب دائمًا في الأوقات التي يضطر فيها إلى تحمل المسئولية ، لأنه بطبيعته مستهتر ولديه قدر كبير من اللامبالاة .
  • لا يمكنك التنبؤ بردود أفعال الشخص السيكوباتي فهو بارع في السيطرة على تصرفاته .
  • يتمتع أصحاب هذه الشخصية بقدر كبير من القسوة والأنانية والتكبر في تعاملهم مع الآخرين .

انواع الشخصيات السيكوباتية

أجرى العديد من العلماء مجموعة من الأبحاث والدراسات التي تهدف إلى التعرف على أنواع الشخصيات السيكوباتية وتوصلوا إلى وجود نوعين هما الشخصية السيكوباتية متقلبة المزاج والشخصية السيكوباتية العدائية .

النوع الأول متقلب المزاج له العديد من الصفات أبرزها الرغبة الدائمة في مشاحنة الآخرين والأنانية المفرطة بالإضافة إلى اتباع كافة أساليب الخداع والمكر للوصول إلى الهدف الذي يريده ، وكذلك عدم القدرة على تحمل المسئولية .

أما النوع الثاني وهو العدائي فهو يلغي قلبه دائمًا ولا تؤثر عليه المشاعر ، وهو يستثمر قدرته على التفكير في تدبير الشر للآخرين وإيذائهم ، كما أنه يوفر اهتمامه لنفسه فقط دون الأخذ في الاعتبار راحة الآخرين أو رغباتهم .

اسباب مرض السيكوباتية

هناك العديد من العوامل التي تساعد على تشكيل شخصية أي فرد مهما كان نوعها وأولها العامل الوراثي ، لأن هناك العديد من الصفات الشخصية التي تنتقل من الآباء إلى الأبناء وتساهم بشكل كبير في تكوين شخصيتهم لذا فأن الآباء السيكوباتيون من المحتمل أن يحمل أبنائهم مرض السيكوباتية .

والعامل الثاني هو المواقف التي يمر بها الشخص على مدار حياته وتساهم بشكل كبير في تكوين شخصيته سواء كانت محبة أو كارهة للحياة ، وفي أغلب الأحيان يُصاب الشخص بالسيكوباتية نتيجة مروره بأحداث سيئة وعدوانية على مدار حياته .

أما العامل الثالث فهو عدم تنمية قيمة الشعور لدى الأطفال في مرحلة مبكرة من العمر ، لأن ذلك يخلق شخص مُعادي للمجتمع وعنيف مع الآخرين .

اختبار الشخصية السيكوباتية

يمكنك اكتشاف ما إذا كنت شخص سيكوباتي أم لا من خلال إجراء اختبار الشخصية السيكوباتية التالي، وإذا كانت غالبية إجاباتك تنتمي للفئة ( أ ) فأنت ليس شخصًا سيكوباتيًا، أما إذا كانت إجاباتك أكثرها في الفئة ( ب ) فأنت شخص تحتاج لتنظيم حياتك، وفي حالة إن كانت إجاباتك تنتمي إلى الفئة ( ج ) فأنت بالفعل شخصية سيكوباتية .

ماذا تفعل إذا اضطررت أن تمنح شخصًا ما وعدًا ؟

أ ـ تفي بوعدك .

ب ـ تحاول الوفاء بوعدك .

ج ـ لا تستطيع الوفاء بوعدك .

ما تقييمك لأفكارك الخاصة ؟

أ ـ أفكار طبيعية ومعقولة .

ب ـ أفكار لها تأثير .

ج ـ ليست معقولة .

في حالة انتظار نتيجة اختبار ما هل تشعر بالتوتر أو القلق ؟

أ ـ نعم .

ب ـ أحيانًا .

ج ـ لا .

هل تفضل الهدوء والاستقرار ؟

أ ـ نعم .

ب ـ أحيانًا .

ج ـ لا .

ماذا تفعل عند تقديم النصح لشخص مقرب منك ؟

أ ـ أكون صادقًا .

ب ـ لا أنصحه .

ج ـ أقوم بالخداع والغش .

بماذا تشعر عند ارتكاب خطأ في جق شخص ما ؟

أ ـ شعر بالندم .

ب ـ أشعر بالأسف .

ج ـ أشعر بالفخر .

هل تريد التخلص من النظم والقوانين المجتمعية ؟

أ ـ لا .

ب ـ أريد تنظيمها .

ج ـ نعم .

هل تحب من حولك أم ذاتك فقط ؟

أ ـ أحب جميع من حولي .

ب ـ أحب من يستحق فقط .

جـ أحب نفسي فقط .

هل تضع الخطط لتنظيم حياتك الشخصية ؟

أ ـ نعم .

ب ـ أحيانًا .

ج ـ لا .

نقاط ضعف الشخصية السيكوباتية

لكل شخصية نقاط ضعف مختلفة، والشخص السيكوباتي على الرغم من ثقته بنفسه وعدم اهتمامه بالآخرين إلا أنه له نقاط ضعف أبرزها :

  • التهور والاندفاع .
  • عدم القدرة على التحكم في سلوكه الشخصي .
  • صعوبة تكوين علاقات شخصية أو عملية ناجحة .
  • السطحية وانطفاء الهالة سريعًا مع الوقت .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى