تنمية الذات

تطوير الذات من أهم العوامل التي تصنع شخصاً ناجحاً ، فلا يولد الإنسان كاملاً ، بينماً يولد مفتقداً لمجموعة كبيرة من المهارات ، حاملاً لمجموعة من نقاط القوة في شخصيته ، وكذلك مجموعة من نقاط الضعف ، والإنسان الذكي هو الذي يستطيع تحديد نقاط قوته وتطويرها ، كذلك تحديد نقاط ضعفه ومحاولة التعديل منها حتى لا تعوقه في طريق النجاح ، واليوم سوف نساعدك على تطوير ذاتك ؛ من خلال تقديم خطوات تطوير الذات والتمتع بالثقة في النفس ، لكن أولاً دعنا نطلعك على تعريف تطوير الذات ، هذا المصطلح الذي أصبح من المصطلحات الشائعة خلال الآونة الأخيرة .

تعريف تطوير الذات

تطوير الذات هو تحسين قدرة الفرد وإمكانياته لمعاونته في طريقه نحو النجاح ، كذلك يشمل التطوير اكتساب الفرد لمجموعة من السلوكيات الإيجابية ، ومحاولة التخلص من السلوكيات والصفات السلبية التي يعتقد أنها ستعيقه في طريقه للنجاح بالحياة .

 تعد الثقة بالنفس المفتاح الرئيسي لتطوير الإنسان لذاته ، فعندما يثق الشخص في قدراته التي وهبها الله له سيقطع نصف طريق النجاح ، على عكس الشخص الغير واثق في قدراته ، إذ سيقف محله ناظراً لمن سبقوه في حسرة شديدة ، وفي الغالب يظل هذا الشخص محله ؛ إلا إذا استطاع التغلب على مشكلة عدم الثقة بالنفس ، وأصبح أكثر ثقة ، في هذه الحالة سيطوّر من ذاته ويصبح أكثر نجاحاً .

اهداف تطوير الذات

  • معرفة نقاط القوة لدى الشخص وتطويرها ، فأن يعلم الشخص ما يمتلكه من إمكانيات ومؤهلات ؛ هذا سيساعده بصورة أكبر على تطوير ذاته .
  • النجاح على المستوى الشخصي والمستوى العملي ، فإن استطاع الفرد أن يطور من نفسه سيساعده ذلك على تقلُد أعلى المناصب ، وعلى المستوى الشخصي سيساعده ذلك على الاندماج مع المجتمع ، وخلق المزيد من العلاقات الاجتماعية الناجحة مع أفراده .
  • تطوير الفرد لذاته سيحفزه على النجاح ، فإذا استطاع تطوير ذاته في شئ ما ونجح به ؛ سيحفزه ذلك على السير في طريق التطور مما يترتب عليه النجاح في المزيد من الأمور .
  • تطوير الذات يساعد على اكتساب مرونة التعامل مع المشكلات والصعاب التي تواجهه ، وتلك من أهم المهارات التي يتم اكتسابها في الحياة .

مهارت تطوير الذات

  • كن إيجابياً تجد النجاح يدُق بابك ، فالإيجابية هي المفتاح السحري للنجاح ، وليس معنى أن تكون شخصاً إيجابياً أن تتوقع الأفضل وتبني مستقبلك على أساسه ، لكن نقصد هنا أن تضع احتمال للأسوأ أيضاً وتقبل النتيجة بصدر رحب أياً ما كانت .
  • الثقة بالنفس من مهارات تطوير الذات ، لذا ثق بذاتك ، وكن مؤمناً بإمكانياتك ، مطوراً لمهاراتك ، ساعياً للعلم والمعرفة .
  • تعلم كيفية التعامل مع الفشل ، لذا عليك التحلي بالصبر ، فإذا صبرت ستصل إلى ما تتمناه ، وتأكد أن الشخص الناجح لم يولد كذلك ، فقد فشل عدة مرات لكن الفرق بينه وبين الشخص العادي أنه لم ييأس وواصل المحاولة .
  • أعرف ما تحب وقم بتطويره ستُبدع به .
  • حدد أهدافك ، رتب أولوياتك ، أبتعد عن الكسل وابدأ فوراً في العمل .
  • تعلم إدارة الوقت بشكل جيد ستطوّر مهاراتك في أسرع وقت .

خطوات تطوير الذات

  • تحديد نقاط القوة ونقاط الضعف في شخصيتك ، طوّر نقاط قوتك وتعامل مع نقاط ضعفك بإيجابية لتعديلها.
  • تحديد الأهداف على المستوى الشخصي والعملي .
  • وضع خطة لتحقيق الأهداف التي قمت بوضعها .
  • قم بإدارة وقتك فهذا سيسهّل عليك مهمة تحقيق الأهداف في وقت أقل .
  • الاستمرارية في التعلم ستخلق لديك المزيد من الأهداف ، لذا لا تتوقف أبداً عن التعلم .

تطوير الذات والثقة بالنفس

الثقة بالنفس واحدة من أهم الصفات التي يتحلى بها الفرد ، فالبعض يخلق بها ، والبعض الآخر يكتسبها ، لكن هناك فئة تولد وتموت فاقدة للثقة بنفسها ، إذا كنت تتحلى بهذه الصفة عليك تذليلها لتطوير ذاتك ، وإذا كنت غير واثقاً بنفسك عليك أولاً اكتساب هذه المهارة ، لأنها ستجعلك أقل تردداً ، أقل خوفاً ، غير مكترث بآراء الآخرين بك ، قادراً على التمييز بين الخطأ والصواب ، ويمكنك اكتساب هذه الصفة من خلال ممارستها ، فقط كن مؤمناً بقدراتك وستكون واثقاً من ذاتك .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى