اذاعة مدرسية عن الاشكال الهندسية

لقد أصبح علم الهندسة جزء رئيسي من العلوم المعاصرة ، التي أصبحت من الضروريات لعلاقتها بكثير من المجالات في الحياة ، ونجدها حولنا في الديكورات والتصميمات المختلفة ، وفي الهندسة المعمارية ، والبوصلة ، أو المزولة ، وغيرها الكثير من المجالات .

مقدمة اذاعة عن الاشكال الهندسية

المقصود بعلم الهندسة هو دراسة جميع أنواع الأشكال الهندسية ، والصفات التي تتصف بها ، فهناك علاقة وثيقة ما بين الزوايا والأشكال والمسافات في علم الهندسة ، ويمكن تقسيم الهندسة بطريقة بسيطة لقسمين وهما الهندسة الفراغية والهندسة المستوية ، فعند دراسة الهندسة المستوية ندرس الأشكال ذات البعدين ، وهي التي يكون لها طول وعرض ، ولكن في الهندسة الفراغية ندرس الهندسة ثلاثية الأبعاد وندرس المفرغات ، مثل المخروط، والأجسام الكروية ، ومتوازي المستطيلات ، والمجسمات الأسطوانية ، وما إلى ذلك أي الأشكال التي يكون لها عرض وطول وسُمك أيضاً  .

وفي اذاعتنا اليوم سوف نتطرق للحديث عن الأشكال الهندسية ، ولكن خير ما نبدأ به اذاعتنا هو كلام الله مع الطالب / ……….

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ” إِذَا الشَّمْسُ كُوِّرَتْ (1) وَإِذَا النُّجُومُ انْكَدَرَتْ (2) وَإِذَا الْجِبَالُ سُيِّرَتْ (3) وَإِذَا الْعِشَارُ عُطِّلَتْ (4) وَإِذَا الْوُحُوشُ حُشِرَتْ (5) وَإِذَا الْبِحَارُ سُجِّرَتْ (6) وَإِذَا النُّفُوسُ زُوِّجَتْ (7) وَإِذَا الْمَوْءُودَةُ سُئِلَتْ (8) بِأَيِّ ذَنْبٍ قُتِلَتْ (9) وَإِذَا الصُّحُفُ نُشِرَتْ (10) وَإِذَا السَّمَاءُ كُشِطَتْ (11) وَإِذَا الْجَحِيمُ سُعِّرَتْ (12) وَإِذَا الْجَنَّةُ أُزْلِفَتْ (13) عَلِمَتْ نَفْسٌ مَا أَحْضَرَتْ (14) “

والأن مع الحديث الشريف والطالب / …………

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ” ألا وإن في الجسد مضغة، إذا صلحت صلح الجسد كله ، وإذا فسدت فسد الجسد كله، ألا وهي القلب ” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .

هل تعلم عن الاشكال الهندسية

هل تعلم أن هناك العديد من الأشكال الهندسية في علم الهندسة ونذكر منها :

الدائرة : وهي مجموعة من النقاط التي تتصل ببعضها البعض حول نقطة معينة ، وهي مركز الدائرة ، ونصف القطر هو المسافة بين مركز الدائرة وأي نقطة تقع على محيطها ، والقطعة المستقيمة هي التي تصل بين نقطتين على محيطها ، ولكن يجب أن تمر بمركز القطر الذي يساوي طول نصف القطرتين مرتين .

المثلث : وهو من الأشكال الهندسية ثلاثية الأضلاع ، وهذه الأضلاع هي قطع مستقيمة ، ومن سمات المثلث أن مجموع الزوايا الخاصة به تكون 180 درجة ، ويمكن تقسيم المثلث لأكثر من نوع حسب الزوايا أو حسب الأضلاع ، فمن ناحية الأضلاع هناك المثلث المختلف الأضلاع ، أو المتساوي الساقين ، أو المتساوي الأضلاع ، ومن جهة الزوايا فهناك المثلث القائم والذي تكون إحدى زواياه تساوي 90 درجة ، أو الحاد الذي تكون زواياه أقل من 90 درجة ، أو المنفرج وتكون أحد زواياه أكبر من 90 درجة .

الشكل الرباعي : يمكن تعريف الشكل الرباعي على أنه شكل مقفول الأطراف وله 4 من الزوايا ، ونفس العدد من الأضلاع ، ويكون مجموع زواياه 360 درجة ، ويوجد منه العديد من الأنواع مثل المعين ، المربع ، متوازي الأضلاع ، شبه المنحرف ، المستطيل .

المخروط : يعتبر المخروط شكل ثلاثي الأبعاد ، ويقل سمكه بالتدريج بداية من القاعدة الدائرية وحتى أعلى نقطة ، والتي يُطلق عليها اسم قمة المخروط والخط المستقيم الذي يصل ما بين مركز القاعدة ، وهذه القمة اسمه محور المخروط ، وبالنسبة للمخروط الذي يكون المحور الخاص به عمودي على القاعدة يكون اسمه المخروط القائم الزاوية .

المكعب : هو شكل ثلاثي الأبعاد عبارة عن ست مربعات متشابهة تماماً ، ويتميز بأن الزاوية ما بين كل وجهين متجاورين منه هي زاوية قائمة تساوي 90 درجة .

خاتمة اذاعة عن الاشكال الهندسية

مما سبق نستنتج أن الأشكال الهندسة هي من أهم أساسيات علم الرياضيات ، وبعض العلوم الأخرى مثل الهندسة بأقسامها المختلفة ، ونجد الأشكال الهندسية في البيئة من حولنا فعلى سبيل المثال نجد المربع في أشكال قطع الأثاث التي نجلس عليها ، ونجد الدائرة في شكل طاولة الطعام وغيرها من قطع الأثاث الأخرى ، وفي الاستخدامات اليومية في الحياة ، لذلك معرفة هذه الأشكال أصبح من الأمور الهامة ، والتعرف على القوانين الخاصة بها أمر ضروري ، لتحسين ما يُعرف بالمنطق المكاني والقدرة على حل المشكلات ، وترتبط هذه الأشكال الهندسية بالقياس في علم الرياضيات ، فيستخدمها المهندسين ، والمعماريين ، والمساحين ، وفي علم الفيزياء ، وفي النهاية نشكركم على حسن الاستماع ، ونلقاكم بإذن الله في الإذاعة القادمة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى