القولون العصبي النفسي

تعد مشكلة القولون العصبي النفسي ، من ضمن المشكلات ، التي تؤرق صحة ، وحياة ، فئة ، ليست بالقليلة من الناس ، وخلال هذا الموضوع نستكشف أهم الأمور ، التي تتعلق بالقولون .

القولون العصبي النفسي

متلازمة القولون العصبي النفسي ، عبارة عن حالة شائعة الحدوث بكثرة ، وهي التي تحدث في الجهاز الهضمي ، بسبب حدوث خلل في وظائف القولون ، وغالبًا ما تكون طويلة الأمد ، وكثيرًا ما يصاحب القولون ، حالات من الإمساك الشديد ، أو على العكس ، الإسهال الشديد ، هذا إلى جانب الانتفاخ ، والتقلصات المتتابعة في المعدة ، وتجدر الإشارة إلى أن الإصابة بالقولون النفسي ، ليست أمرًا خطيرًا ، ولكنه في الوقت نفسه ، يتسبب في حدوث نتائج سلبية ، ومزعجة للمريض .

القولون النفسي العصبي لدى النساء

من الشائع ، أن القولون العصبي ، يصاب به ، ما بين كل خمسة أفراد تقريبًا ، فرد واحد فقط ، وفي الغالب ، فإن القولون ، يأخذ طفرة من التطور ، فيما بين عمر العشرين ، والثلاثين عامًا ، كما أنه وفقًا للدراسات العلمية ، فإن النساء أكثر عرضة ، للإصابة بهذا المرض ، ضعف الرجال .

اعراض القولون النفسي العصبي لدى الرجال والنساء

تجدر الإشارة إلى أن أعراض القولون ، قد تختلف من ناحية الأعراض الناجمة عنه ، وحدة الإصابة بها ، من مريض ، إلى آخر ، ولكن في هذا النوع من مرض القولون ، فإن الشائع ، هو حدة الأعراض ، في حالة التوتر الشديد ، والحالة النفسية السيئة ، وفيما يلي أبرز الأعراض :

  • تكرار خروج الغازات ، وحدوث الانتفاخ .
  • الإصابة بحالات الإمساك المزمن .
  • الإصابة بحالات الإسهال المزمن ، والتي من الشائع أن تحدث ، في الصباح الباكر ، أو عقب تناول بعض الأطعمة .
  • يتم خروج المخاط ، أثناء البراز .
  • ينتاب بعض المرضى ، شعور بعدم الرغبة في استكمال الإخراج ، وذلك عقب الذهاب إلى الحمام .
  • الرغبة الملحة في الذهاب لقضاء الحاجة ، في كثير من الأحيان .
  • الشعور بآلام حادة ، ومزعجة في البطن ، وفي الغالب ، تزول هذه الأعراض ، عقب الذهاب إلى الحمام .

اسباب القولون العصبي النفسي

إن التعرف على السبب الرئيسي ، لمشكلة الإصابة ، بالقولون العصبي ، لم يتم تحديدها ، على وجه الخصوص ، ولكنه شائع الحدوث ، بطريقة أكثر ، في حال مرور الأشخاص ، بحالات عصيبة ، ونفسية ، ليست على ما يرام ، ولا بد أن يتوجه الشخص المريض ، إلى طبيب مختص ، في طب الجهاز الهضمي ، حتى يجزم بإصابة المريض بالقولون ، لأن أعراض القولون ، تتشابه ، في كثير من الأحيان ، مع أعراض أمراض أخرى ، مثل التهابات الأمعاء ، وكذلك الاضطرابات الهضمية .

كيفية علاج القولون العصبي النفسي

يمكن علاج القولون العصبي ، بطرق شتى ، تتمثل فيما يلي :

العلاج الطبي

بالنسبة إلى العلاج الطبي ، فإن الطبيب المختص ، هو من يحدده ، ويحدد الجرعة ، التي تتناسب مع الحالة المرضية ، لكل من الأفراد ، على حدة .

العلاج بالاعشاب

إضافة البروبيوتيك ، الذي له كفاءة عالية ، في تنظيف القولون ، إلى النظام الغذائي للمريض ، كما أنه من الممكن إضافة ملعقتين صغيرتين ، من ملح الهيمالايا ، إلى كوب دافئ من الماء ، وتناوله في الصباح ، وهذا المشروب مفيد جدًا ، لأولئك الأشخاص ، الذين يعانون من حالات شديدة ، من الإمساك المزمن .

نمط الحياة والتغذية

إن اتباع نمطًا إيجابيًا في الحياة ، بعيدًا عن جو المشاحنات ، والسلبيات المزعجة ، له دور كبير ، وفعال ، في تجنب الأعراض الشائعة للقولون العصبي ، كما أن للتغذية ، دور مهم جدًا ، حيث من الواجب ، أن يتم تقليل الكميات المتناولة من الطعام ، في المرة الواحدة ، وتقسيم الوجبات المتعددة ، بكميات قليلة ، على مدار اليوم ، كما أن لممارسة الرياضة ، دور فعال أيضًا ، فضلًا عن تناول الأطعمة الصحية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى