متى يحبو الطفل

يعد الحبو من المهام الصعبة عند الأطفال ، حيث يقول الأطباء إنه يتطلب من الطفل استخدام العقل والجسم معا ، أولا يجب أن تكون عضلات الظهر ، والرقبة ، والكتفين ، والذراعين ، والقلب قوية بما يكفي لدعم وزنه ومساعدته على الحفاظ على التوازن ، وتلعب الرؤية أيضًا دورًا مهمًا ، فعندما يزحف الأطفال ، يستخدمون ما يُعرف بالرؤية ثنائية العين ، مستخدمين كلتا العينين معًا للتركيز على هدف واحد .

متى يحبو الطفل

بعض الآباء الذين يتساءلون ” متى يحبو الأطفال ؟ ” قد يطرحوا السؤال لأنهم قلقون من أن طفلهم لم يحبو بعد ، لكن إجابة السؤال عن متى يبدأ الأطفال في الحبو أمر مثير للدهشة حقًا ، لأنه في الوقت الذي يبدأ فيه الأطفال المعتادون بالزحف ما بين 7 إلى 10 أشهر من العمر ، يكون هناك مجموعة أخرى من الأطفال من الممكن أن يبدأوا الحبو عند عمر سنة ، وهناك من يتعدى هذا العمر ويحبو عند سن 18 شهر .

 وعلى الرغم ذلك فإن البعض قد يتخطى مرحلة الحبو تمامًا ، ويتجه مباشرة إلى مرحلة التجول والمشي .

علامات الاستعداد للحبو عند الاطفال

قبل أن يبدأ الطفل بالحبو ، سيحتاج إلى تطوير مجموعة معقدة من المهارات ، وكلها ستساعد على تقوية عضلاته استعدادًا للزحف ، وهذه بعض الأشياء التي قد تلاحظها الأم عند قيام الطفل  بها أثناء استعداده لبدء الحبو :

  • يتحرك باستمرار أثناء الاستلقاء .
  • تقوس رقبته للنظر حوله عندما يكون على بطنه .
  • الإمساك بقدميه وهو مستلقي على ظهره .
  • الانقلاب عندما يكون نائماً على ظهره .
  • دفع نفسه للخلف بدلاً من الأمام .

كيفية مساعدة الطفل على الحبو

يمكن للأم مساعد الطفل على الاستعداد لأول مرة في الزحف من خلال إعطائه الكثير من وقت نائماً على بطنه ، ويسمح له في هذا الوقت برفع رأسه للنظر إلى من حوله ، مما يساعد على تقوية كل من الرقبة ، والكتفين ، والذراعين ، عندما يركل قدميه وهو نائماً على بطنه فإن ذلك من شأنه يقوي الوركين والساقين .

وبعض الأطفال لا يحبون أن يكونوا نائمين على بطونهم ، لذا يجب جعل الأمر ممتعاً من خلال وضع لعبة مفضلة لديه فقط بعيداً عن متناول يده ، أو الاستلقاء أمامه لجذب انتباهه ، أو وضعه على بطنه والتحدث معه ، واللعب معه ، وبذلك يكون الطفل مستعدًا تقريبًا للزحف عندما يبدأ في ممارسة تمرينات الضغط المصغرة ، أو رفع ذراعيه ، ومن هناك ، سيتعلم رفع نفسه على كل من الذراعين والركبتين ، ثم يبدأ في التقدم للأمام والخلف ، وفي نهاية المطاف ، سوف يدرك الطفل أنه إذا ما ركع على ركبتيه ، فيمكنه التحرك بمفرده .

فوائد الحبو للاطفال

  • يعلم الزحف الطفل استخدام جانبي جسمه على قدم المساواة ، ويساعده على تقوية عضلات الذراع والساق .
  • يعلم الزحف أيضًا الطفل كيفية استخدام ذراعيه وساقيه معا من أجل تنسيق الحركات من كلا جانبي الجسم .
  • يعد الحبو واحدا من الأنشطة الحركية الأولى التي تجعل الطفل يستخدم كلا من جسمه ودماغه .
  • يساعد الزحف الطفل على إنشاء أنماط تعلم أفضل ، وتتبع بصري للأشياء من حوله .
  • الحبو يساعد على تطوير القوة ، والتوازن ، والتنسيق لدى الطفل ، ويساعد الطفل إلى اكتساب مهارات المشي المستقلة .

متى يقلق الوالدين عندما يتأخر حبو الطفل

يجب على الوالدين الذهاب إلى الطبيب في حال تخطي الطفل عامه الأول بدون أن يقوم بأي حركة من حركة بداية الحبو .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى