الظفر الغائر

يعتبر الظفر الغائر حالة شائعة ، ويمكن أن تكون مؤلمة ، وتسبب التورم والاحمرار ، وأحيانًا العدوى ، وعادة ما يؤثر على إصبع القدم الكبير ، أو على أحد جانبي إصبع القدم أو كلاهما ، ويمكن عادة الظفر الغائر في المنزل ، ولكن إذا كان الألم شديدًا أو منتشرًا ، فقد يكون من الضروري رؤية الطبيب لمنع المضاعفات وتخفيف الأعراض ، ويعد الأشخاص الذين يعانون من ضعف الدورة الدموية ، مثل المصابين بداء السكري ، أو أمراض الأوعية الدموية الطرفية ، هم أكثر عرضة لمضاعفات لظفر الغائر .

اعراض الظفر الغائر

  • يمكن أن تكون أعراض الظفر الغائر مؤلمة للغاية ومن أبرز هذه الأعراض ما يلي :-
  • في البداية ، قد يكون الجلد بجانب الظفر رقيقًا ، أو متورمًا ، أو صلبًا .
  • قد يحدث ألم بالأظافر استجابةً للضغط ، وقد يكون هناك جلد ملتهب ، ومتضخم عند طرف إصبع القدم ، كما قد يسيل الدم ، والقيح الأبيض أو الأصفر من الأظافر .
  • قد تتراكم السوائل أيضًا في المنطقة المصابة .

اسباب الظفر الغائر

فيما يلي بعض أسباب ظهور الظفر الغائر في القدم :

  • الأحذية : الأحذية والجوارب التي تحشد أصابع القدم والأظافر تزيد من فرصة ظهور الظفر الغائر ، فقد تكون الأحذية ضيقة جدًا وقد تتسبب الجوارب الضيقة أيضاً في ظهور الظفر الغائر .
  • إصابة أظافر القدمين : إسقاط شيء ما على أصابع القدمين والركل بشيء صلب ، ويمكن أن تؤدي الحوادث الأخرى إلى ظهور الظفر الغائر .
  • انحناء الأظافر بشكل غير عادي : وهذا يزيد من خطر أن تنمو أظافر الأصابع في الأنسجة الرخوة ، مما يسبب الالتهابات والعدوى المحتملة .
  • سوء نظافة القدم أو التعرق الزائد : إذا كان الجلد على أصابع القدمين والأظافر رطبًا ودافئًا ، فيكون هناك فرصة أكبر لظهور الظفر الغائر ، حيث أن العدوى الفطرية يمكن أن تزيد من خطر ظهوره .
  • العوامل الوراثية : بعض الناس يولدون بأظافر كبيرة وعريضة .

علاج انغراس الظفر باللحم

يجب التعامل مع الظفر الغائر فور ظهور الأعراض ، خاصةً إذا كان الشخص مصابًا بمرض السكري ، أو تلف الأعصاب في القدم ، أو الساق أو ضعف الدورة الدموية في القدم حتى لا تحدث مضاعفات ، وتنصح الكلية الأمريكية لجراحي القدم والكاحل بمقابلة طبيب بدلاً من استخدام الأدوية دون وصفة طبية لأن هذه قد تخفي الألم ، لكنها لن تحل المشكلة .

ويمكن للطبيب علاج الظفر الغائر من خلال الإجراءات التالية :

  • قد يقوم الطبيب بإزالة بعض الأظافر التي تندفع إلى الجلد .
  • مع نمو الظفر ، قد يضع الطبيب قطعة من القطن أسفل الظفر لمنعه من الحفر في الجلد مرة أخرى ، ومن المهم تغيير القطن كل يوم .
  • إذا كانت المنطقة مصابة ، فقد يصف الطبيب المضادات الحيوية .
  • في حالة استمرار المشكلة ، قد يوصي الطبيب بإزالة جزء من الظفر خلال الجراحة ، حيث سيقوم الطبيب بقطع حواف أظافر القدم ، لجعله أضيق وأصغر ، قد يزيلون أيضًا أجزاء من الجلد على جانبي أظافر القدمين ، إذا تم ذلك تحت تأثير مخدر موضعي ، فسيكون المريض مستيقظًا ولكن المنطقة مخدرة ، لذلك لن يشعر بأي شيء ، في بعض الحالات ، قد يكون التخدير العام ضروريًا .
  • إذا أصبح الظفر سميكًا جدًا أو مشوهًا ، فقد يتم إزالة الظفر بالكامل ، مرة أخرى تحت مخدر موضعي .
  • وعلى الرغم من أن الطبيب سوف يستخدم مخدر موضعي ، إلا أنه قد يحدث ألم في إصبع القدم عندما يختفي المخدر ، وقد يساعد ايبوبروفين أو الأسيتامينوفين ، ويجب أن يقوم المريض لمدة اسبوع أو أسبوعين بارتداء إما أحذية ناعمة وواسعة جدًا أو صنادل مفتوحة .

طرق الحماية من الظفر الغائر

  • قص الأظافر في خط مستقيم ، غير مدور في الزوايا ، ومن السهل قص الأظافر بعد الاستحمام .
  • مراجعة أخصائي علاج الأرجل بانتظام خاصةً إذا كان المريض يعاني من مشاكل في الدورة الدموية ، أو لا يستطيع قص أظافره ، ويحتاج مرضى السكري أو مرض الأوعية الدموية إلى توخي الحذر بشكل خاص .
  • الحفاظ على النظافة والجفاف : لأن ظهور الظفر  الغائر قد يكون أقل احتمالًا إذا كانت القدمين نظيفة وجافة .
  • اختيار الأحذية المناسبة في الطول والعرض .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى