الم الظهر عند الحامل

تعتبر آلام الظهر أثناء الحمل من أكثر الشكاوي شيوعا ، ولا عجب في ذلك ، حيث تكتسب الحامل وزناً  زائداً ، ويتغير مركز الثقل ، وتعمل الهرمونات على ارتخاء الأربطة الموجودة في مفاصل الحوض ، ومع نمو الطفل ، يتحول مركز الثقل إلى الأمام ، ولتجنب السقوط للأمام يتم تعويض ذلك عن طريق ميل الظهر ، مما قد يجهد عضلات أسفل الظهر ويساهم في ألم الظهر أثناء الحمل .

اسباب الم الظهر عند الحامل

فيما يلي العديد من الأسباب المحتملة لحدوث ذلك :

زيادة الوزن

أثناء الحمل الصحي ، تكتسب النساء عادة ما بين 25 و 35 رطلاً ، مما يكون له أثره على العمود الفقري ، وهذا يمكن أن يسبب آلام أسفل الظهر ، كما أن ثقل الرضيع المتنامي والرحم يقوم بالضغط على الأوعية الدموية والأعصاب في الحوض والظهر .

التغيرات الهرمونية

أثناء الحمل ، يصنع الجسم عدد من الهرمونات سمح للأربطة في منطقة الحوض بالاسترخاء ، وتصبح المفاصل أكثر ارتخاءً استعدادًا لعملية الولادة ، مما يؤدي إلى عدم الاستقرار والألم.

فصل العضلات

مع اتساع الرحم ، قد تنفصل عضلتان متوازيتان من عضلات البطن المستقيمة ، والتي تمتد من القفص الصدري إلى عظمة العانة ، هذا الانفصال قد يزيد آلام الظهر .

الضغط العصبي

قد يتسبب الإجهاد العاطفي في توتر العضلات في الظهر ، والذي قد يؤدي إلى الشعور بألم وتشنجات في الظهر .

علاج الام الظهر في الحمل

ما لم تكن الحامل تعاني من آلام مزمنة قبل الحمل ، فمن المرجح أن يتراجع ألم الظهر لديها تدريجياً قبل الولادة .

وفي الوقت نفسه ، هناك العديد من الأشياء التي يمكن القيام بها لعلاج آلام أسفل الظهر أو جعلها أكثر اعتدالًا وهي كالتالي :

  1. ممارسة الرياضة : إن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام تقوي العضلات وتعزز المرونة ، ويمكن أن تخفف من الضغط على العمود الفقري ، وتشمل التدريبات الآمنة لمعظم النساء الحوامل المشي ، والسباحة ، وركوب الدراجات الثابتة .
  2. استخدام كمادات باردة وساخنة : إذا وافق الطبيب ، يتم وضع كمادات باردة مثل كيس من الثلج على المنطقة المؤلمة لمدة تصل إلى 20 دقيقة عدة مرات في اليوم ، بعد يومين أو ثلاثة أيام ، يتم الانتقال إلى الكمادات الدافئة عن طريق وضع زجاجة ماء ساخن على المنطقة المؤلمة ، يجب الحرص على عدم تطبيق الحرارة على البطن أثناء الحمل .
  3. العلاج بالإبر : الوخز بالإبر هو شكل من أشكال الطب الصيني يتم فيه إدخال إبر رفيعة في الجلد في أماكن معينة ، أظهرت الدراسات أن الوخز بالإبر يمكن أن يكون فعالا في تخفيف آلام أسفل الظهر أثناء الحمل لكن قبل تجربنه يجب استشارة الطبيب .
  4. عدم ارتداء أحذية ذات كعب عالي .
  5. تجنب النوم على الظهر .

في حال اتباع كل هذ النصائح وظل الألم كما هو يجب التوجه إلى الطبيب لمعرفة ما الذي تتناوله ، ويجب التأكد من استشارة الطبيب قبل تناول أدوية الألم ، ويعتبر الأسيتامينوفين ( تايلينول ) آمنًا لمعظم النساء أثناء الحمل ، لا ينصح بتناول الأسبرين وغيره من الأدوية المضادة للالتهابات ( مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية ) مثل ايبوبروفين ( أدفيل ، موترين ) أو نابروكسين ( Aleve ) ، وفي بعض الحالات ، قد يوصي الطبيب بأدوية أخرى للألم أو مرخيات للعضلات تكون آمنة أثناء الحمل .

بعض النصائح لتجنب الام الظهر عند الحامل

  • ثني الركبتين والحفاظ على الظهر مستقيما عند التقاط شيئا من الأرض .
  • تجنب رفع الأشياء الثقيلة .
  • تحريك القدمين عند الدوران لتجنب التواء العمود الفقري .
  • ارتداء أحذية مسطحة .
  • الحفاظ على استقامة الظهر بشكل جيد عند الجلوس في العمل وفي المنزل .
  • الحصول على قسط كاف من الراحة ، خاصة في الأوقات المتقدمة من الحمل .
  • يمكن أخذ الباراسيتامول لتخفيف آلام الظهر أثناء الحمل .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى