الفرق بين تكميم المعدة وتحويل المسار

يرغب كثير من الأشخاص الذين يعانون من الوزن الزائد والسمنة المفرطة بالحصول على جسم ممشوق ومثالي ، وبالتالي يحاولون محاولات عدة للوصول إلى هذا الهدف ، ومن هذه المحاولات اللجوء إلى العمليات الجراحية مثل عملية تحويل مسار المعدة ، وعملية تكميم المعدة وفي مقالنا اليوم سنتحدث عن الفرق بينهما ومميزات كل عملية وعيوبها .

تحويل مسار المعدة

يعتمد تحويل مسار المعدة بشكل رئيسي على تدبيس جزء كبير من معدة الشخص المصاب بالسمنة ثم توصيل الجزء الصغير بالأمعاء للاحتفاظ ببقايا الطعام القليلة ، مما يعني أن الفرد سيكون بإمكانه تناول أقل الكميات من الأطعمة ، وبالتالي امتصاص قدر أقل وسعرات أقل حرارية ، حيث أن الطعام الذي سيصل للأمعاء سيكون بكميات قليلة ، وبالتالي سيكون الامتصاص قليل ولن يستفيد جسم الإنسان بالعناصر الغذائية المطلوبة .

مزايا تحويل مسار المعدة

ميزة هذه العملية هي أن عملية إنقاص الوزن تتم بسرعة كبيرة من خلالها ، وذلك إذا ما تم مقارنتها بعملية تكميم المعدة ، كما تعتبر هذه العملية مثالية للأشخاص الذين يعانون من الوزن المفرط ، ويسعون للحصول على وزن مثالي وحل للسمنة المفرطة التي يعانون منها .

عيوب تحويل مسار المعدة

يتسبب تحويل المسار في حدوث سوء امتصاص للأطعمة ، حيث أن إزالة قدر كبير من المعدة يكون له أثر سلبي كبير في حدوث سوء امتصاص للغذاء ، وبالتالي لا يستفيد الجسم من عناصر غذائية كثيرة ، ولابد عليهم من تناول بعض المكملات الغذائية لتعويض هذا النقص .

تكميم المعدة

يعتمد هذا الإجراء على استئصال جزء كبير من جانبي المعدة ، وإبقاء جزء من المعدة صغير بعد الجراحة بحجم حبة الموز ، حيث أن هذه العملية تعمل على تقليل نسبة الغذاء المتناول في نفس الوقت تقلل من شهيته ، مما يجعل الفرد دائما يشعر بحالة من الشبع الدائم ولا يريد تناول الطعام ، الأمر الذي من شأنه أن يعمل على تحفيز الجسم ليستخدم ما وفره من دهون مخزنة ، الفرق الأساسي بينه وبين تحويل المسار هو مرور الطعام بشكل كامل عبر الأمعاء بطولها ، لصغر حجم المعدة .

مزايا تكميم المعدة

  • عدم ظهور الجسد بمظهر مترهل أو ظهور علامات التمديد حيث أنه من النادر حدوث ذلك .
  • يتم إزالة هرمون الجوع مع هذه العملية ، بسبب استئصال الجزء المتواجد في اليسار والمسؤول عن هذا الهرمون .

عيوب تكميم المعدة

  • هناك بطء في الوصول للوزن المثالي حيث يلزم الأمر الكثير من الوقت .
  • لا يمكن التراجع عن هذه العملية ، حيث أن صاحبها يظل طيلة حياته بنفس حجم المعدة الصغير .

الفرق بين تحويل المسار وتكميم المعدة

فقدان الوزن

يحدث فقدان الوزن في حالة تكميم المعدة بطريقة تدريجية ، وفي خلال فترة زمنية طويلة ، ولكن فقدان الوزن بتحويل المسار يتخذ وقتا أسرع بكثير من ذلك ، ولكن في النهاية تكون النتيجة واحدة .

فترة نقاهة المصاب

تختلف فترة النقاهة من شخص إلى شخص سواء في عملية تكميم المعدة أو في عملية تحويل المسار ، فمن الممكن أن يقيم الشخص يوما ، أو يومين ، أو ثلاثة في داخل المستشفى ، ومن الممكن أن تمتد فترة الإقامة في المنزل إلى عدة أسابيع ، وبخاصة في جراحة تكميم المعدة ، ولكن إذا ذهبنا لجراحة تحويل المسار نجد أن الفترة تكون قليلة جدا ، إذا ما تم مقارنتها مع تكميم المعدة ، حيث أن الفرد يذهب لممارسة عمله في مدة أقصاها أسبوعان .

فبالتالي نجد أنه سواء كانت عملية تكميم المعدة أو تحويل المسار فكل منهما له دور كبير وفعال في إنقاص الوزن الزائد ، لمن يعاني من الوزن الزائد أو السمنة المفرطة ، ولكن لكل منهما عيوبه ومميزاته ولابد أن يتم أخذ ذلك في الاعتبار عند التفكير في اجراء أي منهما .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى