مقياس فرط الحركة وتشتت الانتباه

تعتبر حالات فرط الحركة وتشتت الانتباه أحد الأمراض التي تصيب الأطفال بمراحلهم الأولى ، ربما تستمر هذه الحالة حتى مرحلة البلوغ ، وربما تستمر كذلك حتى مرحلة الرشد لكن باختلاف الأعراض ، فهذا المرض يحتاج إلى زيادة وعي الاهل به ، وبأعراضه وكيفية علاجه ، لذا فاليوم سنتعرف على كل ما يخص فرط الحركة وتشتت الانتباه عند الأطفال .

فرط الحركة وتشتت الانتباه عند الاطفال

الإصابة بفرط الحركة وتشتت الانتباه عند الأطفال تنتج عن نقص في عنصريّ النورأدرينالين والدوبامين ، تلك العناصر تنقص بصورة ملحوظة في الفص الجبهي ، مما يصعب مهمة عمل الخلايا في الجسم ، وكذلك يصعب التواصل بين كافة أطراف الدماغ ، في الكثير من الأحيان يستمر المرض مع الطفل حتى يصبح بالغاً أو راشداً باختلاف الأعراض ، الإصابة بتشتت الانتباه يكون لدى الإناث أكثر من الذكور ، على عكس الإصابة بفرط الحركة الذي يصيب الذكور أكثر من الإناث ، أما عن الأعراض الخاصة بالمرض ؛ فتختلف أعراض المرض باختلاف المرحلة العمرية للمريض .

مقياس فرط الحركة مع مفتاح التصحيح

قبل تشخيص حالة الطفل المصاب بفرط الحركة ، هناك مجموعة من المقاييس النفسية التي يقوم الطبيب النفسي بعملها ، للتعرف على معدل المرض لدى الطفل ، تلك المقاييس التي تساعد الطبيب على جمع أكبر قدر من المعلومات الخاصة بالطفل .

القيام بعمل المقاييس لا يكون هو الأمر الوحيد الذي يحدد معدل اضطراب الطفل ، فإلى جانب المقاييس النفسية يتم عمل فحص طبي ، وجمع عدد كبير من المعلومات عن الطفل ، بالإضافة إلى إجراء مجموعة من المقابلات مع الطفل للتعرف على الأعراض بصورة أقرب ، وفي النهاية يتم القيام بمجموعة من المقاييس وتقييمها .

علاج تشتت الانتباه وفرط الحركة عند الاطفال

علاج تشتت الانتباه وفرط الحركة عند الأطفال لا يعتمد على شئ واحد ، فإلى جانب العلاجات الدوائية التي يحتاج إليها الطفل لتخفيف أعراض المرض ، هو كذلك يحتاج إلى علاج سلوكي ، ذلك العلاج الذي يعدّل من سلوكيات الطفل التي قد كان يعتمد عليها من قبل ، إذ يتضمن العلاج السلوكي والتربوي تحويل سلوكيات الطفل السلبية إلى سلوكيات إيجابية ، من خلال مجموعة من الأنشطة المتنوعة والممارسات اليومية .

 هل يشفى مريض تشتت الانتباه

من الأشياء التي لا يمكن تحديدها هي نسبة الشفاء من تشتت الانتباه ، أو بتعبير آخر هل المصاب بتشتت الانتباه من الممكن أن يشفى أم لا ، ففي الواقع ربما لا يجد الطبيب المعالج إجابة عن هذا السؤال ، فمريض تشتت الانتباه وفرط الحركة قد يتغير سلوكه كلما يتقدم بالعمر ، وتختلف الأعراض فيقل فرط الحركة وتشتت الانتباه ، لكن ربما يتحول الأمر إلى اندفاعية مع بعض أعراض تشتت الذهن بشكل واضح ، كذلك لا يمكن تحديد إصابة الطفل بهذا الاضطراب بفحص ما قبل الزواج ؛ لأن الجين المسبب لهذا المرض لم يتمكن الأطباء من معرفته حتى الآن .

علاج فرط الحركة وتشتت الانتباه عند الاطفال بالاعشاب

العلاج بالأعشاب أو كما يطلق عليه ” الطب البديل” ، من العلاجات التي كانت شائعة عند القدماء ، لكن مع التقدم العلمي قلّ شيوع هذا النوع من العلاج ، وقد اتجه الكثيرين إلى الأدوية الكيميائية ذات الخصائص الأكثر فاعلية وسرعة .

أما إذا كنت من الباحثين عن علاج لفرط الحركة وتشتت الانتباه بالأعشاب ، فلن تجد عشبة أفضل من ” البقدونس ” في هذا الشأن ، فمن المعروف عن فوائد البقدونس أن هذه النبتة الطبيعية تحتوي على الأمفتامين ، هذه المادة التي تؤثر بشكل فعال في العلاج ، إذ يمكن تقديم البقدونس للطفل مع الطعام ، أو على شكل مشروب يتناوله على مدار يومه .

اختبارات التركيز والانتباه للاطفال

اختبارات التركيز هي مجموعة من الاختبارات التي تعتمد على قياس نسبة التركيز لدى الأطفال ، قد تم تصميم هذه الاختبارات حتى تقوم بقياس نسبة الانتباه ، وكذلك قياس الاندفاع والمثابرة لدى الأطفال الذين يعانون من اضطراب ما ، فهي من العوامل الرئيسية لقياس الاضطرابات المختلفة لدى الأطفال .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى