أكسدة الأحماض الدهنية

الأحماض الدهنية هي عبارة عن أحماض كربوكسيلية أليفاتية تحتوي على مجموعة من الكربوكسيل الذي يتواجد في إحدى الأطراف ويحتوي الطرف الآخر على سلسلة كربونية غير متفرغة مع احتوائه مجموعة ميثيل ، كما أن الأحماض الدهنية تشتمل على سلسلة من الكربونات التي تشتمل أيضا على عدد من الذرات حيث يشترط أن تكون ذات أعداد زوجية ويكون العدد ما بين أربعة إلى ثمانية وعشرين ذرة ، وقد تكون تلك السلسلة مشبعة أو غير مشبعة .

ويرجع تسمية الأحماض الدهنية بهذا الاسم إلى أن أصل تكوين الزيوت والدهون من حيث التركيب الكيميائي هو استرات تلك التي يتم إنتاجها عن طريق ارتباط الأحماض الدهنية مع الغليسيرول ، حيث أن الأحماض الدهنية تحتوي في الغالب على دهون فوسفورية ، وفي حالة عدم ارتباط تلك الأحماض بشيء آخر يطلق عليها الأحماض الدهنية الحرة .

اكسدة الأحماض الدهنية

هي عبارة عن مجموعة من العمليات البيوكيميائية التي تشتمل على عدة مراحل تنتج الطاقة من خلالها ، وتمثل الأحماض الدهنية أمرا هاما لكل من عضلات الجسم بشكل عام وعضلة القلب خاصة ، ويتم إنتاج الكيتونات في عملية تأكسد الكبد ، التي تمر عبر الدم من خلال بعض الأنسجة للدماغ ، في بعض الأحيان خاصة عند الصوم والحمى وأثناء بذل العضلات لبعض الأنشطة .

ومؤخرا انتشر عدد من الأمراض الوراثية التي تعمل على نقص كل من البروتينات والإنزيمات بالجسم ، والتي من شأنها أن تعمل على المشاركة في حدوث التأكسد للأحماض الدهنية ، مما يتسبب خاصة لدى الأطفال حديثي الولادة في نقص نسبة السكر في الدم ، أو حدوث صدمة وحدوث خلل في الأجهزة ، وقد يؤدي هذا المرض إلى الموت في بعض الأحيان ، وقد يشعر المصاب بهذا المرض بالألم بشكل عام في جسده خاصة في العضلات .

وعقب دراسات متخصصة تم العمل عليها من قبل متخصصين أثبتت أن بعض المسلمين الصائمين يتعرضون إلى حدوث نقص في الإنزيم الذي يعمل على تفكيك تلك الأحماض الدهنية التي تسمىVLCAD ، حيث أنها تتشابه مع نقص CPT-II التي تؤدي في بعض الأحيان إلى الشعور بألم في عضلة القلب .

تشخيص اكسدة الأحماض الدهنية

يتم العمل على فحوصات لذلك الاضطراب الذي يحدث في الأحماض الدهنية وأكسدتها عن طريق بعض التحاليل الخاصة ، التي تحتوي على الكرنتين والاتسيلكرنتين في الدم ، وكذلك تحليل الأحماض العضوية في بول المصاب ، والعمل على تحليل كل من البروتينات والإنزيمات التي تتشارك في عملية أكسدة الأحماض العضوية ، ويعتبر مرض تأكسد الأحماض الدهنية من الأمراض التي تحدث عن طريق الوراثة ، لذا يقلل من حدوثها والتسبب في موت المريض الفحص الدائم واكتشاف هذا المرض بشكل مبكر .

اعراض اكسدة الأحماض الدهنية

لأكسدة الأحماض الدهنية بعض الأعراض التي تظهر على المريض منها ، حدوث ما يسمى بالصدمة ونقصان نسبة السكر في الدم ، التي قد تعمل على الموت أو حدوث أذى في الدماغ غير قابل للشفاء ، ومن الأعراض الأخرى أيضا ، حدوث بعض المشاكل في عضلة القلب مثل تضخم العضلة أو قصور في أداء الوظائف الخاصة به ، وتكون ضربات القلب غير طبيعية ، كما ويشعر المصاب بشكل دائم بالألم في الجسم بشكل عام ، وفي بعض الحالات يصاب المريض بالفشل الكلوي ، ومؤخرا عمل هذا المرض على جني أرواح أطفال صغار يمتازون بصحة سليمة ولم تظهر عليهم أي من تلك الأعراض .

طرق علاج أكسدة الأحماض الدهنية

يجب على الذين يعانون من ذلك المرض تجنب الصوم أثناء الإصابة ، ويتم ذلك باستشارة من المختص المتابع للحالة ، ويجب أن تشتمل الوجبات الغذائية على السكر خاصة قبل الذهاب إلى النوم والاسترخاء ، حيث أن السكر يعيق حدوث أي نوبات من شأنها أن تصيب هذا المريض وتهدد حياته ، كما يعمل الكارنيتين على جعل عضلات القلب أكثر صحة وذلك لكي تقوم بأداء وظائفها بشكل جيد في بعض الحالات المرضية ، وفي الحالات الأكثر خطورة كحالات الطوارئ مثلا يلجأ المختصين إلى إعطاء المريض حقن جلوكوز وريدية لكي تحد من انتشار خطورة مرض الأحماض الدهنية وأكسدتها .

م/ منى برعي

الحمد لله حمدا كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى