من هم المغول

المغول على مر زمن طويل كان اسمهم مخيفا لدول كثيرة ، حيث كان لهم حملات كبيرة غرضها الاحتلال وانتشارهم كان كبيرا ، حيث أن اسمهم على مر التاريخ محفورا بغزوهم وبما فعلوه في البلاد التي احتلوها من عنف ووحشية .

من هم المغول

المغول قبائل كانت تنتشر في عدة أماكن مبعثرة ومختلفة تتواجد بين دولتي منغوليا وروسيا حاليا ، يرجع أصل المغول لأسرة تانج الصينية ، وذلك في خلال القرن الثامن لهم بحسب ما ذكره المؤرخون .

ولفترةٍ طويلةٍ من الزمن كان اسم المغول مخيفًا على مسامع الدول العربية والشرق الأوسط ، وكان للمغول انتشار واسع وحملات احتلال كبيرة جعلت من اسمهم رمزًا خالدًا في التاريخ .

ولقد قام قائدهم جنكيز خان بتوحيد مختلف قبائل المغول تحت حكمه ، وذلك خلال القرن 13 حيث استطاع أن يوقف مختلف خلافاتهم ونزاعاتهم ، وأنشأ بذلك الإمبراطورية المغولية التي تم تسجيلها على مر التاريخ على أنها تعد من أضخم امبراطوريات الدول على مر الزمان ، وقد عرف عن قائد المغول جنكيز خان سهولة سفكه للدماء وسرعة بديهيته ، فقد كان دائم التعطش للدماء ، وذلك بسبب ما قام به في العالم أجمع من إراقة للدماء ، ولكنه كذلك كان يقوم بمنع الجنود من الاعتداء أو السرقة إلا بإذنه ، وهناك أصول للمغول لا تزال معاصرة حتى الآن وتنتشر حول العالم حيث يتحدثون بلغتهم المغولية الأصلية ، وهم يتواجدون في الصين وبلاد منغوليا بالتحديد ، بالإضافة لتواجد أقليات منهم في عدة دول مثل بعض الدول في آسيا الوسطى ، وروسيا ، ودولة أفغانستان .

بداية الامبراطورية المغولية

استطاع الحاكم جنكيز خان أن يصل لحكم المغول بذكائه ودهائه ، حيث كان معروفا بسياسته الصارمة والقوية في إدارة الإمبراطورية ، كما كانت له قدرة عجيبة على لم شمل الجميع حوله ، هذا بالإضافة إلى الشراهة في إراقة الدماء التي كان يتصف بها ، كما كان أكبر عدو للمسلمين فلقد قتل الكثير منهم ، وكان إذا دخل بجيشه مكانا جعل أعزة أهله أذلة واستطاع بسهولة احتلاله ، في عام 1206 من الميلاد كانت بداية امتداد هذه الإمبراطورية ، حيث كانت أول بداية منه للسيطرة على بلاد منغوليا ، وحتى عام 1405 من الميلاد كانت الإمبراطورية المغولية مستمرة في توسعها ، حيث أحدثت هذه الإمبراطورية الكثير من الفساد والتدمير ، وعاثت في الأرض فسادا وخرابا في كل الدول التي قامت باحتلالها وبالتحديد في منطقة أوراسيا ، وقد وصلت الإمبراطورية المغولية إلى أوج ذروتها بعد موت قائدها وتملك ذريته الحكم .

كانت قوانين الإمبراطورية تعتمد دوما على الصرامة في حفظ الأمن وشدة الاهتمام بالإمبراطورية وأمانها ، كما لم تكن لهذه الإمبراطورية دين واحد .

التاريخ الحربي للمغول

بدأت الحملات المغولية في دولة الصين ، حيث كانت الدولة الغربية الصينية شيا خاضعة لحكم قائد المغول جنكيز خان ، وذلك بعدة فترة من المقاومة ليست بقليلة ، كما استطاعت الإمبراطورية المغولية أن تسيطر على مملكة جين والصين كلها ، وقد وصلت الإمبراطورية المغولية في عام 1227 من الميلاد حتى الإمبراطورية الرومانية ، وذلك بعد محاولات عديدة لاحتلالها حوالي أربع مرات ، كما أحدثت الإمبراطورية المغولية أكبر التخريب والتدمير في العراق ، ونجحت كذلك في احتلال بلغاريا واستطاعت نهب وسرقة مدينة كييف ، كما قامت بتدمير دولة خوارزم .

سقوط الامبراطورية المغولية

أما في عام 1260 من الميلاد فقد استطاع قائد المماليك سيف الدين قطز أن يوقف زحف المغول ، ويهزمهم شر هزيمة في المعركة الفاصلة بين المماليك والمغول والمسماة بمعركة عين جالوت ، وفي عام 1294م مات قائد المغول الخامس قويلاي خان ، وسادت حالة كبيرة من النزاع والاختلاف كانت نتيجتها تفكك الإمبراطورية ، وتبعثرها في مختلف البلدان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى