مشاريع الطرق الجديدة بالمملكة

تعمل القيادة الحكيمة بالمملكة العربية السعودية دوما ، على تحسين كل الأوضاع داخل البلاد ، في كافة مجالات الحياة ، الاقتصادية والتعليمية والصحية والسياحية ، تحقيقا لرؤية 2030 الطموحة ، ومن تلك المجالات التي تولي لها المملكة اهتماما كبيرا ، مشاريع الطرق التي يتم تنفيذها وتطويرها دوريا ، من خلال جهود وزارة النقل ، في جعل تلك الطرق تطابق المواصفات العالمية .

ونرصد في هذا المقال جهود وزارة النقل في تطوير الطرق بالمملكة ، ونقدم معلومات عن شبكات الطرق السريعة والمنفردة والدائرية بالبلاد ، وأيضا الطرق الجديدة ، وكذلك خطة الوزارة في صيانة الطرق ، فضلا عن رصد لمشاكل الطرق في المملكة العربية السعودية ، والسبل والوسائل التي تتخذها الوزارة لتنفيذ احتياطات السلامة والأمان على الطرق ، واستخدام الأجهزة الذكية في ذلك .

تطوير الطرق

تساهم وزارة النقل في تطوير عدد من الطرق المفردة بالمملكة ، التي يبلغ طولها أكثر من تسعة وأربعين ألف كيلو متر ، ويتم العمل على أن تصبح مزدوجة بالتدريج ، إذ تصل أطوال الطرق المزدوجة الآن إلى أكثر من اثني عشر ألف كيلو مترا ، فضلا عن الطرق الترابية الممهدة ، والتي يصل طولها إلى مائة ألف و44 كيلومترا تقريبا .

شبكة الطرق في المملكة العربية السعودية

شبكة الطرق بالمملكة كبيرة وممتدة ، وهذه أبرز ملامح شبكات الطرق بالمملكة :

نفّذت وزارة النقل شبكات طرق بأطوال بلغت أكثر من  71 ألف وخمسمائة كيلو مترا ، تم تصميمها طبقا للمواصفات العالمية لربط المدن الرئيسية ببعضها البعض ، مع إمكانية التوسع في المستقبل لخدمة حركة النقل الكثيفة فيما بينها، وتشرف الوزارة على الطرق السريعة ، التي بلغت خمسة آلاف كيلو مترا بكافة مناطق المملكة ، وتعد من أهم مشاريع الوزارة التي تقوم بتنفيذها وصيانتها .

أنجزت الوزارة أيضا العديد من الطرق الدائرية في بعض المناطق والمدن ، وكذلك الجسور التي يبلغ عددها اليوم أكثر من 5000 جسرا ، بالإضافة إلى إزالة العقبات في الأماكن الجبلية ، التي توجد بكثرة في مناطق المملكة الجنوبية ، كل ذلك يتم جنبا إلى جنب مع صيانة الطرق الداخلية ، التي تربط مدن ومحافظات المنطقة الواحدة ، وتصل المنطقة ببقية المناطق .

استُكملت مشاريع حيوية ومهمة أخرى للطرق ، من خلال تأسيس غرفة تحكم بطريقة النقل الذكي ، وكذلك نظام المراقبة والتحكم بالأنفاق ، وتفعيل عقود الصيانة العادية والكهربائية والوقائية ، وأيضا عقود مسح وتقييم الجسور والمنشآت على مستوى البلاد ، عن طريق إجراء مسح وتقييم شامل ، وتحديد أسلوب المعالجة الذي يتماشى مع إجمالي مسارات الطرق بالمملكة ، بدراسة وتنفيذ أفضل المعايير الدولية ؛ لتحويلها إلى طرق ذكية

الطرق الجديدة في السعودية

يندرج تحت مشاريع الطرق الجديدة الرئيسية والسريعة بالمملكة ، تنفيذ الطرق الثانوية المنبثقة من الطرق الرئيسية ، والتي تخدم كافة المناطق المختلفة التي يسكنها المواطنون ، من بلدات وقرى ومدن ، مع الحرص على توفير الإشارات واللوحات الإرشادية وعلامات الطرق المختلفة ، بالإضافة إلى أنظمة النقل الذكية ( ITS ) ، وصيانة الطرق والحفاظ عليها .

مشاكل الطرق في السعودية

  • بعض الطرق ليست بها علامات كيلومترية وإرشادية .
  • ضيق مساحات بعض الجسور .
  • بعض الأكتاف الجانبية للطرق تكون غير مسفلتة .
  • عدم وجود مواقف جانبية ببعض الطرق .
  • دخول الحيوانات السائبة في بعض الطرق .
  • عدم توافر وسائل تصريف المياه في بعض الطرق التي تتعرض لسقوط الأمطار .
  • بعض الطرق بالمملكة ليس بها أجهزة ووسائل ذكية لتعزيز السلامة والأمان .
  • عدم تزويد بعض الطرق بالعلامات العاكسة .

شركات صيانة الطرق في السعودية

تعمل وزارة  النقل على صيانة الطرق بالمملكة باستمرار ، عن طريق التعاقد مع مقاولين سعوديين كل 3 سنوات ، وبلغ عدد عقود الصيانة الموقعة كما يلي :

  • مائة واثني عشرعقدا لصيانة الطرق في كافة المناطق بالمملكة .
  • عشرة عقود لصيانة وتشغيل إنارة الطرق والأعمال الكهربائية في 8 مناطق .

صيانة الطرق

تنقسم الصيانة للطرق إلى قسمين ، ويمكن توضيحهما كالتالي :

  1. الصيانة العادية : التي تقوم بها وحدات الصيانة البسيطة في المملكة ، وهدفها تحقيق الأمان والسلامة لمستخدمي الطرق .
  2. الصيانة الوقائية : التي تهدف إلى إطالة أعمار الطرق الافتراضية ، وتعزيز قدرتها على العمل بشكل جيد وآمن .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى