هل الشاي يفسد فوائد الحليب

كثيراً ما نضيف الحليب مع الشاي لمنحه مذاق أفضل ، ويتساءل البعض في الكثير من الأحيان عن إذا ما تم إضافة الشاي للحليب فهل سيفقد فوائده الغذائية ، ولكن في الواقع وعلى عكس الاعتقاد الشائع بأن الفوائد الصحية للحليب تتأثر عند اختلاطه بالشاي ، وخاصة بالنسبة للأطفال الذين يحصلون على فوائد الحليب الغذائية ، فيجب أن يكون السؤال معكوس بمعنى أن إضافة الحليب للشاي يعمل على إنقاص الفوائد الغذائية والصحية المتعددة للشاي ، والتأثير على فائدة واحدة للحليب وهي النقص في امتصاص الكالسيوم الموجود بالحليب بنسبة ثلاثون بالمائة ، ولذلك فمن الأفضل تناول كل منهما بمفرده ، وبالنسبة لتأثير الحليب على الشاي سنستعرضه معاً من خلال السطور التالية .

تأثير الحليب على الشاي

ترتبط بروتينات الحليب بمركبات الفلافونويدات الموجودة بالشاي والتي يصعب على الجسم امتصاصها والحصول على الفوائد الصحية منه ، فمثلاً الشاي الأخضر يساعد في عملية التمثيل الغذائي ، وبالتالي المساهمة في إنقاص الوزن ، وعند إضافة الحليب للشاي سيتم عرقلة هذا التمثيل الغذائي ، وكذلك فإن إضافة الحليب تساعد في تقليل تأثير الشاي المساعد في التحكم بضغط الدم .

كذلك فإن مادة الفلافونويدات التي يحتوي عليها الشاي تعتبر من المواد المضادة للأكسدة التي تقي الجسم من الأمراض ، مثل أنواع السرطانات ، والأمراض القلبية ، وأمراض الأوعية الدموية ، ولذلك فإن إضافة الحليب سوف يقوم بعرقلة فوائد هذه المادة ، بسبب أن الحليب يؤدي للإضعاف من الأنشطة البيولوجية للمواد المكونة للشاي .

وطبقاً لأحد الدراسات التي تم إجراؤها على 16 سيدة متطوعة في إحدى مستشفيات برلين ، فقد أظهرت الدراسة أن إضافة الحليب مع الشاي أدى لمنع التمدد بالأوعية الدموية ، والتأثير على خصائص الشاي البيولوجية ، فعند تناول كوب من الشاي سوف يساهم في الاسترخاء ، ولكي يتم الاستفادة من الشاي بشكل جيد يجب المحافظة على مزاولة التمارين الرياضية ، والحفاظ على أنظمة غذائية جيدة بالمصاحبة لتناول الشاي .

ومن أثار إضافة الحليب للشاي ما يلي :

  • بالرغم أن كمية الحليب المضافة للشاي تكون صغيرة في الكثير من الأحيان ، فإنها تكون كافية للارتباط بمركبات الفلافونويد ومنع امتصاص فوائد الشاي .
  • طبقاً لأحد الدراسات فإن الشاي به العديد من الفوائد الصحية ، ولكن عند مزجه بالحليب سوف يؤثر على المواد المضادة للأكسدة مثل مادة كاتشين الموجودة بالشاي ، بسبب ما يحتويه الحليب من كمية دهون .
  • يمنع إضافة الحليب للشاي تمدد الشرايين ، وبالتالي التأثير على معدلات ضغط الدم بطريقة سلبية .
  • مادة الكاتشين الموجودة بالشاي تعمل على تعزيز عمل مادة أكسيد النتريك الكيميائية ، وعند اختلاطه بالحليب وهو منتج حيواني يقوم بإطلاق بروتين الكازين ، الذي يرتبط بالمواد المضادة للأكسدة الموجودة بالشاي ، وخفض فعاليتها وتركيزاتها بالشاي .

فوائد تناول الشاي بدون حليب

يجب التنويه إلى أن الشاي تم تناوله في الصين القديمة لأول مرة ، وبعد ذلك أصبح المشروب الأكثر انتشارا في العالم ، ويمكن أن يتناوله البعض بمفرده أو إضافة بعض الحليب له ، ولكن ينصح المتخصصون في شربه بدون حليب للاستفادة من فوائده الصحية المتعددة ، منها :

مفيد للقلب والاوعية الدموية

وذلك نتيجة لاحتوائه على المواد المضادة الأكسدة ، وعند إضافة الحليب سوف يعمل بروتين الكازيين الموجود به على تقليل تأثير مضادات الأكسدة .

انقاص الوزن

فالشاي يؤدي لإنقاص الوزن بسبب تأثيره في العملية المعروفة باسم التمثيل الغذائي من خلال خفض معدلات الدهون التي تقوم الأمعاء بامتصاصها ، وتقليل معدلات الكوليسترول السيء بالجسم ، وعند مزج الحليب مع الشاي تترسب هذه المركبات ولا يتم الاستفادة منها .

الجهاز الهضمي

يفيد الشاي الجهاز الهضمي عن طريق منع الإسهال ، ولذلك فإنه عند إضافة الحليب يكون من الصعب هضمه ، وبالتالي العمل على إرهاق الكبد وجهاز الهضم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى