اشجار الدفلى

تنمو أشجار الدفلى في المناطق الاستوائية أو شديدة الحرارة ، مثل بلاد الشام والخليج ، يصل طولها غلى 4 أمتار ، وهي ذات فروع كثيرة ، تتميز بالأوراق الحادة التي تأخذ شكل رمح ، طول الورقة يصل إلى 10سم ، وتستخدم شجرة الدفلى في المعامل الطبية ، وتعد أيضًا نباتًا سامًا ، وعادة ما يتم التنويه عن إزالة هذه الأشجار من الشوارع أو الحدائق أو الأماكن العامة ، لما لها من تأثير على الأطفال قد يصل إلى الموت بمجرد مضغ ورقة واحدة منها .

اشجار الدفلى

يعرف عن شجرة الدفلى رائحتها الذكية ، وأن أوراقها متعددة الألوان منها الحمراء والبيضاء والقرمزية ، لذلك تتم زراعتها في الأماكن العامة كنباتات للزينة .

فوائد نبات الدفلى

لهذه النبتة الكثير من الفوائد ، منها :

  •   تعمل على محاربة الجرب والبرص والكلف والحكة أي كل ما يتعلق بأمراض الجلد .
  •   تقوم بتنظيم نبضات القلب وتقوية عضلاته .
  •   تعمل كوسيلة مدرة للبول .
  •   يتم استخراج زيت من جذور شجرة الدفلى ، يساهم في القضاء على مرض الصدفية .
  •   عندما يتم غلي أوراق الدفلى ومن ثم خلطه بالجلسرين ، فيمكن استعماله كغرغرة للأسنان وكذلك لوقف نزيف الأنف .
  •   وعند خلط أوراق الدفلى المفرومة بالقليل من الخل يمكن استخدامها لقتل القمل أو الفئران .
  •   وعصير ورقة الدفلى يستخدم أيضًا كدواء لعلاج الكحة .
  •   كما يقوم بعلاج الملاريا والأورام والربو .
  •   وله تأثير قوي للقضاء على القروح ومسمار القدم وكذلك الهربس .

هل نبتة الدفلى سامة

يعد نبات الدفلى شديد السمية ، وذلك للأسباب الآتية :

  • يوجد في نبات الدفلى الكثير من المركبات السامة ، وتأثير سميتها أكثر قوة على الأطفال .
  • تؤدي إلى زيادة نبضات القلب ويمنع انتظامها .
  • تسبب خلل بالدورة الدموية .
  • يعمل زيتها على برودة الأطراف ويجعل الجسم شاحب .
  • في حالة حدوث التسمم يمكن الدخول في غيبوبة بالنسبة للبالغين والموت مباشرة بالنسبة للأطفال .
  • قد نسبب حدوث تشنجات أو ارتجاج بالعضلات .
  • ولعل من أبرز أجزاء هذه الشجرة تأثيرًا سامًا على الإنسان ، هو تلك المادة ذات اللون البني التي تخرج عند قطع أي جزء من الشجرة ، لذا يجب تجنب هذه الشجرة تمامًا وعدم استخدامها كعلاج إلا بإشراف الطبيب ، إذ ترتكز السموم في فروعها ولحاها فإذا تناولت الأبقار الفروع تتعرض للموت في الحال .
  •   ويفضل عدم زراعة شجرة الدفلى على جانبي الطرقات أو الأماكن العامة ، والاستعاضة عنها بنباتات وأشجار آمنة لا تسبب ضرر على الأطفال أو الكبار أو الأغنام .

المواد الفعالة في نبات الدفلى

ينمو نبات الدفلة في شتى أنحاء العالم ، ولكن يبقى موطنه دول حوض البحر المتوسط ، وتحتوي شجرة الدفلى على العديد من المواد الفعالة ، منها :

  •   الأولياندرين : وهو من المواد التي تعمل على إيقاف نمو الخلايا السرطانية .
  •   مجموعة القلويدات .
  •   يؤكد الباحثين أن عدد من 10 إلى 20 ورقة من هذه الشجرة تكفي لقتل حصان ، و8 ورقات فقط كافية لقتل بقرة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى