البومة الثلجية

لقد خلق الله المخلوقات جميعا ، وميز كلا منها ، وجعل منها الطيور والحيوانات والنباتات بالإضافة إلى الإنسان ، وموضوعنا اليوم يخص واحدة من أنوع الطيور حيث نتحدث اليوم عن البومة الثلجية .

صفات البومة الثلجية

تعرف البومة الثلجية بأسماء عديدة مثل البومة الكبيرة البيضاء ، وبوم القطب الشمالي ، وبوم الثلوج ، وتشتهر البومة الثلجية عن مختلف البوم في هذه الأرض ، حيث تمتاز بريش أبيض يميزها عن غيرها ، كما يمنحها ما تحتاجه من تمويه في الثلج ، ويكون الذكور لونهم أبيضا مع تواجد بقع متفرقة داكنة ، أما الإناث فتمتاز باللون الغامق ، وتكون البومة الثلجية قوية وكبيرة الحجم ، وتمتلك عيونا كبيرة الحجم لونها أصفر وذهبي ، كما يغطي قدميها والساقين الريش الكثيف ، ويمتاز لون منقارها بالسواد ، حيث يعتقد البعض ارتباطها بالنسر ارتباطا كبيرا .

احجام بومة الثلج

  • وزن الإناث يتراوح ما بين كيلو وحتى ثلاثة كيلو جرامات .
  • وزن الذكور يتراوح من كيلو وحتى اثنان كيلو ونصف .
  • طول جناحي البوم الأبيض يتراوح من مائة وستة وعشرين سنتيمتر وحتى مائة وخمسة وأربعين .
  • طول الإناث يتراوح ما بين تسعة وخمسين سنتيمترات وحتى سبعين سنتيمتر .
  • طول الذكور يتراوح ما بين اثنين وخمسين سنتيمتر وحتى أربع وستين .

طريقة اصطياد البومة الثلجية

تحدد البومة الثلجية فريستها أثناء النهار من خلال الصوت والبصر ، وهي تصطاد فريستها في مختلف الظروف المناخية ، ومن الجو أو من الأرض أو حتى من الماء ، حيث تحوم في مختلف المناطق لتجد فريستها .

غذاء البومة الثلجية

تتغذى البومة الثلجية على نظام متنوع في طعامها من الحشرات ، والأرانب البرية ، والقوارض ، والطيور ، وفي بعض الأوقات تتغذى على الأسماك ، وتعتبر القوارض هي غذائها الرئيسي في حالة توافرها .

موطن البوم الثلجي

تتوزع البومة الثلجية عند الدائرة الشمالية القطبية ، في روسيا ، وأيسلندا ، وغرينلاند ، والدول الإسكندنافية ، وألاسكا ، وكندا ، وكذلك بريطانيا الشمالية ، وهي على مدار العام تتواجد في مكان تكاثرها ، وبعضها يتجه ناحية الجنوب في فصل الشتاء حيث يصل إلى اليابان ، والصين ، وروسيا ، وشمال أوروبا ، كما تسكن في الأراضي المنخفضة ، ومناطق الماء العذب أو المستنقعات المفتوحة ، وكذلك الحقول الموجودة على ساحل البحار القطبية .

اعداد البومة الثلجية

يصعب على الكثير معرفة أعدادها ، وعالميا ليست معرضة لخطر الانقراض ، حيث تبعد مناطق تكاثرها عن السكان ، ولكن يعتقد انخفاض أعدادها في شمال ووسط أوروبا بسبب الصيد والاضطهاد ، وليس معروف حتى الآن أية تغييرات مناخية محتملة قد تؤثر على أعدادها في منطقة القطب الشمالي .

تزاوج البوم الثلجي

تعيش البومة الثلجية لحوالي عشرة أعوام في داخل الحياة البرية ، لكن يعيش المأسورين عمرا أقل من ذلك بكثير ، وهذه البومة تكون نشطة عند الغسق والفجر على وجه الخصوص ، كما تمتاز الذكور بالعنف الشديد والعدوانية وبخاصة في أثناء موسم التزاوج ، وفي الغالب تكون دوما البومة الثلجية مخلصة لشريكها الذكر ، حيث أنها على مدار العام تتزاوج مرة فقط واحدة ، وبعض الأزواج في حالة قلة الموارد من الممكن أن تمر عليهم سنة ، ولكن بدون أية تزاوج ، وفي الغالب يكون موقع تواجد العش لصغارها أعلى تلة أو هضبة لتستطيع البومة أن ترى محيط العش من مختلف الجوانب وبرؤية واضحة وواسعة ، وشهر مايو يكون بداية التزاوج للبوم الثلجي ، كما أن الذكر والأنثى يشاركان بعضهما البعض في تغذية صغارهما .

فبومة الثلج على الرغم من وجودها في مناطق غير مأهولة بالسكان إلا أنها تتعرض لخطر المبيدات الحشرية وآفاتها ، مما جعلها معرضة لخطر تناقص أعدادها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى