محبس الجن

محبس الجن هي من المناطق القريبة جداً من الحرم المكي وتبعد نحو 1،5 كيلو متر عنه ، وتربط بين أحياء العزة والعزيزية ، ويقع قسم منها بمنطقة الفجر المعروفة ، وهي من المناطق القديمة التي كانت تشتمل على منطقة العزيزية ، ومحبس الجن ، وبطحاء قريش ، والمنطقة الممتدة لجبل ثور ومن أهم المعالم الموجودة بالمنطقة موقف محبس الجن للسيارات  ، و الجدير بالذكر ازدادت أهمية هذه المنطقة بصفة خاصة بعد شق النفق الخاص بالملك عبدالعزيز الذي ربط بين هذه المنطقة وبين الحرم النبوي الشريف ، ووجود الكثير من المنشآت الفندقية على مستوى عالي من الرقي للاعتناء بحجاج البيت الحرام والمعتمرين .

سبب تسمية محبس الجن

يعود تسمية منطقة محبس الجن بهذا الاسم ؛ نظراً للموعد الذي تم الاتفاق عليه بين الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام وبين الجن ، حينما أرادت الجن الاستماع لآيات القرآن الكريم ، وكان اللقاء بينهم في تلك البقعة التي لم يتحدد موقعها بالشكل الدقيق ، ولكن المعروف للناس أن هذا المكان من الأحياء القديمة لمكة والاسم في أذهان الناس يرتبط في حبس النبي للجن في منطقة معينة حتى يستمعوا للقرآن ، وهو يقوم بتلاوته وقيام البعض منهم بالدخول في الإسلام .

وهناك بعض الأقوال التي تدعي إسلام الجن في هذه المنطقة ، ثم ذهابهم في جميع أنحاء الأرض لينشروا الإسلام بين الجن ، ولكن لم يتم إثبات ذلك بشكل قاطع  ومن الزائرون لهذه المنطقة المعتمرين من الأسيويين والأتراك اللذين يزورون المكان الذي يقع فوق أنفاق العزيزية ، وهو الواقع بين حي العزيزية وحي أجياد في الوقت الحالي ، ويقع بداخله نفق محبس الجن وتم تغيير الاسم من خلال أمانة العاصمة المقدسة ، وتحول الاسم إلى طريق المسجد الحرام ، لفك اللبس الحادث في هذا الأمر وعدم تأكيد ذلك بشكل تاريخي وعدم تعديه أكثر من مجرد روايات قد تكون صحيحة ، وقد تكون خاطئة فيما يخص إسلام الجن ، ولكن بلا شك فإن هذا الحي من الشواهد المميزة لأحياء ومناطق مكة المكرمة .

فنادق منطقة محبس الجن

فندق سما الضيافة

وهو من الفنادق ذات تصنيف 4 نجوم وهو تابع لسلسلة من الفنادق التي تُسمى فنادق الضيافة ، ويقع هذا الفندق على طريق الملك عبدالعزيز ، وهو قريب من محبس الجن ومكة المكرمة والمسافة بينه وبين برج الساعة الموجود بمكة حوالي اثنين من الكيلومترات ، ونفس المسافة تقريباً بينه وبين المسجد الحرام ، ويبعد عن مطار الطائف حوالي اثنان وسبعون من الكيلومترات  .

ما يميز هذا الفندق هو موقعه المتفرد ووجود العديد من التصميمات الرائعة والأثاث العصري الفاخر ، بالإضافة لمقهى ومطعم ، وإطلالة على المعالم ، والمناطق الهامة لمدينة مكة كوزارة الحج ، ومستشفى أجياد ، ومستشفى الملك عبدالعزيز ، كما تتوافر خدمة الإنترنت بالأماكن العامة وكل ما تستلزمه الضيافة من وسائل خاصة بالراحة والاستمتاع  .

 فندق زمردة الأصيل

ويقع هذا الفندق  في المنطقة  المعروفة بمحبس الجن بمكة ، وهو من تصنيف 3 نجوم والمسافة بينه وبين الحرم المكي تصل لاثنين من الكيلو مترات ونفس المسافة بينه وبين برج الساعة ، أما المسافة بين فندق الزمردة وبين مطار الملك عبدالعزيز تصل لسبعة وسبعون من الكيلو مترات ، ويوجد بهذا الفندق أثاث على الطراز العصري الحديث ، كما ينطوي على الديكورات والتصميمات الفريدة من نوعها وموقعه الاستراتيجي ، فيوجد غرف من النوع الثنائي والثلاثي والرباعي حسب رغبة المقيمين من الحجاج والمعتمرين ، ووجود مطعم مميز بالفندق ، ووجود قاعة اجتماعات مجهزة بأحدث الوسائل الحديثة في هذا المجال ، وكذلك خدمة الواي فاي تصل لكافة أرجاء الفندق ، وهو يقترب من المعالم الدينية الشهيرة بمكة مثل جبل عرفات والمسجد الحرام والكعبة المشرفة وغار حراء وجبل النور وجبل ثور  .

فندق مرجانة الأصيل

وهو من الفنادق ذات تصنيف 3 نجوم أيضاً ويقع بالقرب من العزيزية ، ومكة المكرمة ، ومحبس الجن ، حيث يبعد عن مول العزيزية بحوالي عشرة دقائق ، وما يعادل اثنين من الكيلومترات عن المسجد الحرام ، ويتمتع الفندق بالموقع المميز القريب من المعالم الدينية بمكة كالمسجد الحرام والكعبة المشرفة وغار حراء وجبل عرفات ومنى ، ويحتوى على مجموعة متنوعة من الأثاث الراقي والمريح  ، ويطل الفندق  على المسجد الحرام ، ومستشفى أجياد ،  ومستشفى الملك فهد ، ويوفر الفندق خدمة الإنترنت خارج محيط الفندق ، ويوفر الفندق خدمة مميزة للزوار من خدمة غرف ، ومطعم لتناول الطعام ، ويحتوي على العديد من الحجرات المميزة التي تناسب حاجة كل زائر للاستمتاع بإقامة ممتازة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى