ابن جني

يعتبر ابن جني من أشهر علماء النحو واسمه الحقيقي أبو الفتح عثمان بن جني ، ولد في عام ٣٢٢هجريا بالموصل ، ونشأ وتعلم فيه أصول النحو على يد الأخفش ، ويقول ابن خلكان أن العالم ابن جني قد قرأ الأدب في مرحلة الصبا على يد أبي علي  الفارسي ، وكان ابن جني والفارسي تجمعهم علاقة صداقة قوية معا ، أدت هذه الصداقة إلى نبوغ ابن جني .

من هو ابن جني

ابن جني عالم نحوي ، عاش في فترات ضعف الدولة العباسية ، ووصل إلى أعلى المراتب العلمية التي لم يصل إليها الكثير من الناس ، ويذكر الباحثين أن علاقة ابن جني القوية بالصرف يرجع إلى حادثة قديمة وقعت بينه وبين الفارسي في أول لقاء يجمعهم في مسألة قلب الواو إلى ألف .

وقد بلغت مؤلفات ابن جني إلى أكثر من خمسين كتابا ، من أشهر  مؤلفاته كتاب الخصائص التي يتحدث فيه عن فهم اللغة وبنيتها .

توضح كتب وأبحاث ابن جني أنه وصل إلى مراحل كبيرة في علوم اللغة العربية ، حيث يظهر في كتابته مدى الاستقصاء ، والتحليل ، والتعمق ، واستنباط المبادئ والأصول من الجزيئات .

كان المتنبي يحترم ابن جني كثيرا فكان يقول عنه دائما هذا الرجل لا يعرف قدره كثيرا من الناس ، حيث التقى ابن جني بالمتنبي بحلب عند سيف الدولة الحمداني ، والتقى به مرة أخرى عند عضد الدولة في شيراز ، كما يعتبر ابن جني أول من شرح  أشعار ديوان المتنبي ، وقد شرحه شرحين كبير وصغير .

مكانة ابن جني العلمية

امتلك ابن جني مكانة علمية كبيرا جدا حيث تعلم على يد مجموعة كبيرة من أشهر العلماء والشيوخ ، مثل أبو الفرج ، ابن مقسم ، الأصفهاني ، والأخفش ، وعلي الفارسي ، وكان لكل عالم منهم بصمة كبيرة في مسيرة ابن جني في علوم اللغة .

اهتدى ابن جني إلى نظرية الاشتقاق الأكبر ، وكان له فضل كبير في تعقيد قضية الاشتقاق ، وأيضا توضيح مناسبة بعض المعاني لبعض الأصوات رغم اختلاف أصولها .

حصل ابن جني على مكانة علمية رفيعة وسامية ، بشهادة أهل عصره وزمانه وكثيرا من علماء اللغة والنحو ، وإلى هذا الوقت مازال يشهد له القائمين على دراسة علوم اللغة والنحو .

وقال الثعالبي عن ابن جني ” هو القطب في لسان العرب وإليه انتهت الرياسة في الأدب وكان الشعر أقل خلاله لعظم قدره وارتفاع حاله ” .

وقال عنه ياقوت الحموي ” ابن جني من أحذق أهل الأدب وأعلمهم بالتحول والتصريف ” .

وقال عنه الباخرزي في كتابة دمية القصر ” ليس لأحد في أئمة العرب في فتح المقفلات وشرح المشكلات ما لابن جني ” .

اثار ابن جني ومؤلفاته

ترك لنا ابن جني العديد من الكتب والمؤلفات ، التي تشهد بمدى العلم والجهد الكبير الذي بذله في سبيل اللغة وتطورها ، وقد اختلفت هذه المؤلفات بين اللغة وما تؤديه من معاني ومدي بصمتها وأثرها في خلق جسر للتواصل بين المرسل والمستقبل .

وقدم لنا ابن جني أيضا دراسات تهتم بالتدريب النحو ، ومنها :

  • الخصائص : وهو كتاب مهتم بفقه اللغة ، والفلسفة التي تقدمها ، ويتحدث عن اصطلاحات اللغة ومفهوميتها ، ويعرض أيضا القضايا اللغوية العامة مثل الاستحسان ، والقياس ، والمجاز ، والتقديم ، والتأخير .
  • المحتسب في توجيه الشواذ من القراءات : وهنا يقدم لنا ابن جني القراءات الشاذة ، والوجوه النحوية التي تجري بها .
  • سر صناعة الأعراب : قدم لنا ابن جني في هذا الكتاب الدراسات الصوتية بتوسع كبير عن الأشخاص السابقين ، كما بين الحروف ومخارجها الصوتية .
  • التصريف الملوكي : يقدم ابن جني في هذا الكتاب موجز البنى الصرفية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى