كيف تكون اسرة سعيدة

حتى تتمكنوا من تكوين عائلة سعيدة عليكم بذل جهود كبيرة تتناسب مع حجم رغبتكم في تكوين روابط قوية بأفراد أسرتكم ، وهي مسئولية جماعية تقع على عاتق كافة أفراد الأسرة وليس الأب أو الأم فقط ، لذا ننصحكم بمتابعتنا فسنقدم لكم فيما يلي نصائح هامة لتكوين أسرة سعيدة والوصول لأهداف العلاقات العاطفية الصحية .

الاسرة السعيدة

  • العائلة هبة من الله سبحانه وتعالى لنا ، فلا يمكن للمرء أن يحيا وحيداً دون عائلة محبة تقدم له الرعاية وتجعله مطمئناً لوجود أشخاص في العالم يهمهم أمره وحريصون على سعادته .
  • الأسرة تمثل بنيان واحد فالجميع بحاجة لبعضهم البعض لتقديم الدعم اللازم لمواجهة مصاعب الحياة سواء كان معنوياً أو مادياً .
  • والحصول على أسرة سعيدة يتطلب تكاتف الجميع وتعاونهم للعمل على تحقيق هذه الغاية .

مفهوم الاسرة السعيدة

  • الأسرة السعيدة هي التي يسود جميع أفرادها شعور بالمحبة والامتنان تجاه بعضهم البعض ، هي الأسرة التي يحرص الجميع بها على مصلحة كل فرد بها كأنها مصلحته الشخصية .
  • أيضاً الأسرة السعيدة يمكن تعريفها بأنها الأسرة المحبة التي تبادر بالاعتناء بكل فرد بها وتقدم الدعم للجميع لتمكنهم من النجاح في الحياة .
  • فالأسرة هي الحصن الذي يلجأ له الجميع للاحتماء من بشاعة الحياة ، وهي المصدر التي يستمد منه الفرد قوته وطاقته التي تمكنه من مواصلة الحياة كما ينبغي وتمكنه من مواجهة مختلف الصعاب ، هي الكيان الذي يشجع أفراده على تحقيق أحلامهم والوصول لأهدافهم .

كيف اجعل عائلتي سعيدة

وحتى تجعلوا شعور السعادة هو الشعور المسيطر على عائلتكم عليكم اتباع النصائح التالية :

قضاء الوقت سوياً

  • تمضية مزيد من الوقت مع أفراد الأسرة هو أكثر ما يساعد على تقارب أفرادها من بعضهم البعض مما يزيد من محبتهم بالتالي يمنحهم ذلك شعوراً بالسعادة ، لذا تمضية الأقوات السعيدة سوياً أمر ضروري للغاية .
  • فيمكن تخصيص يوم خلال الأسبوع لتجمع أفراد العائلة لمشاهدة فيلم أو للخروج سوياً في مكان ما .
  • أيضاً يتضمن تجمع أفراد العائلة جميعاً خلال أوقات تناول الطعام .
  • التواجد سوياً في اللحظات الهامة لأي من أفراد العائلة كالمناسبات المختلفة كحفلات التخرج وغيرها .

التسامح

  • الجميع يخطأ وهذا أمر طبيعي كوننا بشر وتلك طبيعتنا ، لذا عندما يخطأ أي فرد من أفراد العائلة يجب على الجميع مسامحته خاصة حينما يبدي ندمه وأسفه لما فعله ، فلا داعي لإذلاله أو القسوة عليه .

كيف اسعد عائلتي

أيضاً من مقومات العائلة السعيدة :

المشاركة والتعاون

  • والتي تعني مشاركة أفراد العائلة جميعاً في المهام المنزلية المختلفة لتخفيف أعباء الأم وإنجاز المهام خلال وقت قصير ،فذلك يجعل كل فرد في العائلة يشعر بالمسئولية تجاه الجميع .
  • أيضاً تعني مشاركة أفراد عائلتك لحظات حزنهم للتخفيف عنهم  ولحظات سعادتهم ، وهذا الأمر يقرب أفراد الأسرة من بعضهم كثيراً ويزيد من سعادة أفرادها .

المفاجآت

  • التخطيط سوياً لتحضير مفاجأة لأي من أفراد الأسرة من أكثر ما يبعث السعادة في العائلة ، فالتخطيط لإسعاد أفراد الأسرة يظهر متى اعتنائهم ببعضهم البعض ويزيد من ترابطهم سوياً .
  • ولا يتطلب الأمر بالضرورة هدايا بمبالغ طائلة يكفي أن تفكروا بما يسعدهم فقط .

كيف اكون سعيدة في بيتي

لن تتمكنوا من المكوث بسعادة في منازلكم إلا في ظل وجود أسرة سعيدة ومترابطة ، ولتكوين سعيدة في بيتك عليك اتباع التالي :

الأولوية

  • ينبغي أن يستحوذ أفراد عائلتك على الجانب الأكبر من أولوياتك حتى يشعروا بالتقدير ويتأصل في نفوسهم أهمية الأسرة وضرورة الاهتمام بأفرادها ، هو من أحد اسرار العلاقة الزوجية الناجحة .

التقدير

  • الأسرة السعيدة هي الأسرة التي يشعر كل فرد بها بالتقدير ، فالتحقير من شأن أفراد العائلة والتقليل من قدرهم يجعل أفرادها متنافرين ويحرم الأسرة من الشعور بالسعادة .

التفاهم

  • محاولة فرض السيطرة على الآخرين لن تجدي في تكوين أسرة سعيدة ، فالسعادة لا تتحقق إلا في ظل التفاهم والتحاور القائم على الاحترام المتبادل بين الجميع .

اللين

  • التعامل بلين ورحمة مع الجميع يضفي جو من السعادة في المنزل ، فالتحدث بلطف والتعامل برفق حتى خلال الأوقات العصيبة هو سر العائلات السعيدة .
  • فالغضب والتعامل بقسوة لن يجلب سوى البغض والكراهية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى