فوائد اللوبياء المقرنة

يرجع موطن اللوبياء المقرنة اللي الصين ، وقد نمت في اليابان منذ 1000 عام على الأقل إلا أنه اليوم يمكن العثور عليها في تايوان ، والهند ، ونيوزيلندا ، وكوريا ، والفلبين ، والأجزاء الأكثر دفئًا في الصين ، وتعرف حبوب اللوبياء المقرنة بغناها بالألياف الغذائية ، مثل البروتين ، والحديد ، والكالسيوم ، وحمض الفوليك ، ولها صفات تقوية ، ونظرًا لانخفاض مؤشر نسبة السكر في الدم ، فإن حبوب اللوبياء المقرنة هي الغذاء المفضل للحائض ، والمصابين بالسكري والسمنة .

القيمة الغذائية للوبياء المقرنة

يحتوي كل 197 جررام من اللوبياء المقرنة على العناصر الغذائية التالية :

  • السعرات الحرارية : 648 السعرات الحرارية .
  • الدهون : 9٪ من القيمة اليومية .
  • إجمالي : الدهون 1 جرام .
  • الصوديوم : 10 ملجم .
  • كربوهيدرات : 124 جم .
  • الألياف الغذائية : 35 جرام .
  • بروتين : 39 جرام .
  • فيتامين أ: 1٪ .
  • فيتامين ج : 0٪ .
  • الكالسيوم : 13٪ .
  • الحديد: 55٪ .
  • النياسين : 5.2 ملغ .
  • فيتامين ب : 6 0.7 ملغ .
  • حمض البانتوثنيك : 2.9 ملغ .
  • المغنيسيوم : 250 ملغ .
  • الفوسفور : 751 ملغ .
  • البوتاسيوم : 2470 ملغ .
  • الصوديوم : 9.9 ملغ .
  • الزنك : 9.9 ملغ .
  • النحاس : 2.2 ملغ .
  • المنغنيز : 3.4 ملغ .
  • السيلينيوم : 6.1 ميكروغرام .

فوائد اللوبياء المقرنة

المساعدة في تخفيف الوزن

يعد اتباع نظام غذائي غير صحي غني بالدهون وغير متوازن أحد أكثر الأسباب شيوعًا والسمن ، وإذا لم يتم السيطرة على السمنة ، فإنه يؤدي إلى مضاعفات قاتلة ، ويعد إضافة حبوب اللوبياء إلى الوجبة يحسن عملية التمثيل الغذائي للدهون ، واستخدام الدهون ، وإنتاج الطاقة ، ويعالج السمنة بطريقة صحية .

ويمكن أن تقلل المغذيات الدقيقة والألياف الموجودة في هذه الحبوب من استقلاب النشاء ، وتقلل من مستويات الجلوكوز في الدم  وتفريغ المعدة ، ونتيجة لذلك يشعر المرء بالشبع  ولا يميل إلى الإفراط في تناول الطعام  .

تعزيز صحة الكلى

تحتوي حبوب اللوبياء على نسبة عالية من الألياف الغذائية حوالي 25 غرام لكل كوب ،كما أنها تحتوي على مواد كيميائية نباتية قوية مضادة للأكسدة مثل البوليفينول ، والبروبانثوسيانيدين بكميات كبيرة ، العمل المشترك للألياف ومضادات الأكسدة في هذه الحبوب يمنع الجذور الحرة المسببة للالتهابات ، كما أن استهلاك الكمية المناسبة من حبوب اللوبيا يبقي الكليتين آمنين وفعالين وخاليين من الالتهابات والإصابة  .

تقوية العظام وتعزيز كتلة العضلات

مع تقدم العمر ، تميل العظام  والعضلات إلى فقدان قوتها وقوة الإصلاح أو الشفاء ، هذه الخسارة تؤدي إلى هشاشة العظام وانخفاض كتلة العضلات ، وخاصة في النساء بعد انقطاع الطمث ، وتحتوي حبوب اللوبياء المطبوخة أو مقتطفاتها على مكونات نشطة بيولوجيا مثل الصابونين والكاتيكين ، تعمل هذه المكونات على استعادة توازن العظام وتكوين العظام لدى الأشخاص المصابين بهشاشة العظام ، وحمايتهم من الالتهاب  ، حيث يحتوي كوب واحد من هذه الحبوب الخام على حوالي 39 غرام من البروتين  الذي يسهم في بناء الكتلة العضلية .

خفض الكوليسترول وإزالة السموم من الكبد

يعمل تناول حساء الفاصوليا على التقليل من مستويات الدهون الثلاثية في الدم ، ويمنع تراكم الكولسترول السيئ (LDL) ، ويحمي الكبد من الالتهاب أو التلف ، حيث أن البروبانثوسيانيدين والبوليفينول في حبوب اللوبياء  تمنع إنتاج أنزيمات البنكرياس ، هذه الإنزيمات هي المسؤولة عن امتصاص الدهون في الأمعاء ، وبسبب انخفاض الامتصاص ، تكون مستويات الدهون الثلاثية والكوليسترول منخفضة في الدم ، وعندما يكون هناك القليل من الدهون والدهون الثلاثية ، فهناك نسبة منخفضة من البيروكسيد أو المخلفات السامة التي تهاجم الكبد .

تعزيز صحة القلب

تحتوي هذه اللوبياء على مستويات عالية من مادة البوليفينول المضادة للأكسدة ، والبروبانثوسيانيدين ، وفيتامين ب ، والفولات والبوتاسيوم وهذه العناصر مثالية لصحة القلب ، حيث أن هذه المكونات النشطة بيولوجيا تقلل من الجذور الحرة التي تسبب بيروكسيد الدهون ، كما أنها تظهر تأثيرات مضادة لفرط الكوليسترول ، أي أنها تخفف الأوعية الدموية وتقلل من ارتفاع ضغط الدم .

طريقة تحضير اللوبياء المقرنة

المكونات

  • 1 كوب من حبوب اللوبياء المسلوقة  .
  • 1 فص ثوم .
  • ملعقتان كبيرتان عصير ليمون (1 ليمون) .
  • ملعقتان كبيرتان طحينة .
  • 1 ملعقة طعام بقدونس مفروم .
  • ½ ملعقة صغيرة من الكمون المطحون .
  • ½ ملعقة صغيرة من الزنجبيل المطحون .
  • ¼ ملعقة صغيرة من الفلفل الحلو أو مسحوق الفلفل الحار.
  • 1 ملعقة كبيرة من زيت الزيتون .
  • ماء .
  • الملح والفلفل حسب الذوق .
  • بذور السمسم لتزيينها .

طريقة التحضير

  • مزج جميع المكونات في إناء حتى يتم الحصول على مزيج متجانس .
  • إضافة بعض الماء ومزجه مع الخليط جيدا .
  • ثم يتم تقلبيها مع بذور السمسم والبقدونس المفروم .
  • تقدم اللوبياء الطازجة واللذيذة مع الخضروات النيئة وبالهناء والشفاء .

الاثار الجانبية للوبياء المقرنة

لا توجد أي آثار جانبية قاتلة أو المخاطر المرتبطة بحبوب اللوبياء المقرنة ، ولكن هناك واحدة من أكثر المشاكل شيوعا التي نواجهها جميعا مع هذه البقوليات وهي الغازات أو انتفاخ البطن ، وينطبق الشيء نفسه على حبوب  اللوبياء كذلك ، كما قد تكون هناك بعض الأعراض المرتبطة بتناول اللوبيا مثل :

  • الإسهال الخفيف .
  • الغثيان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى