طائر العنقاء

طائر العنقاء هو أسطورة من ضمن الأساطير التي تحدث عنها تراثنا العربي ، على الرغم من كوْنها كانت أسطورة شعبية شهيرة ؛ إلا أنها لازالت عالقة في الأذهان حتى يومنا هذا ، يتميز طائر العنقاء بالعديد من المميزات ، أحدها القوة والصلابة والجمال الخارجي ، وقد ورد ذكره في مجموعة متنوعة من القصص والحكايات عند العرب ، لنتعرف معاً على كل ما يخص طائر العنقاء ، ومعنى ظهور العنقاء في الأحلام .

ما هو طائر العنقاء

إنه طائر أسطوري يطلق عليه ” طائر الفينيق ” ، يتميز طائر العنقاء الأسطوري بجماله الأخاذ ، وقوته التي تميزه عن غيره من الطيور الأخرى ، كما يتميز بصلابته ومقدرته على التحليق والقيام بالعديد من الأفعال الخيالية ، الجدير بالذكر أن هذا الطائر قد أطلق عليه هذا الأسم لأنه يمتلك عنقاً طويلاً .

على نفس السياق نجد أن اسم طائر العنقاء قد جاء في مجموعة من الحكايات الشهيرة ، ولعل حكايات ألف ليلة وليلة كانت هي الأبرز من بين باقي القصص ، تلك الحكاية التي جعلت الكثيرين يرسمون له صورة في أذهانهم ، ويعتقدون أنه طائر حقيقي يتواجد على أرض الواقع حتى اليوم .

قوة العنقاء

تحدثت الأساطير القديمة عن مدى قوة العنقاء ، ومقدرتها على فعل المستحيلات ، فقد ورد ذكر طائر العنقاء في الأساطير والحكايات على أنه من الطيور المعمرة ، تلك التي تعيش مئات السنين ، وعندما تصل العنقاء إلى عمر ألف عام تكون قد تعبت ، فتبحث عن وسيلة لخلق عنقاء جديدة ، إذ تسافر مئت الأمال إلى فينيقيا ، من ثم تختار نخلة شاهقة الارتفاع ، ربما يصل ارتفاع تلك النخلة إلى السماء ، تبني عشاً فوق النخلة الشاهقة من ثم تحرق نفسها ، وذلك ليس لقتل ذاتها بل لخلق عنقاء جديدة من الرماد المتكون نتيجة للاحتراق ، العنقاء الوليدة تكون في البداية دودة ثم تتحول إلى شرنقة ثم تصبح عنقاء قوية صلبة متكاملة النمو ، تعبر البلاد والبحار والأنهار وتلقى الكثير من اهتمام شعوب البلاد التي تمُر عليها .

العنقاء في الشعر العربي

يمتاز الشعر العربي بالبلاغة المبهرة ، واستخدام المعاني العذبة تلك التي تأسر عشاق الشعر من كل مكان بالعالم ، ويتميز شعرنا العربي بذكر الأساطير المختلفة ، ولعل ذكر أسطورة العنقاء في الشعر العربي واحد من أبرز الأساطير التي نالت اهتمام الشعراء القدامى ، نقدم إليكم شعراً لأبي نواس قد ذكر اسم العنقاء فيه فقال

وما خبزه الا كعنقاء مغرب   يصور في بسط الملوك لها المثل

يحدث عنها الناس من غير رؤيةٍ  سوى صورة ما ان تمرُّ ولا تُحل​

رمز العنقاء

يرمز العنقاء إلى تحقيق المستحيلات ، فهذا الطائر المبهر ذو القوة الأسطورية الجبارة كان يحظى باهتمام العرب ، وقد كان يرمز إلى كل ما هو قوي سواء كان رجل أو امرأة ، وقد ورد ذكر العنقاء في الحكم التراثية ، وكذلك في أبيات الشعر العربية التي تعود إلى آلاف السنين ، وكما عرضنا إليكم أبيات شعر لأبي نواس ، ذكر فيها ” العنقاء ” ، نعرض لكم الآن أحد أقوال الجاحظ ، تلك المقولة هي
” الامم كلها تضرب مثلا بالعنقاء للشيء الذي يسمع به ولايرى “

بعد أن عرضنا لك كل ما يخص طائر العنقاء الأسطوري ، بالتأكيد تتسائل عن وصف هذا الطائر ، وتكوينه البدني الذي جعلهأاسطورة شاع اسمها في مختلف الحكايات والأساطير ، كقصص ألف ليلة وليلة وحكايات السندباد ذات الشهرة الواسعة في وطننا العربي .

طائر العنقاء في الحلم

تعددت تأويلات رؤية طائر العنقاء في الأحلام ، يمكننا أن نلخص تلك التأويلات في

  • بشكل عام توحي رؤية العنقاء بالحظ الجيد بمختلف نواحي الحياة ، فالشخص الذي رأى العنقاء في المنام من المتوقع أن تتغير حياته إلى الأفضل بعد تلك الرؤية .
  • إذا كانت صاحبة الحلم امرأة فهذا يدل على القوة ، والتمتع بحياة جيدة من دون زوج .
  • رؤية العنقاء في الحلم تدل على التخلص من كافة المشاكل التي كان الرائي قد تعرض لها في حياته .
  • ربح المال أحد التأويلات التي ارتبطت برؤية طائر العنقاء في المنام .
  • التمتع بالرفاهية في المستقبل كذلك أحد تأويلات رؤية العنقاء في المنام .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى