التخلص من العادات السيئة

العادات السيئة تقاطع حياتك وتمنعك من تحقيق أهدافك ، أنها تهدد صحتك  عقليًا وجسديًا ،  فالعادات السيئة تسبب ضياع وقتك وطاقتك ، فلماذا لا تزال تفعلهم ؟ والأهم من ذلك ، هل هناك أي شيء يمكنك القيام للتخلص منها ،  كيف يمكنك التخلص من سلوكياتك السيئة ؟

ترك العادات السيئة

بقدر ما يكره بعض الناس الإعتراف بذلك ، فإن البشر ليسوا مثاليين ، نحن نعلم ما يجب علينا فعله ، مثل التمرينات الرياضية وتناول الطعام بشكل جيد والحصول على قسط كبير من النوم ، لكننا لا نفعل ذلك دائمًا ،  والخبر السار هو أنه من الممكن تمامًا التخلص من عاداتك السيئة ، لذا حدد السلوك الذي تريد تغييره ، التفكير في أن لديك ” عادات سيئة ” لا يكفي ، عليك أن تعرف بالضبط ما هي السلوكيات التي ترغب في تغييرها ، أنت بحاجة إلى كسر العادة من خلال التفكير في سلوكيات محددة وقابلة للتنفيذ ،  مثل عدم إلقاء حذائك في غرفة المعيشة ولكن وضعها في خزانة ملابسك ،  عدم تناول الطعام أمام التلفزيون ولكن على طاولة غرفة الطعام  ، الذهاب للمشي لمدة نصف ساعة يوميًا .

كيفية التخلص من العادات السيئة عند الشباب

فهم ما الذي يثير عاداتك السيئة ، فهم كيفية إتخاذ القرارات هو مفتاح التغلب على جميع أنواع العادات السيئة ، في كثير من الأحيان ، نكرر العادات السيئة دون أن ندرك أننا نقوم بها ، هناك  إشارات تساهم عادة في كل عادة سيئة ، لكن إدراكهم يمكن أن يساعدنا في معرفة ما وراء هذه السلوكيات .

الذهاب ببطء وإجراء تغييرات صغيرة ، يستغرق تكوين عادات جديدة  وقتًا وجهدًا ، لكن كسر العادات السيئة قد يكون أكثر صعوبة ،  لذا كن صبورًا مع نفسك وبدلاً من إجراء تعديلات جذرية ، حاول التركيز على عادة واحدة وإبدأ بخطوات صغيرة  على سبيل المثال ، تغييرات صغيرة مثل تقليل عبوة واحدة من السكر يمكن أن يحدث اختلاف كبير في قهوتك مع الحليب قليل الدسم على المدى الطويل ، فهذه التغييرات  صغيرة ولكنها ذات معنى .

قضاء شهر في التفكير في عادتك قبل اتخاذ أي إجراء ، يستغرق الأمر بعض الوقت  قبل البدء في محاولة تغيير هذه العادة  ، وقم بإدراج كل الأسباب التي ترغب في إيقافها  ، وما إلى ذلك ،  قد تكون أفضل إستعدادًا للتغلب على هذه العادة بعد هذا الإعداد .

ذكّر نفسك بمستقبلك لتتجنب العادات السيئة حتى مع وجود أفضل النوايا ، فنحن نقع في عادات سيئة عندما تتلاشى قوة الإرادة لدينا ، كما يمكنك البدء بقرائة كتب عن تغيير العادات السيئة .

العادات الايجابية والسلبية

الناس لديهم عادات إيجابية وعادات سلبية ، البعض منا لديه أكثر  عادات إيجابية أكثر من السلبية ، بينما البعض منا لديه عادات سلبية أكثر ،  العادات الإيجابية تدعمنا في حياتنا اليومية ، يمكن أن تعيقنا العادات السلبية عن تجربة مستوى التقدم الذي نرغب في رؤيته في مجالات معينة من حياتنا ، لذا يجب التحرك وترك العادات السلبية .

تغيير العادات في 21 يوم

كان ماكسويل مالتز جراح تجميل في الخمسينيات عندما بدأ يلاحظ وجود نمط غريب بين مرضاه  ، عندما يقوم الدكتور مالتز بإجراء عملية  ،  مثل وظيفة الأنف ، على سبيل المثال  وجد أنه سيستغرق المريض حوالي 21 يومًا حتى يعتاد على رؤية وجهه الجديد. وبالمثل ، عندما يكون المريض قد بترت ذراعه أو ساقه ، لاحظ ماكسويل مالتز أن المريض سيشعر بأطرافه الوهمية لمدة 21 يومًا تقريبًا قبل التكيف مع الوضع الجديد ، كما أنه حرص على القول إن هذا هو الحد الأدنى من الوقت اللازم للتكيف مع التغيير الجديد ،هذه هي الطريقة التي بدأ بها المجتمع في نشر الأسطورة الشائعة التي تستغرق 21 يومًا لتكوين عادة جديدة  ، ومن الذي لا يحب فكرة تغيير حياتك في ثلاثة أسابيع فقط .

العادات السيئة عند الاطفال

يجد الآباء عادات وسلوكيات مزعجة عند أطفالهم  ، عندما تريد تغيير سلوك غير مرغوب فيه ، فيجب أولاً  فهم سبب قيام طفلك بذلك ،  العادات السيئة هي في الغالب مجرد استراتيجية للتكيف ، قد يتراجع طفلك عن هذه السلوكيات عند تعرضه للإجهاد أو الشعور بالملل أو الإحباط أو التعيس أو عدم الأمان أو التعب ، العديد من هذه العادات “السيئة”  قد تكون مهدئة للطفل  ومن العادات السيئة امتصاص الإصبع واللهايات  و تقليم الأظافر ، فقط الصبر والمكآفات الإيجابية هي التي تساعد في التخلص من العادات السلبية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى