قصة النبي لوط

ذكر الله سبحانه وتعالى قصص الأنبياء في الدعوة لعبادته وحده وما لاقوه من تعنت وعذاب مع أقوامهم ، وذلك حتى نتعظ منها ونعتبر لغضب الله على من عصاه من القوم ، وفيما يلي سنقدم لكم قصة نبي الله لوط -عليه السلام – كما ذكرت في القرآن الكريم فتابعونا .

قصة نبي الله لوط

  • بعث نبي الله لوط عليه السلام – في قوم سكنوا منطقة يطلق عليها سدوم موقعها الحالي في المملكة الأردنية الهاشمية ويطلق عليه البحر الميت .
  • وكان هؤلاء القوم من العاصين المشركين بالله سبحانه وتعالى ، فلا يؤمنون به وبلا يخافون عذابه أما أشنع أفعالهم فكانت فعلة لم يسبقهم لها أي قوم على الإطلاق فكان الرجال يأتون الرجال ويتركون النساء .
  • فدعاهم نبي الله مراراً وتكراراً وحاول جاهداً بكل عزمه نهيهم عما يرتكبوه من فاحشة تغضب الله وتخالف لطبيعة التي فطر الله عليها ، فقد فطر الله البشر على الزواج بين النساء والرجال وحرم ما دون ذلك لكنهم لم يكترثوا لهذا الأمر .
  • حتى أنهم عندما سئموا منه ومن إلحاحه عليهم كانوا يسخرون منه ومن طهارته ويحرضون القوم على إخراجه من القرية لأنهم يتطهر ، كما جاء في قوله تعالى :” أَخْرِجُوا آَلَ لُوطٍ مِنْ قَرْيَتِكُمْ إِنَّهُمْ أُنَاسٌ يَتَطَهَّرُونَ ” .
  • وذلك في إعلان صريح منهم على كونهم مصرين على عصيانهم بل ينكرون الطهارة وكأنها فعل شنيع .

قصة سيدنا لوط في القران

  • لم يصب سيدنا لوط – عليه السلام – اليأس مطلقاً من دعوة قومه لعبادة الله سبحانه وتعالى وتحذيرهم من غضبه ومن سوء عذابه للعاصين ، وظل يدعوهم ويحذرهم من هول ما يفعلوه كما كان يحذر من يمر بالقرية من ضيوف وينصحهم بالرحيل عن القرية .
  • وذات يوم وصل لنبي الله ضيوف مجموعة من الرجال لكنه لم يكن يريد استقبالهم خشيةً عليهم من قومه ، لكنهم أخبروه أنهم ملائكة أرسلهم الله لينزلوا عذابه بقومه ، كما جاء في قوله تعالى :”وَ لَمَّا أَنْ جَاءَتْ رُسُلُنَا لُوطًا سِيءَ بِهِمْ وَضَاقَ بِهِمْ ذَرْعًا وَقَالُوا لَا تَخَفْ وَلَا تَحْزَنْ إِنَّا مُنَجُّوكَ وَأَهْلَكَ إِلَّا امْرَأَتَكَ كَانَتْ مِنَ الْغَابِرِينَ (33) إِنَّا مُنْزِلُونَ عَلَى أَهْلِ هَذِهِ الْقَرْيَةِ رِجْزًا مِنَ السَّمَاءِ بِمَا كَانُوا يَفْسُقُونَ ” .

قصة قوم لوط في القرآن

  • وبالفعل حدث ما كان يخشاه نبي الله وهرع إلى داره القوم يطلبون لقاء ضيوفه فعرض عليهم النبي بناته يتزوجوهم أطهر لهم ، لكنهم رفضوا وأصروا على ارتكاب الفواحش .
  • لذا أمر الملائكة نبي الله لوط أن يخرج وبناته خلال الليل خلسة ولا ينظروا خلفهم أبداً مهما حدث ، كما جاء في قوله تعالى :” قَالُوا يَالُوطُ إِنَّا رُسُلُ رَبِّكَ لَنْ يَصِلُوا إِلَيْكَ فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِنَ اللَّيْلِ وَلَا يَلْتَفِتْ مِنْكُمْ أَحَدٌ إِلَّا امْرَأَتَكَ إِنَّهُ مُصِيبُهَا مَا أَصَابَهُمْ إِنَّ مَوْعِدَهُمُ الصُّبْحُ أَلَيْسَ الصُّبْحُ بِقَرِيبٍ ” .
  • وعندما رحل لوط ببناته أنزل الملائكة العذاب بقوم لوط ، فحمل سيدنا جبريل -عليه السلام -القرية على جناحه وصعد بها للسماء وسقطت من النار حجارة عليهم كل حجر يحمل اسم أحدهم فيصيبه في رأسه ، ثم خسفت بهم القرية وصار مكانها بحر راكد لا يحيا به نبتة ولا كائن حي هو ” البحر الميت ” ، كما جاء في قوله تعالى :” فَلَمَّا جَاءَ أَمْرُنَا جَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهَا حِجَارَةً مِنْ سِجِّيلٍ مَنْضُودٍ * مُسَوَّمَةً عِنْدَ رَبِّكَ وَمَا هِيَ مِنَ الظَّالِمِينَ بِبَعِيدٍ ” .

من هم قوم لوط

  • هم من أرسل فيهم نبي الله لوط لينهاهم عن فعل الفواحش والمنكرات .
  • سكنوا في قرية سدوم إحدى القرى التي كانت تقع بالقرب من فلسطين ، في شمال الأردن .

افعال قوم لوط

  • عرفوا بسوء أخلاقهم الذي أوصلهم لارتكاب فاحشة تخالف الطبيعة التي خلقنا الله عليها ، فكان الرجال يشتهون الرجال ولا يجدون رغبة في النساء .
  • لذا نزل بهم عذاب من الله جعلهم أية لغيرهم حتى اليوم ، فخسف بهم قريتهم وجعل مكانها بحيرة ساكنة خالية من الحياة .

اسم نبي الله لوط الحقيقي

  • قد يعتقد البعض أ، لنبي الله لوط اسم آخر ، لكن هذا هو الاسم الحقيقي له ولا يوجد له غيره والله أعلم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى