الكسندر بوشكين

كتابة: أ . سهام خليفة آخر تحديث: 20 يناير 2020 , 20:15

الكسندر بوشكين هو كاتب وشاعر وروائي روسي ، ألف العديد من القصائد الشعرية ، وأبرزها قصيدة ” أغنية الحرية ” التي أثارت الجدل عندما ألقاها خلال حفل تخرجه من المدرسة الثانوية ، وهي من القصائد التي تسببت بعد ذلك في نفيه على يد ألكسندر الأول ، ونعرض لك من خلال التقرير التالي كافة المعلومات حول الكسندر بوشكين .

من هو الكسندر بوشكين

ولد ألكسندر سيرغيجيفتش بوشكين في عام 1799 وتحديدًا في 6 يونيو ، وكان ينتمي إلى عائلة نبيلة تسكن موسكو ، وتلقى تعليمه على يد معلمين فرنسيين ، لذا أتقن اللغة الفرنسية خلال الـ 10 سنوات الأولى من عمره .

ألف الكسندر بوشكين قصيدته الأولى في عمر الـ 15 عامًا ، واشتهر بموهبته الأدبية والشعرية في جميع أنحاء أوروبا .

تخرج بوشكين من مدرسة ” القاعة الإمبراطورية ” ، ثم خاض تجربة ثقافية عميقة من خلال انغماسه في الثقافة الشبابية الفكرية ، التي مثلت أساس الحياة وقتها في ” سانت بطرسبرغ ” .

القصيدة الطويلة الأولى التي نشرت له حملت اسم ” رسلان ولودميلا ” ، وكانت في عام 1820 ، وكانت تتميز بالأسلوب القوي ، والموضوعات غير التقليدية ، وهو ما جعلها تحظى بشهرة واسعة .

توفى الكسندر بوشكين في عام 1837 عن عمر ناهز 38 عامًا ، تاركًا خلفه إرثًا كبيرًا ومميزًا من الأعمال الشعرية والمسرحية ، وكانت نهايته مثيرة للجدل مثل كتاباته ، حيث أنه تزوج من فتاة حملت اسم ” ناتالي جونتشاروفا ” عرف عنها الجمال الفائق ، وفي أحد الأيام وقع أحد نبلاء فرنسا في حبها ، وتودد إليها ، وعندما علم بوشكين بما حدث قرر أن يتحداه ، وكان التحدي عبارة عن مبارزة ولكن بالأسلحة النارية وليست السيوف ، وتلقى حينها طلقة نارية في بطنه ، أعقبها وفاته بعد فشل الأطباء في علاجه .

اشهر مؤلفات الكسندر بوشكين

اشتهر بوشكين بمؤلفاته التي تحاكي الواقع الذي يعيشه الجميع ، وتحدث كثيرًا خلال أعماله الأدبية عن الفقر والظلم والطبقية ، وضرورة تحقيق العدالة الإجتماعية ، وهو ما تسبب في الحكم عليه بالنفي أكثر من مرة .

وعرف عنه تأثره بالإسلام والقرآن الكريم ، حتى أنه ألف العديد من الأعمال المستوحاه من الثقافة الإسلامية ، وأبرزها ” من وحي القرآن ” ، و” النبي ” ، وكان له عمل مستوحى من سورة الكهف يحمل اسم ” المغارة السرية ” .

ومن أشهر مؤلفات الكسندر بوشكين :

ملكة البستوني

ألف بوشكين هذه الأقصوصة في عام 1833 ، لكنها نشرت في العام التالي ، وتروي قصة ضابط يدعى ” جيرمان ” ، كان دائمًا ما يتواجد مع رفاقه خلال لعب القمار ، لكنه لم يشارك في اللعبة يومًا ، وفي يوم روى له صديقه الذي يدعى ” تومسكي روي ” قصة عن 3 أوراق تفوز بجميع الأموال في اللعبة فأصبح لديه شغف كبير بهذه البطاقات .

يفغيني اونيغين

هي عبارة عن رواية شعرية ، نشرت على هيئة أجزاء في بعض المجلات في الفترة ما بين عامي 1825 م و 1832 ،م  وتجسد أحداث الرواية العلاقة بين الحب والحياة والحقيقة والخيال ، وتحولت الرواية إلى عمل أوبرالي بعد ذلك على يد ” تشايكوفسكي ” .

التراجيديات الصغيرة

هي عبارة عن عمل مسرحي ، يضم عدد كبير من المسرحيات القصيرة التي تم البدء في تأليفها في عام 1830 ، وضم العمل 4 مسرحيات ، وحملت هذه المسرحيات الصفة التراجيدية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المزيد من المواضيع في قسم شخصيات ثقافية الذهاب الى الصفحة الرئيسية
زر الذهاب إلى الأعلى