اسباب نزيف الانف من فتحة واحدة

يتعرض البعض منا في معظم الأحيان إلى نزيف من الأنف سواء من فتحتي الأنف أو من إحدى الفتحات ، ويمكن أن يكون ذلك النزيف عاديًا أو مقلقًا ، فذلك بالطبع يتوقف على السبب من ذلك النزيف وكمية الدم ، وهناك بعض الأسباب الشائعة لمرض الرعاف بصفة عامة ومن أبرزها ارتفاع ضغط الدم وخاصة في البالغين .

اسباب نزيف الانف من فتحة واحدة عند الاطفال

يعتبر جفاف الأنف من أحد أهم الأسباب التي تؤدي إلى نزيف الأنف سواء من فتحة واحدة أو من فتحتين ، فأثناء تعرض الطفل للهواء الجاف غير الرطب ، يعمل ذلك على جفاف الأغشية الداخلية للأنف ، والتي بدورها تؤدي إلى نزيف على الفور .

إن استخدام أنظمة التدفئة في فصل الشتاء قد تجعل من الهواء المحيط ساخنًا ، وبالتالي يعمل على ظهور بعض التهيج والحكة وتقشر بطانة الأغشية الداخلية للأنف والتي بدورها تؤدي إلى نزيف أنفي أيضًا .

بعض الأطفال ينتابهم الفضول بإدخال جسم غريب مثلصا في فتحة الأنف الواحدة ، والذي قد يؤدي إلى احتقان الأنف بصورة كبيرة ومن الممكن أن يؤدي إلى بعض الإفرازات الغريبة والتقيحات المتراكمة على هذا الجسم الغريب والذي بدوره أيضا يؤدي إلى النزيف .

يعد التهاب الأنف والأغشية المخاطية من أهم الأسباب التي قد تعمل على وجود نزيف ، وخاصة في حالة التهاب الجيوب الأنفية المزمن أو بعض أمراض الجهاز التنفسي العلوي .

يمكن أن يصاب الطفل بضربة قوية على الأنف الأمر الذي يجعل الأنف أكثر عرضة للنزيف ، أو يمكن أن يؤدي ذلك بالفعل إلى النزف ، وفي حالة كان النزف نزفًا شديدًا وكانت كمية الدم كبيرة،  يرجى مراجعة الطبيب على الفور .

بعض من الأطفال يعمل على إدخال إصبعه في فتحة الأنف الواحدة ، الحال الذي يؤدي إلى الاحتقان والتهيج للأنف وأحيانا بعض النزف الخفيف ، وكذلك مع طول فترات الرشح وكثرة العطس والإفرازات المخاطية ، من الممكن أن يكون ذلك سببًا مؤديًا إلى الرعاف .

يمكن أن يكون الطفل قد تناول دواءً علاجيًا تكون من أحد آثاره الجانبية حدوث نزف من فتحة أنف واحدة أو الاثنين معا .

اسباب نزيف الانف من فتحة واحدة عند الحامل

تعتبر الحامل أكثر عرضة للأمراض التي تهاجم جهازها المناعي ، فمن المعروف أن جسد المرأة الحامل يكون ضعيفًا في تلك الفترة ، ويعتبر الرعاف عند الحامل من أحد الأعراض التي قد تصيب عددًا من النساء في تلك الفترة ، نتيجة ضعف الشعيرات الدموية الموجودة داخل أغشية الأنف .

يمكن أن يكون تهيج الأنف أو حساسيتها المستمرة والطويلة في فترة الحمل ، أحد أهم الأسباب التي تؤدي إلى انفجار الشعيرات الدموية الدقيقة في داخل الأنف وتجعلها أكثر عرضة للنزيف .

تصاب العديد من النساء في فترة الحمل بمرض ارتفاع ضغط الدم ، ويجعلها ذلك أكثر عرضة لمخاطر نزيف الأنف .

سهولة تعرض الحامل في تلك الفترة للالتهابات الفيروسية مثل فيروس الإنفلونزا ، والذي يؤثر بشكل قوي على الجهاز التنفسي العلوي والعدوى المصاحبة له ، ويعمل ذلك بشكل أساسي على زيادة الإفرازات المخاطية والعطس والحكة بسبب تهيج الأنف والذي يؤدي في نهاية المطاف إلى النزف .

اسباب نزيف الانف والصداع

قد يكون نزيف الأنف والصداع عرضين متلازمين في بعض الأمراض على رأسها ارتفاع ضغط الدم ، وكذلك التهاب الجيوب الانفية ، ونزلات البرد العادية ، ويكون الصداع في تلك الحالة عاديًا ويمكن أخذ المكسنات في ذلك الموقف .

يكون الصداع نتيجة انفجار أوعية دموية أو شعيرات دموية داخل الأنف الأمر الذي يجعل المريض يشعر بآلام في الرأس فور انفجارها ، ومن الهام معرفة أن هناك بعض الحالات الخطيرة التي يكون الصداع مصاحبًا للرعاف فيها ، من أهم تلك الأمراض السرطانات أو أمراض القلب أو وجود عيب خلقي في الأنف أو انحراف مسار الأنف ، وكذلك أورام الدماغ .

قد يستدعي انحراف مسار الأنف من الداخل إجراء عملية جراحية عاجلة ، لأن تلك الحالة قد تؤثر على النوم الصحيح للمريض مما يجعله غير قادر على التنفس بالشكل السوي ، ويؤثر ذلك عليه طوال حياته مع استمرار النزف دون توقف وخاصة من ناحية واحدة .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى