هل الذكاء مكتسب

الذكاء هو من السمات الإنسانية المعقدة والتي تتأثر كثيرًا بالكثير من العوامل سواء كانت وراثية أو بيئية ، وكانت هناك العديد من التساؤلات حول ما إذا الذكاء هو نتيجة للعديد من الاختلافات الجينية أم أنه ذكاءً مكتسبًا ، كل ما يتم الجزم به حقيقة هو أن الذكاء مثله مثل معظم جوانب السلوك البشري والإدراك ، ويمكن تعريفه وحتى قياسه بطرق مختلفة ، ويوجد للذكاء عدد من العناصر التي تساعده على النمو والازدهار .

ما هو الذكاء المكتسب

من المتعارف عليه أن الذكاء المكتسب يبدأ مع الإنسان منذ الولادة ، ويبدأ الطفل في جمع الكثير من المعلومات المكتسبة عن طريق العديد من الأماكن كالمدرسة والمنزل ، والذكاء المكتسب يكون عبارة عن تصنيف ، وجمع ، وتحليل كل المعلومات التي تكون متاحة وهذا يساعد بدون شك في تطبيق المعرفة والمهارات .

الابحاث التي أجريت عن الذكاء

قام الباحثين بأجراء الكثير من الدراسات عن الذكاء وذلك لكي يقوموا بالبحث عن ماهية الجينات التي تؤثر حقًا في الذكاء ، وفي هذه الدراسات تم عمل الكثير من المقارنات في معدل الذكاء بين أفراد العائلة الواحدة ، على سبيل المثال كالأطفال التوأم ، وهناك دراسات أخرى درست فقط الجينات بين أشخاص ليسوا من نفس العائلة لكي يحددوا أي جينات لها دور رئيسي في الاختلافات في الذكاء ، وبالرغم من أنهم وجدوا أن الجينات متورطة مع الذكاء بنسبة إلا أنها تساهم بنسبة ضئيلة في ذكاء الشخص .

العوامل البيئية التي تساعد على تطوير الذكاء

كل سمة من سمات الإنسان تتأثر بدون شك بالبيئة المحيطة بها ، والذكاء أيضًا يتأثر بالبيئة ، حيث أن البيئة المحيطة كظروف التعليم والتغذية ووجود الأم والأب تلعب دورًا هامًا في الذكاء بجانب الجينات بالطبع ، فإذا كنت وسط بيئة تقدر التعليم ستصبح أكثر ذكاءًا والعكس صحيح ، وفي بعض الأوقات يتم الخلط بين العوامل البيئية والعوامل الوراثية ، فهناك تشابه بينهما وكلاهما يلعب دوراً هامًا في تحديد الذكاء .

الفرق بين الذكاء المكتسب والذكاء الوراثي

تم عمل الكثير من الدراسات والأبحاث بخصوص الذكاء ، ومفهوم الذكاء العام أثار انتباه العديد من علماء النفس ، والذكاء غالبًا ما يساء فهمه ، حيث يعتقد البعض أن الذكاء هو عبارة عن المعرفة التي يكتسبها الشخص من خلال التعلم ، بينما يعتقد البعض الآخر أن الذكاء ليس له أي علاقة بالتعلم بل هو عبارة عن تجارب يقوم الشخص باكتسابها أثناء مراحل حياته ، أما عن الفرق بين الذكاء المكتسب والذكاء الوراثي ، فالذكاء المكتسب يكتسبه الطفل عادة خلال الوقت عندما يتعلم التحدث والتفاعل مع من حوله ويبدأ وقتها في معرفة حل المشاكل ، أما عن الذكاء الوراثي فهو عبارة عن المعرفة التي يرثها الطفل من والديه ومن خلال الاتصال معهم .

ويجب أن ندرك الفرق بين المعلومات والمعرفة ، حيث من السهل الحصول على أي معلومات فعلي سبيل المثال ، يمكن قراءة كتابًا كاملًا للحصول على المعلومات ، ولكن لا يضمن هذا أن قارئ الكتاب سيكون قد فهم محتوي الكتاب جيدًا ، وهنا تصبح المعرفة مهمة كما أنها أمر بديهي ولا يبذل الشخص أي جهد لإنشائها ، لذا تكون المعرفة شيئًا مختلفًا تمامًا عن المعلومات ، وفي النهاية سيكون من الجيد أن يتم فهم الأساس العصبي للذكاء البشري نفسه لكي نفهم ماهية الذكاء ونفهم لماذا تبدو أدمغة بعض الناس أكثر كفاءة من أدمغة البعض الآخر ، والذكاء يساعدنا كثيرًا على التخطيط للمشاكل بصورة صحيحة وحلها بشكل جيد واتخاذ القرارات بشكل سليم ، وهناك اليوم العديد من الاختبارات المعرفية التي تقوم بقياس الأداء في المجالات المعرفية المختلفة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى