فوائد الفجل

الفجل هو من الخضروات الجذرية الصالحة للأكل والتي لها طعم لاذع ، ويتم استهلاك معظم أجزاء نبات الفجل مثل الأوراق ، والزهور ، والقرون ، والبذور ، والاسم العلمي للفجل هو Raphanus sativus الذي ينتمي إلى عائلة الكرنبية ، ويعرف الفجل أيضًا باسم ديكون في معظم أنحاء العالم ، وخاصة في الأسواق الآسيوية  .

القيمة الغذائية للفجل

يحتوي كل 100 جرام من الفجل على العناصر الغذائية الأتية :

  • الماء : 95.27 جرام .
  • الطاقة :   16 سعر حراري .
  • البروتين : 68 جرام .
  • الدهون : 1 جرام .
  • الكربوهيدرات : 4 جرام .
  • الألياف : 6 جرام .
  • السكريات :  86جرام .
  • الكالسيوم : 25 ملجم .
  • الحديد : 0.34 ملجم .
  • المغنيسيوم : 10 ملجم .
  • الفوسفور : 20 ملجم .
  • البوتاسيوم : 233 ملجم .
  • الصوديوم : 39 ملجم .
  • الزنك : 0.28 ملجم .
  • فيتامين ج : 8 ملجم .
  • ثيامين : 0.01 ملجم .
  • ريبوفلافين : 0.04 ملجم .
  • النياسين : 0.25 ملجم .
  • فيتامين ب 6 : 0.07 ملجم .
  • الفولات : 25 ميكروجرام .
  • فيتامين ب 12 : 0
  • فيتامين A : 0
  • فيتامين د : 0
  • فيتامين ك : 1.3 ميكروجرام .

فوائد الفجل

المساعدة في الهضم

الفجل غني بالألياف التي يمكن أن تسهم في  تنظيم حركات الأمعاء والتي قد تساعد في تخفيف أعراض الإمساك ، وتشير دراسة أجريت عام 2008 أنه يعمل على تعزيز إنتاج الصفراء ، والصفراء هي واحدة من أهم المواد التي تساعد في الهضم الجيد ، وتساعد أيضًا في تنظيم كل من الكبد والمرارة .

يعمل على منع البواسير

يتكون الفجل من الكربوهيدرات القابلة للهضم على وجه التحديد اللجنين ، وهو نوع من الألياف غير القابلة للذوبان ، وهذا من شأنه أن يسهل عملية الهضم  ، ويخفف من الإمساك ، وهو أحد الأسباب الرئيسية البواسير ، ويعد مادة جيدة لإزالة السموم ، فهي تساعد في تخفيف أعراض البواسير بسرعة كبيرة .

له خصائص مضادة للسرطان

نظرًا لأن الفجل يحتوي على مواد لإزالة السموم ، وغني بفيتامين C ، وحمض الفوليك ، والأنثوسيانين ، فقد تم ربطه بتأثير وقائي ضد بعض أنواع السرطان ، وخاصة سرطان القولون ، والكلى ، والمعدة ، والفم  .

يعالج اضطرابات المسالك البولية

يعد الفجل مدر طبيعي للبول ، كما يساعد عصير الفجل أيضًا في تقليل الالتهاب ، وقد يخفف من الإحساس بالحرقة أثناء التبول ، كما أنه قد يساعد في منع التهابات الكلى والجهاز البولي ، وبالتالي المساعدة في علاج مختلف الحالات البولية التي تتفاقم بسبب السموم الزائدة في المجاري البولية .

يحسن صحة القلب والأوعية الدموية

يعتبر الفجل مصدرًا رئيسيًا للأنثوسيانين ، وهو فلافونويد ، لا يعطي اللون للفجل فحسب ، بل يوفر أيضًا العديد من الفوائد الصحية ، وقد أثبتت الدراسات أن الأنثوسيانين ، مهم جدا لتحسين صحة القلب والأوعية الدموية  .

يخفف من اضطرابات الجهاز التنفسي

يعتبر الفجل مضاد فعال للاحتقان ، مما يعني أنه يقلل من احتقان الجهاز التنفسي بما في ذلك تهيج الأنف ، والحلق ، والقصبة الهوائية ، والرئتين ، والأمراض التي من شأنها أن تنتج عن نزلات البرد ؛ وذلك لأنه يحتوي على الكثير من المواد المطهرة والفيتامينات .

يخفض ضغط الدم

يعتبر الفجل مصدرًا جيدًا للبوتاسيوم ، مما يساعد في خفض ضغط الدم .

تنظيم مرض السكري

تشير الدراسات التي نشرت في مجلة التغذية في عام 2017 أن شرب عصير جذور الفجل له تأثير إيجابي على مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري ، وقد يساعد أيضًا في تنظيم امتصاص السكر في مجرى الدم .

العناية بالجلد

يحتوي الفجل على عدد من المركبات الهامة المفيدة للبشرة مثل فيتامين ( ج ) ، والزنك ، وفيتامين ( ب ) ، كما يساعد محتوى الماء العالي في الفجل أيضًا على الحفاظ على مستويات الرطوبة في البشرة ، ونظرًا لخصائصه المطهرة ، يساعد الفجل أيضًا في إزالة اضطرابات الجلد مثل جفاف الجلد ، والطفح الجلدي ، والشقوق .

يقلل من الحمى

يرى البعض أن الفجل يساعد في خفض درجة حرارة الجسم ، ويخفف الحمى ؛ وذلك لأنه يحارب الالتهابات التي قد تسبب الحمى .

حماية الكلى

أثبتت الدراسات أن الفجل يعمل كمدر للبول ، ومنظف ، ومطهر يمكن أن يساعد في تخفيف أعراض أمراض الكلى ، وذلك لانخفاض محتواه من الفسفور ، وقد يكون خيارًا رائعًا للمرضى الذين يخضعون لغسيل الكلى .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى