حيوان الليمور

حيوان الليمور هو واحد من الحيوانات المهددة بالأنقراض ، لذا قد لاقى اهتماماً واسعاً من قبل المنظمات التي ترعي الحيوانات ، كما حظى باهتمام بالغ من قبل محبي الحيوانات في العالم ، اليوم سوف نأخذك في جولة قصيرة حتى تتعرف بصورة أكبر على حيوان الليمور ، ذلك الحيوان الذي يتميز بشكل مختلف عن غيره من الحيوانات الأخرى .

ما هو حيوان الليمور

الليمور هو فصيلة من الحيوانات التي تعيش على أراضي القارة الإفريقية ، يطلق عليه اسم ” حيوان الهبار ” ، وهو أحد فصائل الحيوانات المهددة بالانقراض في غضون أعوام قليلة ، الجدير بالذكر أن الكثيرين يخلطون بين حيوان الليمور و حيوان الراكون ، نظراً لتمتع الليمور بذيل مخطط مثل الراكون ، وهذا هو الوجه الواحد للشبه بينهما .

اسم حيوان الليمور من الاسماء التي لم تكن مستحبة لدى الرومان القدماء ، إذ كانوا يطلقون هذا الاسم على الأشباح ، نظراً للنشاط الليلي لليمورات وكذلك لصرخاتها المخيفة ، وعلى المستوى المعيشي فلقد استطاع حيوان الليمور التكيف مع الظروف القاسية التي وضع بها .

بسبب ظروف كثيرة أحدها التكاثر الموسمي الصارم والصيد العشوائي لحيوان الليمور ، انقرض من حيوان الليمور ما يقرب من سبعة عشر نوعاً مختلفين ، وهو الآن من الحيوانات المهددة بالانقراض .

اين يعيش حيوان الليمور

يعيش حيوان الليمور على أرض جزيرة مدغشقر منذ آلاف السنين ، هذه الجزيرة التي تصنف ضمن لائحة أكبر الجزر في العالم ، حيث هاجر الليمور واستقر على أراضي مدغشقر منذ ما يزيد عن ألفين عام ، أي قبل أن يصل الإنسان إلى الجزيرة ويستوطنها .

يتغذى الليمور على الفواكه بشكل أساسي ، لكنهم كذلك يعتمدون على تناول أوراق الأشجار والنباتات المتواجدة بالقرب منهم ، بالإضافة إلى تناول لحاء الأشجار والأزهار المتنوعة ، فهم من الأنواع القادرة على التكيف مع مختلف الظروف التي يوضعون بها ، نظراً لطبيعة نشأتهم التي كانت قاسية إلى حد كبير .

تكاثر حيوان الليمور

يمتلك حيوان الليمور أوقات موسمية محددة للتزاوج ، في هذا الموسم يحرص ذكور الليمور على الهيمنة ، وإظهار القوة أمام الإناث من خلال تغطية ذيولهم برائحة كريهة ، ومن ثم يقومون بالتلويح في الهواء لتحديد أيهما أقوى ، نجد أن هذه السلوكيات هي السائدة بين أنواع الليمور المختلفة .

سلوك حيوان الليمور

يعيش حيوان الليمور ” حلقي الذيل ” في جماعات ، قد يصل عدد جماعة الليمور إلى ما يقرب من ثلاثين ليموراً، لكن الأنثى تكون هي المهيمنة على باقي القطيع ، إذ تمتلك أنثى الليمور دوراً مؤثراً في الجماعة ، وربما هذا الأمر يختلف عن معظم الحيوانات الأخرى .

الليمور الفأري

يعتبر هذا النوع أحد أشهر الأنواع التي يشملها حيوان الليمور ، يتميز الليمور الفأري بصغر الحجم ، فقد يصل طوله إلى سبعة وعشرين سنتيمتر فقط ، يقوم هذا النوع بتناول مجموعة متفرقة من العناصر الطبيعية ، فهو يتغذى على الفواكه والنباتات وأوراق الشجار ، بالإضافة إلى حصوله على الحشرات والحيوانات الفقارية صغيرة الحجم ، يمتلك الليمور الفأري عيون متسعة لامعة ، وجسد نحيل وصغير .

الليمور حلقي الذيل

من أنواع الليمور التي تمتلك شهرة واسعة ، خاصةً بعد أن كشفت المنظمات المهتمة بالحيوان عن كونه مهدداً بالانقراض ، يتميز هذا الحيوان بالذيل الحلقي الطويل ذو اللون الأبيض والأسود ، والعيون الضيقة اللامعة والآذان الصغيرة ، يعيش هذا النوع في جماعات تهيمن عليها الإناث ، وهو يندرج تحت الفصيلة الليمورية ، يستخدمه كلاً من اليدين والقدمين في المشي والتسلق ، ويعتمد على الغذائي النباتي من فواكه ونباتات وأشجار .

الليمور الصوفي

حيوان الليمور الصوفي هو واحد من الحيوانات التي تندرج تحت فصيلة الليموريات العليا ، ينقسم  الليمور الصوفي إلى ثمان أنواع تندرج تحته ، والتي تشمل النوع الغربي والنوع الشرقي ، بالإضافة إلى النوع الماسوالي والنوع الأحادي اللون ، كذلك يندرج تحته النوع البيرياراسي والنوع البيمراهي ، وكذلك النوع الرامانانتسوفاناي وأخيرا نوع بتسليوي .

تلك الأنواع جميعها تندرج تحت حيوان الليمور الصوفي ، تتميز تلك الأنواع بذيلها الذي يشبه ذيل السناجب ، وكذلك فرائها الذي يتميز بملمس صوفي خشن ، لذا قد أطلق عليه مسمى ” الليمور الصوفي ” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى