الدروس المستفادة من سورة يس

سورة يس هي من السور المكية ، والتي يشعر الكثير من الناس بالراحة والسكينة بمجرد قراءتها ، ويطلق عليها قلب القرآن ، و عدد آيات السورة ثلاث وثمانين آية ، وهي السورة رقم ست وثلاثين في القرآن الكريم ، وتقع في الجزء الثالث والعشرين ، وهناك الكثير من العبر والعظات في داخلها .

هدايات سورة ياسين

  1. الشعور بالراحة النفسية ، والقدرة على تحقيق الله _عز وجل _ للمعجزات  فعن أبي هريرة قال رسول الله صلّ الله عليه وسلم: “ من قرأ سورة يس في ليلة ابتغاء وجه الله غُفر له في تلك الليلة ”.
  2. تخفيف سكرات الموت عند الأحتضار . فيروي أبو الدّرداء عن النبيّ -عليه الصّلاة والسّلام- أنه قال : “ما من ميّت يموت فيقرأ عنده (يس) إلّا هوّن الله عليه”.
  3. طرد الشياطين والجن من البيت .

مضامين سورة ياسين

  1. الحديث عن أن القرآن هو معجزة من عند الله – عزوجل – وأنه لا يوجد أحد في هذه الدنيا قادر على أن يأتي بمثله، وأن الرسول _ صلى الله عليه وسلم _ جاء بالرسالة من عند الله .
  2. كذلك فقد جاء فيها ذكر أصحاب القرية .
  3. الله – عز وجل – هو من يملك الضر والنفع للإنسان ولا يوجد أحد غيره قادر على جلب المنفعة للإنسان .
  4. قدرة الله – عز وجل – على بعث الخلق بعد موتهم وأن الله قادر على كل شئ .
  5. البخل هو من أسواء الأشياء التي يمكن أن يتصف بها الإنسان .

تأملات في سورة ياسين

  1. { يس * وَالْقُرْآنِ الْحَكِيمِ * إِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ } ، فالسورة تبدأ بـ “يس” تأتي الله _ عز وجل _ بهذه الحروف المقطعة في بداية السور حتى يجذب بها الأنتباه لدلات على أن ما سيأتي بعدها سيكون أمر شديد الأهمية .
  2. ثمّ تابع الله تعالى فقال: { وَالْقُرْآنِ الْحَكِيمِ }، وصف الله _ عز وجل _ للقرآن بأنه كتاب حكيم لانقص فيه ولا عيب .
  3. { إِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ } ، في هذه الأية نصرة لنبي _ صلى الله عليه وسلم _ ورد على قول المشركين أنه ليس نبياً ولا يمكن أن يكون هناك آله كما يدعي ، فرد عليهم الله _ عز وجل _ بأنه رسول من عنده موحى إليه ، وأن من يكذبه له عقاب شديد .

تفسير سورة ياسين من 1إلى 12

 الآيات من 1 إلى  4

  • أكد الله _عز وجل _ بالقسم بكتابه الكريم في بداية السورة أن النبي محمد _ صلى الله عليه وسلم _ خاتم الأنبياء.

 الآيات من  5 إلى 8

  • تحذير للكفار والمشركين أنهم أتهم رسول لينذرهم وهم لم يؤمنون به وهذا سيكون له عقاب كبير عند الله _ عز وجل_ .

 الآيات من  9 إلى 10

  • ثم قال الله _ عز وجل _ أن من يؤمن به ويعبده حق العبادة فأن له أجر كبير في الدنيا والأخرة .

الأية ال 11

  • أن الله _عز وجل _ قادر على أن يحي البشر بعد موتهم ، وأن الذين كذبوا به من الكفار لهم عذاب شديد .

القيم المستفادة من سورة ياسين من الآية 1 إلى 11

  1. الذين لا يتبعون هدي الله _ عز وجل_ لهم عذاب شديد .
  2. محمد _صلى الله عليه وسلم _ هو خاتم الأنبياء والإيمان به واجب .
  3. لا يمكن أن يتنتفع بالذكرى إلا المؤمن .
  4. البعث يوم القيامة هو حقيقة ومنكرها خارج من الأسلام
  5. خشية الله تعالى سبب في الفوز بالمغفرة والأجر الكريم.

وقفات تربوية من سورة يس

  1. يريد الله – عز وجل – أن  يعلم المسلمين قدر وعظم وأهمية القرآن الكريم فيقسم به في بداية هذه السورة الكريمة ، وفي ذلك قال الله تعالى “يس (1) وَالْقُرْآنِ الْحَكِيمِ(2) إِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ”
  2. توجد الكثير من الأيات في بداية هذه السورة تدل على عظم مكانة الله _عز وجل _ وأهمية التوحيد به وأنه من يتبع هداه فأنه من المهتدين ، ومن يضل فقد خسر الدنيا والأخرة وقد قال الله تعالى ” إِنَّمَا تُنْذِرُ مَنِ اتَّبَعَ الذِّكْرَ وَخَشِيَ الرَّحْمَنَ بِالْغَيْبِ فَبَشِّرْهُ بِمَغْفِرَةٍ وَأَجْرٍ كَرِيمٍ”
  3. التأكيد على الكثير من الحقائق التي لا يؤمن بها المشركون  مثل حقيقة البعث وذلك في قوله تعالى : “إِنَّا نَحْنُ نُحْيِي الْمَوْتَى وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ وَكُلَّ شَيْءٍ أَحْصَيْنَاهُ فِي إِمَامٍ مُبِينٍ”

تفسير سوره ياسين بشكل عام

سورة ياسين هي من السور التي يجب أن يددق الإنسان في معانيها ويتأملها بطريقة دقيقة جداً ، ولا يتسع المجال لتفسير سورة مثلها في مقال واحد ، ولكن يمكن أن يتم الأطلاع على تفسيرها الدقيق من تفسير القرطبي ، أو كتب تفسير الأمة العظماء القدام .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى