ابن رشد

ابن رشد هو واحد من أشهر العلماء المسلمين ، فلم يشتهر بعلمه فحسب ؛ بل وكذلك قد اشتهر كثيراً بفلسفته الخاصة ، تلك التي فتحت له باباً على الغرب ، فحتى اليوم اسم الفيلسوف المسلم ” ابن رشد ” واحد من الأسماء اللامعة في سماء الفلسفة الغربية ، اليوم سوف نتعرف عن قرب على الفيلسوف والعالم المسلم ، لما تمكن من تحقيقه على مدار عشرات السنين في الشرق والغرب .

من هو ابن رشد

ابن رشد أو كما عرف لدى الغرب باسم ” Averroes ” ، هو الفيلسوف المسلم الذي حقق تقدماً في علوم مختلفة ، فكما هو حال علماء المسلمين القدامى ، استطاع ابن رشد غرس علمه في مجالات شتى ، فقد تجد مؤلفاته في الفلك وفي الطب والفيزياء ، بالإضافة إلى عمله بالقضاء والفقه، وقد عاد ذلك إلى نشأته الأولى التي كانت نشأة عظيمة ، على يد أسرة ذات صيت في بلاد الأندلس .

لمع اسم ابن رشد في بلاد الغرب خاصةً بالمجال الفلسفي ، وذلك بعد أن تضاءل دور الفلاسفة المسلمين في توصيل الفلسفة الإسلامية للعالم ، فلقد كان الغزالي هو آخر فيلسوف أثار الجدل قبله ، من بعدها لم نجد فيلسوفاً مسلماً استطاع أن يثير الجدل سوى ابن رشد ، الذي أثار فضول العرب والعجم في ذلك الوقت .

انجازات ابن رشد

تمكّن ابن رشد من دخول العديد من المجالات بل والتميز بها ، لذا قد ترك بصمة في كل مجال قام بخوضه ، نتعرف الآن على أهم إنجازات ابن رشد على مدار حياته .

  • قام بدراسة الطب على يد ابن زهر ، مما أثمر عن تميز كبير في المجال الطبي ، وذلك ما جعله يبرع فيه حتى أنه ألف كتاب أطلق عليه اسم ” الكليات في الطب ” .
  • تأثُر ابن رشد بالفيلسوف العالمي أرسطو جعله يتمعن في دراسة الفلسفة ، لم يقوم بدراستها لعدة أشهر أو حتى لعدة أعوام قليلة فحسب ؛ بل قام بدراسة الفلسفة لمدة وصلت إلى ثلاثين عام ، وفي النهاية قد أسس المدرسة الفلسفية الخاصة به ، تلك المدرسة التي عبّرت عن أفكاره .
  • قام الفيلسوف العربي ابن رشد بترجمة معظم مؤلفات أفلاطون ، وهذا ما جعله محط أنظار العالم الإسلامي ، وكذلك محط أنظار فلاسفة الغرب .
  • تم تعيينه قاضي في إشبيلية ومن بعدها تقلد مجموعة من المناصب التي تتعلق بالقضاء ، وقد ذاع صيته في هذا المجال أيضا .
  • كان من فقهاء عصره لذا قد ألف مجموعة من المؤلفات الفقهية .
  • كان ابن رشد من أوائل الفلاسفة المسلمين الذين نادوا بالمساواة بين الرجل والمرأة في العالم الإسلامي ، وكذلك قد كان يعتقد أن لا خلاف بين الدين والفلسفة ، فهُم وسائل للوصول إلى غاية واحدة في النهاية .
  • كانت أفكاره الفلسفية مسيطرة على بلاد الغرب لعشرات العقود ، وكان ذلك في القرن السادس عشر على وجه الخصوص .

مفهوم الفلسفة والدين لابن رشد

دفع ابن رشد الكثير في سبيل الدفاع عن أفكاره الخاصة ، نظراً لمفهومه الذي يختص بالفلسفة والدين ، وأنه أول من آمن بأن الدين والفلسفة وسيلتان للغاية ذاتها ، كما أنه دعا إلى التفكير وعدم التسليم لمعتقدات الأجداد ، فإذا قام الإنسان بالتفكير ووصل إلى ما نادى به الأجداد من قبل هذا شيئاً جيداً ، بينما إذا وصل إلى نتيجة مختلفة لا مشكلة في رفض الاعتقاد وبناء الفرد لمفاهيمه الخاصة التي يعتقد بها .

وعلى الرغم من استعانة ابن رشد بالعديد من النصوص القرآنية في توصيل فكرته ؛ إلا أنه واجه العديد من الانتقادات خلال تصريحه بهذه المعتقدات الفلسفية الخاصة به .

مؤلفات ابن رشد

قام ابن رشد بتأليف مجموعة من المؤلفات ، بعضها في الفقه وبعضها في الطب ، واشتهر بالطبع في مجال الفلسفة ، بعد تأسيس المدرسة الرشدية ، لنتعرف على أشهر المؤلفات التي قام بها على مدار حياته .

  • تهافت التهافت
  • فصل المقال وتقرير ما بين الشريعة والحكم من اتصال
  • الكليات في الطب
  • رسالة النفس
  • ملخصات كتب أفلاطون
  • ملخصات كتب الفيلسوف الإغريقي أرسطو

وفاة ابن رشد

توفى ابن رشد في عام 1126 ، وذلك عن عمر يناهز اثنان وسبعون عاماً ، بعد حياة مليئة بالإنجازات والصراع على الأفكار ، والمواجهات المستمرة بينه وبين علماء الدين في الشرق .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى