الادرينالين

كتابة: Aya Mohamed آخر تحديث: 10 فبراير 2020 , 22:38

هل شعرت بالخوف يوماً ما بعد تعرضك لأحد المواقف ، فبدأ جسمك في إفراز كمية كبيرة من العرق ، وبدأت في الارتجاف وحاولت الهرب بأي طريقة من ذلك الموقف ؟.. بالطبع قد شعرت بذلك حتى لو لمرة واحدة على مدار حياتك ، لكنك من الممكن ألا تكون على دراية كافية بالسبب وراء رد الفعل السريع لجسمك ، إنه هرمون الأدرينالين ، ذلك الهرمون المسئول عن الاستجابة السريعة لمثل هذه المواقف ، اليوم سنتعرف أكثر عن هذا الهرمون ومدى خطر نقصه أو زيادته في الجسم .

هرمون الادرينالين

هو واحد من الهرمونات المتعددة التي تفرزها أجسامنا ، كنوع من أنواع الاستجابة لأحد المواقف التي نتعرض لها في حياتنا ، يتم إفراز هذا الهرمون عن طريق الغدد الكظرية ، بالإضافة إلى بعض الخلايا العصبية ، تلك التي تتواجد في الجهاز العصبي المركزي .

يفرز الجسم هذا الهرمون في حالة التعرض لأحد المواقف الغير معتادة ، مثل الشعور بالخوف أو التعرض لموقف محرج بالنسبة للشخص ، وغيرها من المواقف التي نجد فيها أجسامنا تفرز كمية كبيرة من العرق ، مع زيادة نبضات القلب ، والاستعداد الجسدي للفر والهروب

يقوم المخ بإرسال إشارة إلى الغدد الكظرية ، تلك الإشارة تحفزها لإفراز هرمون الأدرينالين ، الذي بدوره يقوم بالانتشار في الدم ، ويرسل مجموعة من النبضات إلى الأعضاء المختلفة في الجسم .

الادرينالين والخوف

الشعور بالخوف هو أحد المشاعر الإنسانية التي تصيب الشخص مرة أو عدة مرات على مدار حياته ، ذلك الشعور الذي تنتج عنه الكثير من العلامات ، مثل سرعة نبضات القلب والتعرق الشديد ، وفي بعض الأحيان قد يؤدي الخوف إلى سرعة في التنفس مع الشعور بالضيق في منطقة الصدر .

كل تلك العلامات ما هي إلا إشارات على إفراز هرمون الأدرينالين في الجسم ، ذلك الهرمون الذي بدوره يرسل مجموعة من الإشارات إلى أعضاء الجسم المختلفة ، استعداداً لمواجهة هذا الموقف بشكل سريع ، ونجد أن هذا الهرمون يفرز بغزارة عند معظم الأشخاص أثناء الحروب ، وكذلك عند تجربة الألعاب التي تعتمد على التحليق في السماء .

نقص هرمون الادرينالين

كما ذكرنا من قبل أن هرمون الأدرينالين ينتج عن الغدد الكظرية ، تلك الغدد التي تقوم بإفراز مجموعة من الهرمونات الهامة للجسم ، لكن في بعض الحالات يحدث قصوراً في عمل هذه الغدد ، الأمر الذي ينتج عنه الإصابة بحالة نقص الأدرينالين ، لنتعرف على الأسباب الرئيسية لنقص هذا الهرمون .

  • السبب الشائع : هذا السبب قائم على عدم عمل الغدد الكظرية بشكل صحيح ، الأمر الذي ينتج عنه نقصاً ملحوظاً في هرمون الأدرينالين والهرمونات الأخرى .
  • السبب النادر : هذا السبب قائم على عدم إصدار الغدة النخامية إشارتها المعتادة للغدد الكظرية ، مما يؤدي إلى عدم تكوين مادة الكورتيزول “cortisol” من الأساس ، وهذه الحالة يترتب عليها نقصاً في إنتاج هرمونات الجسم المختلفة .

طعام يقلل الادرينالين

  • الأسماك الدهنية : مثل سمك السلمون أو سمك السردين ، تحتوي تلك الأسماك على عناصر رئيسية يحتاجها الجسم ، مثل الأوميجا 3 ، هذا العنصر الفعال في التحسين من الحالة المزاجية ، والتقليل من الضغط أو الشعور بالخوف .
  • اللوز : كما تعلم أن فوائد اللوز لا تعد ، نظراً لأنه من العناصر الغنية بفيتامين E ، هذا الفيتامين الذي يؤثر بشكل إيجابي على الحالة المزاجية للإنسان ، ويعمل بفاعلية تامة للتقليل من الضغط .
  • الشوكولاتة الداكنة : هذا النوع من الشوكولاتة بالتحديد يمتلك فوائد كثيرة ، نظراً لكونه يعمل على التقليل من التوتر والضغط ، ويساعد بفاعلية في تحسين حالتك المزاجية ، لكن هذا لا يعني تناول الشوكولاتة الداكنة بصورة كبيرة ، فالاعتدال في تناولها هو ما يساعدك على الاستفادة منها بشكل أكبر .
  • الموز : يعمل الموز بفاعلية كبيرة على التقليل من إفراز الأدرينالين في الجسم ، وهذا يعود إلى احتوائه على نسبة عالية من عنصر البوتاسيوم ، كما يحتوي كذلك على الأحماض الأمينية التي تعمل على إنتاج عنصر السيروتونين ، مما يؤدي إلى تحسن المزاج بصورة أكبر .
  • البيض : يحتوي البيض على فوائد عديدة ، أبرزها احتوائه على فيتامين ب وفيتامين سي ، تلك الفيتامينات التي تعمل على تنظيم نسبة الكورتيزول والأدرينالين في الجسم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المزيد من المواضيع في قسم معلومات ثقافية الذهاب الى الصفحة الرئيسية
زر الذهاب إلى الأعلى