تحليل المخدرات

يعتبر تحليل المخدرات أحد التحاليل العشوائية والتي يتم أخذه من الشخص حتى نعرف ما إذا كان يتعاطى المخدرات أم لا ، ويوجد عدة أنواع من هذا التحليل (تحليل الدم ، وتحليل البول وغيرهم من أنواع التحاليل) ، وتعد تلك الطريقة السليمة الطبية هي العنصر الرئيسي .

,تعتمد عليه بعض المنظمات بصورة عشوائية للتعرف على من يتعاطى المخدرات ، حيث يتم تنفيذ هذا التحليل بطريقة إجبارية من جانب موظفي المجالات الحكومية والقطاع الخاص والمواطنين ، ويتم ذلك للكشف عن الأشخاص ممن يتعاطون المواد المخدرة ، وفرض العقوبات القانونية عليهم .

تأثير المواد المخدرة على الجسم

العديد من الأفراد يظنون بأن استمرار تأثير المواد المخدرة في الجسم يتوقف على المدة التي يتناولها فيها ، ولكن هذا اعتقاد غير صحيح ، حيث أن تأثير المواد المخدرة يبقى في الجسم لمدة طويلة وتستمر آثارها موجودة بالجسم حتى مع توقف الإنسان عن تعاطيها ، مما ينتج عنها تغيرات بالحالة النفسية والجسمانية والسلوكية للإنسان حتى يتخلص الجسم من آثار تلك المواد نهائياً .

خداع تحليل المخدرات

يمكن أن يعتقد البعض أن القيام بشرب كميات كبيرة من المشروبات السائلة قبل التحليل يساعد في التخلص من المواد المخدرة وتأثيرها على الجسم ، ولكن قبل أن تقوم بتلك الوسيلة ، لابد وأن تعلم مدى تأثير تلك السوائل المتوفرة على التحليل ، وهل ستعطي النتيجة المطلوبة أم لا ، فمن خلال هذا المقال سنتعرف أكثر عن تحليل المخدرات من حيث طريقة التحليل ، والمدة التي تبقى فيها المواد المخدرة بالجسم ، وما هو العلاج المناسب فتابعونا .

طريقة القيام بتحليل المخدرات

كما ذكرنا سابقاً أنه يوجد عدة أنواع من تحليل المخدرات فيمكن التعرف على من يقومون بالتعاطي من خلال استخدام تحليل البول وتحليل الدم أو أخذ عينة من الشعر وغيرهم من الأساليب ، ولكن يبقى تحليل البول هو التحليل الأصدق والأكثر استخداماً ، وذلك يرجع إلى إنخفاض تكلفته عن غيره من التحاليل ، ويتم إجراء تحليل المخدرات عن طريق بول الإنسان كالآتي :-

  • يتم أخذ عينة من البول ، ويتم القيام بتحليلها عن طريق المعامل الخاصة عبر الكارت الخاص بتحليل المواد المخدرة .
  • يتتضمن هذا الكارت خمسة صفوف من البلاستيك ، تلك الصفوف تنقسم إلى جزئين واحد مكشوف والثاني غير ظاهر .
  • يتم وضع الجزء المكشوف من الكارت في عينة البول المقدمة وتترك لمدة تصل من عشرة إلى خمسة عشر دقيقة .
  • بعد ذلك يتم استخراج الكارت ويتم تركه لمدة خمس دقائق ثم تقرأ النتيجة الظاهرة .
  • في حالة وجود الخط الأحمر الفردي فى خانة الـ C هذا يعني أن النتيجة موجبة ولا يتعاطى الشخص الذي يقوم بالتحليل المخدرات .
  • في حالة وجود خطين في خانتي ال C وال T هذا يعني أن النتيجة سلبية أي أن الشخص الذي يقوم بالتحليل يتعاطى المخدرات .
  • وكذلك في حالة كان الخط الثاني ظاهر بدرجة خفيفة فهذا يعني أن النتيجة سلبية أيضاً .

فترة بقاء تأثير المواد المخدرة بالجسم

تتوقف الفترة التي يظل بها المخدر بالجسم على طول المدة التي تعاطى بها الشخص ، بالإضافة إلى كمية الجرعة ، بجانب الحالة الصحية للشخص ، واليك المدة التقريبية لبقاء المواد المخدرة بالجسم :-

فترة بقاء الكحول

  • في البول لمدة تصل من ثلاثة إلى خمسة أيام .
  • في الدم مدة تصل من ٢٤:١٢ ساعة .
  • وفي حالة التعاطي للمرة الأولى تصل من ١٢:١٠ ساعة .
  • في الشعر مدة تصل تسعين يوماً .

فترة بقاء مخدر الأفيون

  • في البول لمدة تصل من يوم إلى سبعة أيام .
  • في الدم لمدة تصل من يومين إلى ستة أيام .
  • وفي حالة التعاطي للمرة الأولى تصل من يوم إلى يومين .
  • في الشعر مدة تصل إلى تسعين يوماً .

فترة بقاء مادة الكوكايين

  • في البول فترة تصل من يومين إلى عشرة أيام .
  • في الدم فترة تصل من يومين إلى عشرة 6 أيام .
  • وفي حالة التعاطي للمرة الأولى تصل إلى يومين .
  • في الشعر تسعين يوماً .

فترة بقاء مخدر الحشيش

  • في البول 1-30 يوم .
  • في الدم أسبوعين .
  • عند التعاطي لأول مرة من 3-4 أيام .
  • في الشعر 90 يوم .

فترة بقاء مخدر الاستروكس

  • من اضرار مخدر الاستروكس أنه يظل في البول لمدة تصل من يومين إلى ستة أيام .
  • في الدم مدة تصل ١٢ ساعة .
  • وفي حالة التعاطي للمرة الأولى تصل إلى يومين .
  • في الشعر تسعين يوما .
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى