الغيرة الزوجية

الغيرة هي عاطفة طبيعية ، في الواقع ، كل شخص يشعر بالغيرة في مرحلة ما من حياتهم ، ولكن ، تحدث المشكلات عندما تنتقل الغيرة من المشاعر الصحية إلى غيرة مرضية وغير عقلانية ، فالغيرة هي رد فعل على تهديد محتمل  ، سواء كان حقيقي أو مختلق ، تعتبر الغيرة مشكلة شائعة في العلاقات الزوجية ، فإن الغيرة غير المنطقية والمفرطة يمكن أن تدمر زواجك في النهاية ، فيما يلي نظرة عامة على الغيرة الزوجية وكيفية علاجها .

الغيرة المحمودة بين الزوجين

من الطبيعي أن تشعر بالغيرة المحمودة خلال العلاقات الزوجية  ، فتعد الغيرة الزوجية بدرجة مقبولة أمر صحي داخل الزواج ولابد منه ، حتى يشعر الشريك الآخر بمدى حبك له .

ويمكن من خلال التحكم بالغيرة لدى الطرفين نجاح علاقتهما ، ومع ذلك ، يمكن أن تصبح الغيرة مدمرة عندما تكون متكررة أو شديدة أو غير عقلانية أو بمعنى آخر تتحول إلى غيرة مرضية .

قد يواجه الشريك الذي يعاني من مستوى عالٍ من الغيرة المرضية صعوبة في الوثوق بشريكه وقد يفحص بريده الإلكتروني وهاتفه الخلوي أو يتابعه سراً ، وحذاري إذا اكتشف الشريك الآخر هذا السلوك ، فقد تعاني العلاقة الزوجية ، وقد تُدمر .

الغيرة المرضية عند الزوجة

إذا شعر أحد الزوجين بالغيرة ، فقد يعرضها بطرق مختلفة ، في حين أن بعض السلوكيات المتعلقة بالغيرة الزوجية غير ملحوظة ، ولكن مشاعر الغيرة الشديدة قد تسبب إيذاء الشريك الآخر ، ومن أعراض الغيرة الزوجية الزائدة التي قد تتحول إلى مرضية إذا لم يتم جمحها وإظهارها في الإطار المرغوب :

  • الغضب تجاه شخص أو موقف يتداخل مع شيء يهمك .
  • الشعور بالاستياء عندما لاتستطيع قضاء بعض الوقت مع شريكك .
  • مشاعر الكراهية تجاه شخص جديد في حياة أحد أفراد أسرته يصعب تفسيرها ، على سبيل المثال ، قد يكون لدى الأب مشاعر عدائية تنبع من الغيرة تجاه خطيبة ابنته .
  • الحزن العميق أو مشاعر المسافة عند التفكير في شريكك سيقضي بعض الوقت مع آخرين بدونك .
  • الرغبة في السيطرة الكاملة على الشريك الآخر ، وعدم رغبتك في ممارسته لأي شئ بدونك .
  • الشك الزائد في تصرفاته .

اعراض الغيرة المرضية

الغيرة المرضية تسمى أيضًا الغيرة الغير طبيعية أو الغيرة الشديدة ، وقد يكون هذا علامة على وجود مشكلة صحية عقلية أساسية ، مثل انفصام الشخصية أو القلق أو المشكلات التي لا يتم التحكم فيها .

غالبًا ما يستخدم مصطلح الغيرة المرضية عندما  يكون لدى الشريك   مخاوف غير منطقية من إخلاص الشريك الآخر في علاقاتهم ،  وقد يتسبب في تصرفه بشكل مسيء أو غير آمن تجاه هذا الشريك .

هل الغيره تسبب امراض

الغيرة غير المنطقية أو المفرطة غالبًا ما تكون علامة تحذير على وجود علاقة مسيئة محتملة بين الزوجين ، في النهاية ، يشعر الشخص الغيور بالارهاق بسبب مشاعره السلبية مع وانعدام الشعور بالأمن والثقة ، ويبدأ في محاولة السيطرة على شريكه .
قد يلجأون إلى العنف والإساءة  اللفظية والجسدية ،  من أجل  السيطرة  على شريكه  ، ومع استمرار هذا الوضع المفرط من الغيرة ، قد تسبب العديد من الأمراض النفسية مثل انفصام الشخصية وأحيانًا الجسدية لدى الطرفين ، فالغيرة يمكن أن تصبح قاتلة ، إذا لم يتم علاجها .

الغيرة المرضية بين الاصدقاء

قد تتعرض العلاقات بين الأصدقاء ببعض الغيرة ، وخاصًة لدى السن المراهقة التي قد تتحول إلى غيرة مرضية ، وقد يرجع ذلك بسبب التحولات النفسية في هذه المرحلة الحرجة ، لدى المراهقين .
تم ربط الغيرة بكل من العدوان وتدني احترام الذات ، يبدو أن المراهقين الذين يرون أن صداقاتهم مهددة من قِبل أقرانهم ، هم  أقل تقديراً لذاتهم ويشعرون بالوحدة ، وغالبًا مايشعر الفتيات بالغيرة أكثر من الأولاد ، لأن الفتيات  يتوقعن المزيد من الولاء والتعاطف من أصدقائهن .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى